الزراعةمملكة الحيوانات

الطرق الانتقائية لتربية الخيول واختيار السلالات

اقرأ في هذا المقال
  • ما اسم كل من ذكر وأنثى الخيل؟
  • التربية الانتقائية للخيول.
  • صناعة تربية الخيول.

الخيل هذا المخلوق الجميل بما فيه من صفات تجعل مالكه يشعر بالخير والبركة وللخيل مواصفات خاصة، وطرق تربية مختلفة عن باقي الحيوانات، حيث كانت تستخدم منذ القدم في كثير من الأمور، كالنقل والسباق وغيرها، وهنا سوف نقوم بالحديث عن الخيول والطرق الانتقائية لتربيتها.

ما اسم كل من ذكر وأنثى الخيل؟

يُعرف الذكر في الخيل بالفحل، والأنثى بالفرس وتسمى السد أيضاً، وكلاهما مهمان من الناحية الجينية، حيث يوفر كل والد نصف التركيب الجيني للنسل التالي، المسمى بالمُهر، على عكس سوء الاستخدام الشائع، وتشير كلمة جحش إلى حصان ذكر شاب، وكلمة المُهرة إلى أنثى شابّة.

التربية الانتقائية للخيول:

رغم أنّ العديد من مالكي الخيول قد يقومون ببساطة بتربية فرس عائلي لفحل محلي من أجل إنتاج حيوان مصاحب، فإن معظم المربين المحترفين يستخدمون التربية الانتقائية، لإنتاج أفراد من نمط ظاهري معين أو سلالة معينة.


وبدلاً من ذلك يمكن للمربي استخدام أفراد من أنماط ظاهرية مختلفة، وإنشاء سلالة جديدة ذات خصائص محددة، وتشير بعض السلالات إلى البلد أو الولاية التي حدث فيها الحمل كأصل المهر، وبالمثل فإن المربي هو الشخص الذي امتلك أو استأجر الفرس وقت الإنجاب، وقد لا يكون لهذا الفرد أي علاقة بتزاوج الفرس، ومن المهم مراجعة قواعد سجل كل سلالة لتحديد أيها ينطبق على أي مهر معين.

صناعة تربية الخيول:

في صناعة تربية الخيول فإن مصطلح “الأخ غير الشقيق” أو “الأخت غير الشقيقة”، يصف فقط الخيول التي لها نفس الأم ولكن بمواليد مختلفة، ويقال ببساطة أن الخيول التي لها نفس الأب ولكن الأمهات المختلفة، لا توجد علاقة بين الأشقاء، والأشقاء الكاملون أو المملوكون لهم نفس الأم ونفس الأب.


وغالبًا ما يتم استخدام المصطلحين للأب نصف الأخ والأخوة غير الأشقاء للأم، وثلاثة أرباع الأشقاء هم خيول من نفس الأم، وهم إما من أبناء غير أشقاء أي نفس الأم أو من نفس الأب.


ويتم تصنيف الخيول الأصيلة والعربية أيضًا من خلال المربى أو الخط الأنثوي المباشر، والمعروف باسم خط العائلة أو أنثى الذيل، وتعود إلى أصل أصلهم الأساسي أو بداية كتب الخيول الخاصة بهم، ودائمًا ما يظهر خط النسب الأنثوي في أسفل النسب المجدول، وبالتالي يُعرف غالبًا باسم المحصلة النهائية.


بالإضافة إلى ذلك فإن جد الحصان للأم له مصطلح خاص، وتربية السلالة تقنيًا هي ازدواجية الجيل الرابع أو أسلاف بعيدة، وغالبًا ما يتم استخدام المصطلح بشكل فضفاض أكثر، حيث يصف الخيول مع ازدواجية أسلاف أقرب من الجيل الرابع، كما أنها تستخدم أحيانًا كإشارة ملطفة لممارسة زواج الأقارب، وهي ممارسة يرفضها مربي الخيول عمومًا، على الرغم من استخدامها من قبل البعض في محاولة لإصلاح سمات معينة.

المصدر
Horse Breeding Equestrian Library، بيتر روسسدالي، 1981Modern Horse Breeding، سوزان مبين، 2000Horse Of A Different Color، جيمس جي سكيرز، 2002Genetics and Horse Breeding، ويليام إي جونز، 1982

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى