الحمل والولادةمراحل الولادة

هل يمكن الولادة الطبيعية بدون مخدر؟

اقرأ في هذا المقال
  • الشعور بالألم أثناء الولادة
  • الولادة الطبيعية بدون مخدر

عند اقتراب الشهر التاسع من الحمل يبدأ شعور الأم المتناقض بين الخوف والقلق والفرح؛ بسبب اقتراب موعد الولادة والألم الذي سوف تشعر به، كما أنه قد يختلف الشعور بألم الولادة من امرأة إلى أخرى حسب طبيعة وبنية الجسم.

الشعور بالألم أثناء الولادة:

يعتمد الشعور بالألم خلال الولادة الطبيعية على عدة عوامل، أهمها:

  • حجم الجنين.

  • طبيعة جسم الأم والقدرة على تحمل الألم.

  • قوة انقباضات الرحم خلال الولادة.

  • الخبرة في الولادات السابقة.

الولادة الطبيعية بدون مخدر:

في بعض الأحيان ترفض الأم أخذ حقن التخدير (الأيبيدورال) خلال فترة الولادة، وقد تكتفي بالتنفس العميق مع الزفير؛ للتخفيف من الشعور بالألم أو من خلال رفع معنويات الأم وتشجيعها وتدريبها على الاسترخاء والدفع عند الشعور بالانقباضات، وهذه بعض الخطوات التي تساعد على تحفيز الولادة الطبيعية دون استخدام المخدر:  

  • الجلوس في وضعية القرفصاء؛ وذلك لتخفيف من الشعور بالألم والمساعدة على دفع الطفل إلى الخارج.

  • استخدام عملية الشهيق والزفير عند التنفس.

  • تدليك الظهر بالقليل من الزيت؛ للمساعدة على التخفيف من الشعور بالألم.

  • الرقص الهادئ على الموسيقى.

  • الاسترخاء وتركيز المرأة على عملية الولادة نفسها؛ ممّا يساعدها على تجاوز الآلام.

  • الحركة وعدم الثبات في وضعية واحدة.

المصدر
care/د. تومريس تورمنPregnancy, Childbirth and postpartum كتاب الحمل/الدكتور نورمان سميثMIDWIFERY/Sally Pairman & Jan Pincombe

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى