الحمل والولادةمراحل الولادة

مخاطر تكرار الولادة الطبيعية على المهبل

اقرأ في هذا المقال
  • مضاعفات تكرار الولادة الطبيعية على المهبل
  • أسباب ضعف عضلات المهبل

خلال فترة الحمل والولادة الطبيعية، يتمدد قاع الحوض ليصل إلى ضعف حجمة، ليستوعب حجم الطفل المتزايد في النمو داخل الرحم، ولكي يسمح لخروج الجنين ومرورة عبر قناة المهبل.

قد يضطر الطبيب إلى توسيع قناة المهبل، عن طريق عمل جرح جانبي بين فتحة المهبل وفتحة الشرح (شق العجان)، ليسمح بمرور الجنين بسهولة دون حدوث أي َمضاعفات على الجنين أو الأم.

إن عملية الدفع التي تقوم بها الأم لإخراج الجنين إلى الخارج خلال الولادة الطبيعية، تؤدي إلى تمدد الأعصاب الموجودة في عضلات قاع الحوض، كما أنها تضغط بشكل كبير على عضلات المهبل، وقد تشعر الأم بوجود ألم أو خدرأن في منطقة المهبل.

مضاعفات تكرار الولادة الطبيعية على المهبل:

تحدث العديد من المضاعفات لدى المرأة عند تكرار الولادة الطبيعية على المهبل، من هذه المضاعفات ما يلي:

  • سلس البول: يؤدي تكرار الولادة الطبيعية إلى التأثير على الجسم، ممّا يؤدي إلى سهولة نزول نقاط من البول، نتيجة الضحك أو السعال.

  • عدم الشعور بالإثارة أثناء العلاقة الحميمة نتيجة توسّع فتحة المهبل.

أسباب ضعف عضلات المهبل:

المصدر
Pregnancy, Childbirth and postpartum care/د. تومريس تورمنكتاب الحمل/الدكتور نورمان سميثMIDWIFERY/Sally Pairman & Jan PincombeObstructed Labor/د. نوران صادق

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى