الزراعةبستنة وحدائق

الحديقة العطرية

اقرأ في هذا المقال
  • الاستخدام التاريخي للنباتات العطرية في الحديقة
  • فوائد النباتات العطرية
  • أنواع واستخدامات النباتات العطرية

تتزايد حدائق العلاج بالروائح، على الرغم من أن النباتات العطرية للحدائق ليست بالتأكيد مفهومًا جديدًا، إلا أن الاهتمام بزراعة النباتات العطرية وحصادها قد شهد زيادة في النمو في العامين الماضيين.

الاستخدام التاريخي للنباتات العطرية في الحديقة:

للزهور والنباتات العطرة تاريخ طويل من الاستخدام في الحديقة، تعدّ حدائق بابل المعلقة من أشهر الحدائق في العصور القديمة، على الرغم من أن قدماء المصريين والرومان كان لديهم أيضًا حدائق مليئة بالورود والأعشاب العطرية وأشجار الفاكهة العطرية أيضًا، انتشرت الحدائق المعطرة في جميع أنحاء أوروبا، وعلى الرغم من أنها فقدت شعبيتها خلال القرن الثامن عشر والثورة الصناعية في بريطانيا العظمى، إلا أنها تحظى بنفس الشعبية مرة أخرى اليوم.

النباتات العطرة المتسلقة، مثل زهر العسل (honeysuckle) وياسمين البر (clematis)، يؤطرون العرش الإنجليزي في القرنين السادس عشر والسابع عشر، جنبًا إلى جنب مع الزعرور (hawthorn)، لخلق مكان لقاء رومانسي وسري للعشاق، في العصر الإليزابيثي، كان كل من زهر العسل وياسمين البر (خاصة ياسمين فلامولا) من المتسلقين العطريين المشهورين جدًا الموجودين في العديد من الحدائق.

فوائد النباتات العطرية:

تحفّز النباتات العطرية إحدى أقوى الحواس الخمس، بالنسبة لأولئك الذين ليس لديهم حاسة البصر والتحفيز البصري للحديقة، فإن الحدائق المعطرة مناسبة لهذا. ومع ذلك، فإن النباتات العطرية لا ترضي الأنف فقط من أجل المتعة، بل لديها غرض أيضًا.

في عالم علم النبات، يمكن لرائحة النبات أن تجذب أو تطرد حشرة لأغراض البقاء، تجذب بعض النباتات الملقحات، مثل الطيور الطنانة والنحل والفراشات، للتخصيب والنمو، نباتات أخرى تطرد الحيوانات المفترسة من خلال الرائحة، كما أن التركيب الكيميائي لبعض النباتات قاتل للحيوانات المفترسة التي تحاول أكلها، تعيش العديد من النباتات، بطريقة أو بأخرى، من خلال الروائح التي تنتجها.

أنواع واستخدامات النباتات العطرية:

للنباتات العطرة استخدامات أيضًا، بالإضافة إلى منظر الأزهار في الحديقة تُستخدم الكثير من النباتات المعطرة في طب الأعشاب وفي أطباق الطهي وفي ممارسة العلاج بالروائح. ومع ذلك، فإن بعض النباتات المعطرة خطرة وسامة، لذلك من الضروري التعرف على النبات ومعرفة ما يمكن استخدامه بأمان.

1- النباتات المتسلقة العطرة للحديقة:

هناك العديد من نباتات التسلق العطرية التي يمكن استخدامها في الحديقة، وتشمل هذه زهر العسل (Lonicera periclymenum)، ياسمين البر، الورود والياسمين (Jasminum officinale)، ينمو المتسلقون المعطرون فوق العرش والأسوار والجدران وقد اشتهروا منذ قرون في الحدائق الأوروبية القديمة، اليوم من الممكن زراعة العديد من النباتات المتسلقة المعطرة في الحدائق في جميع أنحاء العالم.

2- النباتات العطرية التقليدية للحديقة:

نمت النباتات العطرية التقليدية للحديقة في الحدائق المنزلية عبر إنجلترا واسكتلندا وأوروبا لعدة قرون أيضًا، تشمل نباتات الحدائق المنزلية العطرة التقليدية البازلاء الحلوة (Lathyrus odoratus) والخزامى (Lavandula angustifolia) والورود، كانت حدائق الكوخ تقليديًا عطرة وتخدم غرضًا معين، حيث نمت هناك العديد من النباتات الطبية ونباتات للطهي.

3- الأعشاب العطرية للحديقة:

كانت الأعشاب المعطرة أيضًا نباتات عادية ظهرت في حديقة الخضراوات والحديقة الطبية، وشملت النعناع (Mentha piperita) والريحان (Ocimum basilicum) وإكليل الجبل (Rosmarinus officinalis) والمريمية (Salvia officinalis) والشمر (Foeniculum vulgare) والبابونج.

المصدر
About Sedona AromaticsHistory of the Aromatic GardenScented and aromatic gardensAromatic Garden

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى