العلوم التربويةتربية الطفل

الأطفال المزعجون و التعامل معهم

اقرأ في هذا المقال
  • منعه قبل أن يبدأ
  • حمد السلوك الحسن
  • تجاهل السلوك الذي لا يضر
  • الإشارة إلى السلوك البغيض
  • تقديم تحذير
  • إعطاء النتيجة
  • حل المشكلات للمستقبل

سواءً كان طفلك يبكي بصوت عالٍ على مائدة العشاء أو يضغط على أخيه في ذراعه فقط لإزعاجه، فقد يكون السلوك البغيض مزعجاً بصراحة، لكن معظم الأطفال يجربون السلوك البغيض في وقت واحد أو آخر، في بعض الأحيان، هو محاولة للفت الإنتباه، و في أوقات أخرى، يُعد اختباراً لمهارات الأبوة والأمومة لديك لمعرفة كيفية رد فعلك.
ستحدد الطريقة التي تستجيب بها لسلوك الطفل البغيض ما إذا كان سيختفي أو يزداد سوءاً، فيما يلي الإستراتيجيات الأكثر فعالية لكبح السلوك البغيض بسرعة:

1. منعه قبل أن يبدأ

  • قم بتعليم طفلك بشكل استباقي المهارات التي ستمنعه ​​من إظهار السلوك التخريبي.

  • علّمه التعاطف حتى يتمكن من فهم كيف يؤثر سلوكه الوقح على من حوله.

  • توقف مؤقتاً عند قراءة الكتب لطرح أسئلة حول كيفية تأثير سلوك الشخصية على الآخرين في القصة.

  • تعلم طرقاً صحيحة للتعامل مع المشاعر غير المريحة و التصرفات المزعجة.

  • أظهر للأطفال كيف يتعاملون مع القلق أو الخوف أو الوحدة أو الرفض دون أن يتصرفوا بشكل يسيء للآخرين.

2. حمد السلوك الحسن

  • غالباً ما يسيء الأطفال التصرف كوسيلة لجذب الانتباه والديهم و الآخرين من حولهم.

  • إن لفت إنتباه طفلك إلى السلوك يمكن أن يمنعه من التصرف.

  • بدلاً من توبيخ طفلك لمقاطعته في كل مرة يُخرب فيها المحادثة، توقف مؤقتاً عندما تتحدث إلى صديق، وقول لطفلك: “شكراً لك على اللعب بهدوء”.

  • إن مدح السلوك الجيد يمكن أن يشجع طفلك على مواصلة العمل الجيد، لذلك إمدح دائماً.

  • يوضح أن أفضل طريقة لجذب الإنتباه هي اتباع القواعد.

3. تجاهل السلوك الذي لا يضر

  • إذا كان سلوك طفلك البغيض يسعى إلى لفت الانتباه ، مثل جعل الضوضاء العالية مراراً وتكراراً على مائدة العشاء فتجاهله يكون أفضل.

  • يمكن للتجاهل الإنتقائي أن يضمن أن سوء سلوك طفلك غير فعّال في جذب انتباهه الذي يحاول جذبه.

  • لن يعمل التجاهل إلا إذا كان كل أفراد الأسرة قادرين على البقاء على نفس الرأي في تجاهل الطفل.

  • إذا كان من المحتمل أن تغطي الأخوة أذنيها وتصيح مراراً وتكراراً، “قف!” رد فعلها سيعزز فقط لطفلك أن سلوكه البغيض فعال في الحصول على رد فعل من شخص ما.

  • من المهم أن يكون كل شخص على من العائلة متفهم و قادر على تجاهل السلوك البغيض من الطفل.

  • إذا لم يكن الأمر كذلك، فقد تحتاج إلى تجربة استراتيجية مختلفة.

4. الإشارة إلى السلوك البغيض

  • إذا لم يتعرف طفلك على نوع السلوك الذي من المحتمل أن يزعج الآخرين، فقم بالتأشير إلى السلوك البغيض عند حدوثه.

  • إذا كان طفلك يتباهى عندما يكون لديك زائر، فقد يعتقد أنه يستمتع بالناس عند القيام بتصرف معين.

  • أو، إذا لم يكن متأكداً من كيفية دعوة أطفال آخرين في ملعب للعب معه، فقد يتصرف في محاولة لجذب انتباههم.

  • إذا كنت على إنفراد، فقل لطفلك ببساطة ، “من فضلك توقف عن هذه الأصوات الصاخبة.

  • إذا كان وضعاً عاماً، فاتصل بطفلك إلى جانبه واشرح له سراً أن سلوكه غير مناسب، قل شيئاً مثل: “أعلم أنك تريد أن يلعب الأطفال الآخرون معك، لكن منعهم من الركض عبر الجسر يزعجهم، اسألهم عما إذا كنت تستطيع اللعب معهم بدلاً من مقاطعة اللعبة التي يلعبونها بالفعل.”

  • قم بإنشاء كلمة أو إشارة رمز حتى تتمكن من الإشارة إلى السلوك البغيض في الأماكن العامة، دون إحراج طفلك، قد يذكره ذلك يتغيير سلوكه قل له: “مثلاً كلمة أحذية لطيفة” أو “كن لطيفاً”.

5. تقديم تحذير

  • إذا اختار طفلك مواصلة سلوكه البغيض بمجرد إدراكه أن ما يفعله هو أمر مزعج، فعليك تقديم تحذيرقبل العقاب.

  • إذا كان التوضيح له هو وسيلة فعالة لتذكيره بما سيحدث إذا إستمر سلوكه، قل شيئاً مثل، “إذا لم تتوقف عن القيام في هذا الأمر الآن؛ فسوف تذهب إلى الخارج( مهلة خارج المكان).

  • إعطاء تحذير واحد فقط ثم سوف تكون على إستعداد للمتابعة نتيجة لذلك.

6. إعطاء النتيجة

  • إذا لم يستمع طفلك إلى تحذيرك، فقد يكون من الضروري متابعة النتيجة السلبية، المهلة (عقاب الخارج) عادة ما تكون نتيجة فعالة، أخرجه من الموقف وتوقف عن إعطائه أي اهتمام لفترة قصيرة.

  • إذا أصبح السلوك البغيض عدوانياً، أو إذا كانت المهلة ليست خياراً، فيمكن لامتياز طفلك أن يسلب تعليمك.

7. حل المشكلات للمستقبل

  • إذا كان السلوك البغيض يمثّل مشكلة مستمرة لطفلك، فمن المهم أن تحل المشكلة معاً قبل الدخول في موقف يمكن أن يحدث فيه سلوك مزعج محتمل، مثلاً في السيارة أو عند زيارة الجدة أو الأقارب.

  • قد تقرر إعطائه كتاب تلوين وأقلام تلوين، أو قد تقدم مكافأة صغيرة إذا تصرف طوال الوقت جيّداً، قل شيئاً مثل، “إذا اتّبعت القواعد في منزل الجدة اليوم، فسوف نتوقف ونلعب في الملعب أو في المنزل عندما نعود.

  • تحدث عن توقعاتك مقدماً، ناقش ما يمكن لطفلك فعله إذا كان يشعر بالملل أو كيف يمكنه الحصول على الإهتمام بطريقة أكثر إيجابية.

بواسطة
8 Things to Say When Disciplining Your Children4 Annoying Behaviors In Kids and How To Correct Them7 Ways That Your Kid Is a Brat—And How Calm Parents Deal With It

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى