الزراعةطرق الزراعة

أسمدة العناصر الصغرى التي تستخدم في تسميد المزارع

اقرأ في هذا المقال
  • أسمدة العناصر الصغرى التي تستخدم في تسميد المزارع
  • العوامل التي يجب أخذها بعين الاعتبار عند استعمال المصادر السمادية

أسمدة العناصر الصغرى التي تستخدم في تسميد المزارع:

يتم إضافة بعض العناصر التي تستخدم في المزارع وفي بعض الأراضي التي تحتاج إلى هذه العناصر، ويقوم المزارعين بإضافة هذه العناصر الصغرى على شكل معدني مثل عناصر أو مركبات كبريتات الحديد أو مركبات وعناصر كبريتات الزنك أو كبريتات المنجنيز، عن طريق استعمال مياه الري باستخدام شبكات الري بالتنقيط، وتمتاز هذه العناصر بأنها رخيصة الثمن وبأنها تباع بأسعار رمزية على صورة معدنية والتي تتم في بعض المزارع.


ولكن يفضل وبشكل كبير عدم استعمال هذه العناصر على شكل معدني عن طريق شبكات الري بالتنقيط، ولا ينصح باستعمالها ولا بأي شكل من الأشكال؛ لأن بعض العناصر سيتغير عملها من مركبات وعناصر صالحة للاستعمال إلى عناصر غير صالحة للاستهلاك في برابيش الري وستصبح غير صالحة للاستهلاك وغير صالحة للعمل في التربة وبعض الأتربة غير قابلة على التاقلم معها بشكل جيد، وغير قاردة على العمل مع العمليات الحيوية التي تكون في التربة بشكل مناسب وبشكل منتظم، وتتحول بصور قلوية لبعض العناصر الزراعية في الأراضي في مختلف المناطق.


فأإه يجب إضافة هذه الأسمدة باستخدام شبكة الري بالتنقيط، وهذا من أفضل الحلول؛ حتى يتم الاستفادة منها بشكل أكبر، ويتم استعمال طريقة تسمى الصورة المخلبية والتي تكون صالحة وبشكل كبير في الاستعمال وسهلة الامتصاص وميسرة من قبل النباتات؛ لأن المادة المخلبية للعنصر تحفظه النباتات من التفاعلات مع مقعد التربة وتثبيتها.

العوامل التي يجب أخذها بعين الاعتبار عند استعمال المصادر السمادية:

يفضل استعمال هذا السماد بصورة مخلبية كمصدر من مصادر العناصر الغذائية الصغرى وعن طريق مياه الري وتمتاز هذه الصورة المخلبية بمقدرتها التامة على الذوبان بالمياه وصعوبة تثبيتها جيداً في الأراضي الزراعية وبالتالي تصبح سهلة التحرك وسهلة الامتصاص وسهلة التأقلم مع التربة الزراعية بشكل كبير عن طريق النباتات الزراعية وتتميز أيضًا بقدرتها العالية على مقاومة الفقد بالغسيل مقارنة بسرعة امتصاصها.


يجب زيادة تركيز عنصر الحديد والزنك والمنجنيز في المحاليل التي يتم استعمالها في التغذية لبعض النباتات، ويجب استعمال المياه عند توفر هذه العناصر في الأراضي الجيرية والتي تعاني من العديد من العناصر اللازمة للزراعة والتي تعاني من عدم قدرتها على الامتصاص ويجب العناية بالمحصول وبالنباتات بشكل عام عند الزراعة في الأراضي الجيرية ويجب إضافة الأسمدة بطرق منتظمة وبطرق مناسبة مع طريقة الزراعة.

المصدر
معهد بحوث البساتين/ الأردنمحطة البحوث الزراعية/ الأردنوزارة الزراعة وإستصلاح الأراضي/ الأردنالمركز الجغرافي الملكي الأردني

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى