الزراعةزراعة الخضروات

طريقة زراعة الخبيزة

اقرأ في هذا المقال
  • الخبيزة
  • الحاجة الغذائية والمائية لنباتات الخبيزة
  • طريقة إكثار الخبيزة
  • استخدامات الخبيزة الغذائية والطبية

الخبيزة:

اسم جنس الخبيزة هو (malva)، وهو مشتق من الكلمة اليونانية (malakos)، والتي تعني “لينة”؛ حيث من المحتمل أن تكون هذه إشارة إلى نسيج الخبيزة المخاطي، لأنها لزجة قليلاً. حيث يبلغ طول نباتات الخبيزة من 15 إلى 61 سم، ولها أزهار وردية أو بيضاء فوق سيقان طويلة مغطاة بأوراق دائرية ذات حواف متموجة.


تزهر نباتات الخبيزة الشائعة من أوائل الربيع حتى منتصف الخريف. والخبيزة الشائعة هي نباتات تنمو سنويا أو كل سنتين، وتنمو الخبيزة الشائعة من جذور طويلة وصعبة تسمح لها بالبقاء على قيد الحياة في ظروف التربة القاسية والجافة، والتي قد تعاني منها العديد من النباتات الأخرى؛ ولهذا السبب غالبًا ما ترى هذه النباتات الصغيرة جدًا تظهر على طول الممرات الرملية أو جوانب الطرق وغيرها من الأماكن المهملة.


تعتبر الخبيزة نباتًا طبيًا من قبل الأمريكيين الأصليين؛ حيث كانوا يمضغون جذورها الصعبة لتنظيف أسنانهم، كما تم استخدامها لعلاج الجروح، آلام الأسنان، الالتهابات، الكدمات، لدغات الحشرات أو لسعاتها، التهاب الحلق والسعال، كذلك التهابات المسالك البولية، الكلى والمثانة. كما تم استخدام الأوراق لوضعها على الجلد لسحب الشظايا والأشواك، وأيضا تم استخدام مستخلصات جذر الخبيزة الشائعة لعلاج مرض السل، ووجدت دراسات جديدة أنه علاج فعال لارتفاع نسبة السكر في الدم. وكمادة قابضة طبيعية مضادة للالتهابات ومطرية، تستخدم نباتات الخبيزة الشائعة لتهدئة وتنعيم البشرة.

الحاجة الغذائية والمائية لنباتات الخبيزة:

تُفضل نباتات الخبيزة التربة الغنية جيدة التصريف والخصبة بدرجة معقولة في وضع مشمس، حتى الجافة والفقيرة قليلاً ممكن أن تنجح الزراعة فيها، كما تفضل معظم الأنواع درجة الحموضة المحايدة إلى الحمضية قليلاً. إن نبات الخبيزة سهل النمو للغاية؛ حتى أنه ينجح في تربة الحدائق العادية، كما أنها تحتاج إلى الماء بشكل معتدل.

طريقة إكثار الخبيزة:

يتم إكثار الخبيزة بالبذور، وتُزرع أوائل الربيع أو الخريف على أن يتم الإنبات في غضون أسبوعين. وتنبت البذور في فصل الخريف في البرية.

استخدامات الخبيزة الغذائية والطبية:


يحتوي هذا النبات على عدد من المكونات النشطة التي تؤثر على صحة الإنسان؛ حيث يمكن أن يوفر كميات مفيدة من الحديد، فضلاً عن احتوائه على نسبة عالية من الفيتامينات.


تستخدم الخبيزة تقليديًا كعلاج عشبي للصداع، الإمساك، التهاب المعدة، آلام الأسنان، الربو، التهاب الشعب الهوائية، السعال وانتفاخ الرئة. كما أنه من المعروف أن هذا النبات يساعد في حل مشاكل الجهاز الهضمي ومشاكل النوم. علاوة على ذلك، للخبيزة خصائص مضادة للشيخوخة ومضادة للسرطان. كما تستخدم كمعالج للجروح ويمكن أن تعزز جهاز المناعة عن طريق منع الالتهابات البكتيرية.

أوراق النبات وجذوره وأزهاره كلها صالحة للأكل ولها تاريخ طويل من الاستخدام في مجموعة متنوعة من الأطعمة، بما في ذلك الحساء والسلطات. ونظرًا لقدرته على الإزدهار في التربة الفقيرة، فقد تم استخدامه كغذاء للبقاء في أوقات المجاعة خلال حرب الاستقلال الإسرائيلية عام 1948. ولا يزال يتم الاحتفال به في يوم الاستقلال كل عام بطبق تقليدي مصنوع من أوراق الخبيزة.

المصدر
المركز الجغرافي الملكي الأردنيوزارة الزراعة وإستصلاح الأراضي/ الأردنمحطة البحوث الزراعية/ الأردنمعهد بحوث البساتين/ الأردن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى