الجغرافيامدن حول العالم

محافظة الخرج في السعودية

اقرأ في هذا المقال
  • نبذة عن مدينة الخرج
  • سبب تسمية مدينة الخرج بهذا الاسم
  • تاريخ مدينة الخرج
  • أهم المعالم الأثرية في مدينة الخرج
  • جغرافية مدينة الخرج
  • مناخ مدينة الخرج

نبذة عن محافظة الخرج:

 

هي عن واحة شرق وسط المملكة العربية السعودية. تقع جنوب شرق مدينة الرياض عاصمة المملكة العربية السعودية، وترتبط مع مدينة الرياض إداريًا، كما تقع محافظة الخرج حول سلسلة من برك المياه العميقة، والتي تم العثور على العديد من المقابر القديمة بالقرب بها.

كما تم اختيار محافظة الخرج كموقع لمزرعة حكومية تجريبية في عام 1938، ومنذ ذلك الحين تطورت لتصبح واحة زراعية مزدهرة تنتج الحبوب والتمور والخضروات والفواكه. وتشتمل على أنشطة الاقتصادية أخرى مثل تربية المواشي والدواجن وتربية الخيول. كما توسعت صناعة الألبان التقليدية بشكل كبير في محافظة الخرج في عام 1981 للميلاد من خلال افتتاح مجموعة اللحوم والألبان التي كانت عند افتتاحها تعتبر الأكبر في الشرق الأوسط.

 

سبب تسمية مدينة الخرج بهذا الاسم:

 

الخرج في اللغة العربية يعني الوادي الذي لا يمكن الوصول إليه، وينطبق هذا على مدينة الخرج، فالوديان التي تنبع إليها تتجه شرقا في روضة الصهباء، وهي محجوزة على رمال الدهناء، وذكر أيضاً  أن الخرج هو ما يخرج من الأرض؛ لأنها منطقة زراعية منذ أقدم العصور، حيث ذكرها العديد من الشعراء في قصائدهم مثل الشاعر الملك آل الحميري.

 

تاريخ مدينة الخرج:

 

تعرف مدينة الخرج بأنها منطقة غنية بالأثار التاريخية، وتعتبر جهة رئيسية للعلماء الباحثين بتاريخ دولة السعودية والمؤسس لها الملك عبد العزيز، ولدى الخرج بعض العوامل التي تعتبر أساسية للسياحة في المملكة، وتحتاج إلى أخذها في الاعتبار والسعي لتحقيق معايير السياحة الأثرية، حيث يوجد العديد من المناطق الأثرية. كما تمتاز محافظة الخرج بأن مواقعها الاثرية يرجع تاريخ بعضها الى 500 ق.م، وتعود معرفة ذلك إلى وجود قطع من الفخار، والتي تم العثور عليها بموقع يسمى ساقي فرزان، ويرجع هذا الموقع إلى العصر الاموي المبكر.

 

أهم المعالم الأثرية في مدينة الخرج:

 

 قصر الملك عبدالعزيز:

 

تم بناء قصر الملك عبدالعزيز على مرحلتين متتاليتين؛ المرحلة الأولى في عام 1359 هجري والمرحلة الثانية في عام 1360 هجري. وتم إطلاق اسم القصر المشرف عليه؛ وذلك لأن الجالس داخل القصر يشرف على منطقة الخرج. وتم بناء القصر لحماية مدينة الرياض من الجهة الجنوبية والاستفادة من موارد المنطقة الزراعية في الخرج. وتم استلام القصر من وزارة المعارف سنة 1409 هجري، حيث قامت الوزارة بعمل سور حول القصر وبوابتين للقصر، وبعد ذلك قامت بعمليات ترميم له سنة 1418 هجري.

 

برج كوت الجهل:

 

يقع هذا البرج في جهة الشمال الشرقي لبلدة السلمية، والتي تقع في شمال محافظة الخرج، ويصل طوله إلى ثمانية أمتار وينقسم إلى ثلاثة أجزاء مختلفة؛ هي الجزء السفلي (مخروطي الشكل)، الجزء العلوي (يتكون من حائط دائري وباب للغرفة وسقف من خشب)، ودورة علوية، كما تم بناء البرج من الطين وحجر الجير المطفي.

 

قصر أبو الجفان:

 

يقم قصر أبو الجفان في شمال شرق مدينة الخرج، وتبلغ مساحته 63 متر مربع، وتم بناء هذا القصر في عهد الملك عبدالعزيز سنة 1366هجري. يحتوي القصر على أربعة أبراج تتوزع على الزوايا ويبلغ طول كل منها سبعة أمتار. وتم بناء القصر لحماية الآبار الموجودة في المنطقة، وتم استخدامه كاستراحة للحجاج فيما بعد، وقامت الإدارة العامة للأثار والمتاحف بعمل سور للقصر.

 

جغرافية مدينة الخرج:

 

تعتبر مدينة الخرج من المدن التي تحتوي على العديد من الأودية، ومن أهم هذه الأودية وادي الحنفية، وادي الحنية، وادي السهباء، وتعرف مدينة الخرج بكثرة العيون بها، وهي عبارة عن تجويف داخل الأرض، حيث يتوافد إلى هذه العيون خلال فصل الصيف العديد من الزوار من داخل وخارج البلاد. وما يميز هذه العيون أن مياهها باردة خلال فصل الصيف ودافئة خلال الشتاء.

وتبلغ مساحة مدينة الخرج حوالي 19.790 كيلو متر مربع؛ أي بنحو 4890215.5 فدان، في حين يبلغ عدد سكان مدينة الخرج  حوالي 376.325 نسمة، وذلك بحسب إحصائيات الهيئة العامة للرياض لعام 2010 للميلاد.

 

مناخ مدينة الخرج:

 

يعد مناخ  مدينة الخرج مناخ قاري، حيث يكون حار جداً خلال فصل الصيف ويكون بارد وجاف خلال فصل الشتاء، وتكون فرصة سقوط الأمطار في المدينة قليلة جداً. كما يكون الطقس بارد أثناء الليل في منتصف سبتمبر حتى يصبح البرد أكثر شدة في ديسمبر ويناير، حيث يبلغ متوسط ​​درجة الحرارة العظمى في الشتاء 18 درجة مئوية وأدنى 5 درجات مئوية، وفي الصيف فإن متوسط ​​درجة الحرارة القصوى 48 درجة مئوية، والدنيا هي 31 درجة مئوية.

 

المصدر
موسوعة دول العالم حقائق وأرقام، محمد الجابريتاريخ حوطة بني تميم، إبراهيم بن راشد التميميفجر الإسلام، أحمد أمينلحظة تاريخ، محمد المنسي قنديل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى