الجغرافياالجغرافيا الطبيعية

السهول وصفاتها العامة

اقرأ في هذا المقال
  • ما هي السهول وصفاتها العامة

ما هي السهول وصفاتها العامة؟

إن السهول في المعنى العام، تعني أن الأراضي التي لا تحتوي على أرض قوية الانحدار أو مرتفعات كبيرة أو كثيرة بدرجة ممكن أن تحدث تغيير في مظهرها السهلي العام، ونظراً لوجود فيها مرتفعات فمن الضروري أن تكون قليلة، وأن لا تزيد ارتفاعاتها عن عشرات الأمتار، ومعنى ذلك أنه لا يشترط أن يكون السهل مستو بشكل تام، ولكن يشترط أن تكون كل منحدراته معتدلة.


وعلى الرغم من أن السهول تكون ذات صفات عامة مشتركة؛ فإنها تختلف عن بعضها في الكثير من الصفات؛ فمن حيث ارتفاعها العام عن سطح البحر نجد أن بعضها من المحتمل أن يكون في مستوى سطح البحر؛ في حال أنه قد يصل ارتفاع بعضها إلى بضعة آلاف من الأمتار، كما هو الحال في السهول التي تكون محصورة بين سلاسل الجبال الكبرى، والتي يوجد فيها شرط عدم وجود المنحدرات القوية أو المرتفعات الواسعة. ومن حيث درجة الاستواء فإن بعض السهول من الممكن أن يكون مستو بشكل كامل؛ بينما يكون بعضها الآخر كثير المنخفضات والتلال والوديان، كما هي الحال بالنسبة لما يعرف باسم “أشباه السهول Peneplains”.


على الرغم من ذلك فإن السهول التي لا تساعد ظروفها المناخية أو مواردها المائية أو تشكيلاتها السطحية على استغلال أرضها للانتاج الزراعي؛ فإن السهول هي أفضل المناطق لهذا النوع من الاستعمال بشكل عام؛ بشرط أن تكون احتياجاته الأخرى متوفرة بها، كما أن السهول هي أفضل المناطق للنمو الحضري والتجمع السكاني، وبالنظر إلى خريطة تضاريسية للعالم نجد أن أكثر السهول العظمى في العالم تكون مفتوحة إما على المحيط الأطلسي أو على المحيط المتجمد الشمالي.


أما بالنسبة للسهول التي تكون مفتوحة على المحيطين الهندي والهادي؛ أغلبها عبارة عن سهول صغيرة بشكل نسبي، ومن أمثلتها السهول الصغيرة التي تكون مفتوحة على المحيط الهادي والمحيط الهندي في جنوب آسيا وشرقها، وفي أستراليا وشرق أفريقيا وغرب الأمريكتين، وتتكون السهول من خلال تأثير عوامل كثيرة ومختلفة؛ فبينما يتكون البعض منها بسبب عمليات النحت؛ فإن بعضها الآخر يتشكل بسبب عمليات الإرساب، ومن الممكن أن تتدخل حركات القشرة الأرضية كذلك في تشكيل بعض السهول أو تطورها.

المصدر
محمد صبرى محسوب/مبادئ الجغرافيا المناخية والحيوية/2007.علي احمد غانم/الجغرافيا المناخية/2003.علاء المختار/أساسيات الجغرافيا الطبيعية/2011.يحيى الحكمي/الجغرافيا الطبيعية/2012.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى