الرياضةكرة السلة

تاريخ كرة السلّة

اقرأ في هذا المقال
  • تطور كرة السلّة.
  • نشأة كرة السلّة.

نشأة كرة السلّة:

أخترعت كرة السلّة في عام 1891م حيث تمّ اختراعها من قِبل الدكتور الكندي(جيمس نايسميث) حيث بحث الدكتور (جيمس نايسميث) عن لعبة تُقام داخل الصالات الرياضية وتكون أقل عنف من رياضة كرة القدم الأمريكية، وكان بحث الدكتور (جيمس نايسميث) عن رياضة تشغل طلّابه أثناء فصول الشتاء وتحافظ على مستويات لياقتهم البدنية وتتناسب مع طبيعة طلابه التي تتميز بالسُّرعه والقوة والمنافسة والحركة والنشاط، وقد أخذ الدكتور(جيمس نايسميث) فكرة لعبة كرة السلّة من لعبة الأطفال(بطة على الحجر)، وكان يوجد تخوف كبير لدى الدكتور (جيمس نايسميث) من أن يتم رفض الفكرة كما حدث لأفكارة الأخرى.

وقد قام الدكتور(جيمس نايسميث) ب اختراع كرة يتم اللعب بها من خلال اليدين بدل القدمين، وكان الهدف من اللعبة هو أن تكون لعبة خالية من الخشونة والعنف، حيث كان قانون اللعبة يمنع الجري بالكرة حتى لا يُهاجم اللاعب الذي يجري بالكرة للحصول عليها، وقد أُعتبر لمس اللاعب خطأ يتنافى مع قانون اللعبة، حيث كان قانون اللعبة هو الجري بالكرة وتمرير الكرة وتصويب الكرة دون لمس أو مهاجمة اللاعب المستحوذ على الكرة.

وكانت السلّة في بداية اللعبة عبارة عن سلّة خوخ مغلقة من الأسفل قام الدكتور (جيمس نايسميث) بوضع سلّة الخوخ على بعد ثلاث أمتار عن الأرض، وكان شكل السلّة يتطلب أن يقوم أحد الطلاب أو الحكم بوضع سلم والصعود لإخراج الكرة من السلّة لإستئناف المباراة، فيما بعد تم إزالة قاع السلّة لتسهيل خروج الكرة من السلّة وعدم الحاجة للصعود لأعلى لاستخراج الكرات التي بقيت داخل السلّة.

تطور كرة السلّة:

بعد لعب طلاب الدكتور(جيمس نايسميث) كرة السلّة نالت إعجابهم بشكل كبير، حيث قام التلاميذ بنشر لعبة كرة السلّة أثناء فترة عطلة رأس السنة.

بعد نجاح فكرة الدكتور(جيمس نايسميث) قام بعد ذلك بتطوير اللعبة و وضع القواعد الأساسية للعبة حيث كانت (13 قاعدة)، وتم استخلاص 12 قاعدة من القواعد ال(13) في القواعد الحالية لكرة السلّة، وقد تبنت(جمعية الشبان المسيحية في الولايات المتحدة الأمريكية) هذه اللعبة، بعد ذلك انتشرت اللعبة ودخلت ميدان الاحتراف.

حيث مرت كرة السلّة بعدة تطورات إلى أن أصبحت على الشكل الحالي، حيث كان عدد اللاعبين تسع لاعبين لكل فريق( ثلاث لاعبين دفاع، ثلاث لاعبين هجوم، ثلاث لاعبين وسط)، وكانت ثلاث أشواط مدة كل شوط 20 دقيقة، ثمّ تمّ التعديل على الأشواط حيث أصبحت أربع أشواط مدة كل شوط 10 دقائق، وكان أخر تعديل على الأشواط حيث أصبحت شوطين مدة كل شوط 20 دقيقة.

كانت تُلعب كرة السلّة بكرة القدم، ثم أصبحت تُلعب بكرة باللون البني حيث تمّ في أواخر الخمسينات من القرن العشرين صنع الكرة ذات اللون البني خصيصاً لكرة السلّة وكانت هي أولى الكرات للعبة كرة السلّة ، ثم قام(توني هينكل) في البحث عن تصميم أكثر وضوح لكرة السلة بالنسبة لللاعبين والمتفرجين وقد قام باستخدام اللون البرتقالي وقد َتمّ اعتماد هذا اللون حتى يومنا الحالي.

كانت المراوغة عن طريق التنطيط تستخدم في (التمريرة المرتدة) حيث كانت وسيلة تناقل الكرة بين أعضاء الفريق تتم عن طريق تمريرها، لم تكن المراوغة عن طريق التنطيط جزءً أساسي من اللعب وذلك بسبب شكل الكرة التي كانت تستخدم في ذلك الوقت، وبعد ذلك أهتمت المصانع بتحسين شكل الكرة وذلك أدى أن تصبح المراوغة جزءً أساسي من اللعبة مع حلول الخمسينات.

في عام 1904 م خلال الألعاب الأولمبية قامت الفرق الأمريكية بتقديم عروضاً خاصة بكرة السلّة بهدف إقناع دول العالم بكرة السلة.

في عام 1906م تم تكوين لجنة ووضع قوانين لكرة السلة حيث تم وضع 22 قانوناً بدل 13 قانون الذي تم قام الدكتور(جيمس نايسميث) بوضعها.

في عام 1915 تم وضع قانون موحد في كرة السلّة، حيث تم وضع القانون من خلال لجنة مكونه من مندوبين من جميع الكليات والمدارس.

في عام 1933م أجريت أول بطولة جامعات في إيطاليا، وفي نفس العام تم تشكيل هيئة دولية تعمل على توحيد قوانين اللعبة وإدخالها ضمن برنامج الالعاب الاولمبية، وظهر أول إتحاد دولي لكرة السلة في 7 تشرين الأول 1933م.

وفي عام 1963م في دورة الألعاب الأولمبية تمّّ إدخال لعبة كرة السلة ضمن برنامج الألعاب الأولمبية لأول مرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى