أساليب التدريسالعلوم التربوية

ما الفرق بين الواجب والتقييم

الواجبات هي عبارة عن أجزاء من الواجبات الدراسية أو الواجبات المنزلية التي تم تعيينها من قبل معلم المادة، يتعين على الطلاب مهمة القيام على إكمالها، بينما يشير التقييم إلى طريقة تقييم تقدم الطلاب، ويتمثل هذا في الفرق الرئيسي بين الواجب والتقييم، في بعض الأحيان يمكن أن تعمل المهام أيضًا كأدوات للتقييم.

 

الواجب المنزلي والتقييم

 

يدل الواجب المنزلي على مهمة ما قام المعلم على إسنادها إلى طلاب الفصل، ويتوقع من الطالب القيام على تنفيذ هذه المهمة في داخل أو خارج الدوام المدرسي، وفي غالبية الأحيان ما يقوم المعلم على إعطاء الواجب للطلاب من أجل العمل على تنفيذها في المنزل حتى يتمكن الطلاب من ممارسة المواد التعليمية التي قام المعلم على تدريسها في اليوم الدراسي في المدرسة، حيث يتجلى هدف المعلم من الواجب هو العمل على تقوية ودعم التعلم والتسهيل على الطالب عملية إتقان مجموعة معينة من القدرات والمهارات.

 

في غالبية الأحيان قد يقوم المعلم على إعطاء الطلاب واجبات تحضيرية يقوم على تنفيذها خارج المدة المعينة للحصة الدراسية، حيث أن الغاية من هذه الواجبات هو تعريف الطالب على المواد الدراسية التي سوف يقوم المعلم على تقدمها في الدروس اللاحقة، علاوة على ذلك سوف يساعد ذلك الطالب على الحصول على أعلى مستوى من الفائدة في حال قيام المعلم على تدريس المادة الجديدة خلال الفصل.

 

من ناحية أخرى في غالبية الأحيان يقوم الواجب على تسهيل عملية نقل المهارات التي اكتسبت من قبل إلى مواقف جديدة، بالإضافة إلى ذلك يمكن اللجوء إلى الواجبات من أجل بناء التواصل الملائم بين أولياء الأمر والطلاب، واعتباره طريقة بناءة للعقوبة، وكذلك من أجل توعية الوالدين بما يحدث مع الطالب في المدرسة.

 

على الرغم من تشابه المصطلحين إلا أن مفهوم كل منها مختلف، أن المقصود من الواجبات هي عبارة عن أجزاء من الواجبات الدراسية التي يطلب من الطلاب القيام على إكمالها، من ناحية أخرى يدل التقييم على الطريقة المستعملة في تقييم مستوى الطلاب، في غالبية الأحيان من الممكن أن تعمل الواجبات باعتبارها أداة من أدوات التقييم.

 

تقوم الواجبات على تحقيق مجموعة متنوعة الغايات التعليمية حيث إنها تقوم تقوم على منح الطلاب فهماً أفضل للموضوع الذي يدرسه أو تم تدريسه، وتقوم على تنمية مجموعة من مهارات التعلم والفهم عند الطلاب، ويقوم الواجب على تقديم المساعدة للطلاب خلال الدراسة الذاتية، ويقوم على تنمية مهارات الطالب البحثية، ويعلم الطلاب القدرة على إدارة الوقت وغيرها الكثير.

 

يدل التقييم على الطريقة المستعملة من قبل المعلم من أجل تعيين في حال كان الطالب حقق نتيجة تعليمية أو في طريقه باتجاه هدف تعليمي، أو طريقة تقييم تقدم الطلاب، يقوم التقييم على تقديم المساعدة للمعلم على تعيين ما يتعلمه الطلاب ومستوى تعلمهم له، وذلك فيما يتعلق بنتائج التعلم المتوقعة من الدرس، وعلى ذلك يساعد المعلم على فهم مدى والحالة التي يفهم فيها الطلاب للدرس وتعيين أو معرفة التغييرات التي ينبغي على المعلم القيام على إجرائها على عملية التدريس، يركز التقييم على كل من التعلم والتعليم ويمكن إنهاؤها باعتباره عملية تفاعلية.

 

يتجسد التقييم في نوعان: التقييم التكويني والنهائي، حيث أن التقييمات التكوينية تحدث خلال عملية التعلم بينما التقييمات النهائية تحدث في نهاية التعلم، ويتجلى التقييم التكويني في مجموعة من الصور مثل، الاختبارات القصيرة والمناقشات وغيرها، بينما يتجلى التقييم النهائي على صور اختبارات نهاية الوحدة أو نهاية الفصل وغيرها، أن الغاية من التقييمات التكوينية هو القيام على مراقبة عملية تعلم الطلاب بينما الهدف من التقييم النهائي هو تقييم عملية تعلم الطلاب.

 

واعتمادًا على المحتوى يمكن أن تشتمل الحصة الدراسية على مجموعة متنوعة من أنواع التقييم، وتتمثل هذه من خلال ما يلي:

 

  • يمكن أن تتضمن اختبارات الوحدة النمطية والفصول مجموعة متنوعة من أنواع الأسئلة مثل الاختيار من متعدد وغيرها.

 

  • تساعد إدخالات دفتر اليومية التي يمكن أن تظهر إما في تقييم أو في قراءة الطلاب على تجميع محتوى الواجب، يمكن تتبع إدخالات دفتر اليومية للطلاب والوقت الذي تقضيه من صفحات الأداء.

 

  • تساعد التقييمات المباشرة التي تظهر في القراءات الطلاب على تقييم فهمهم لمحتوى الوحدة، ويمكن للطلاب تجربة أسئلة التقييم هذه عدة مرات كما يريدون، وعادةً يكسبون نقطة واحدة لكل سؤال يجيبون عنه بشكل صحيح.

 

  • تتيح تقييمات الكتابة المشتركة القابلة للتقييم للطلاب الاستجابة للمطالبات المناقشة المضمنة في القراءة، بعد إرسال إجابات المناقشة يمكن للطلاب أيضًا رؤية عمليات إرسال الطلاب الأخرى والرد عليها، يتلقى الطلاب نقاطًا إجابتهم الأولى بغض النظر عن عدد الردود التي يرسلونها.

 

ما الفرق بين التقييم والواجب

 

يتمثل الاختلاف الأساسي بين الواجب والتقييم في أن الواجبات تدل على تعيين مهمة أو مجموعة من المهام  في موضوع ما من قبل المعلم في مادة أو نشاط تربوي، بينما يدل التقييم على الطريقة التي يقاس بها المعلم ما قام الطلاب على تحقيقه، لكن أن كل من الواجبات والتقييم هما من المصطلحات المهمة في عملية التعليم في القدم وفي الوقت الحالي.

 

الواجب هو واحد أو أكثر من الوحدات النمطية أو أجزاء من المحتوى التي يحتاج الطلاب لإكمالها بحلول تاريخ معين، غالبًا ما تشتمل الوحدة النمطية على قراءة متبوعة باختبار قصير للتحقق من فهم الطالب للقراءة، بينما التقييم هو سؤال أو نشاط أو إجراءات واحدة أو أكثر في مهمة يمكن للطلاب الحصول على درجة لها، وهناك مجموعة متنوعة من الاختلافات الأساسية بين التقييم والواجب، وتتجلى هذه من خلال ما يلي:

 

المفهوم

 

أن مفهوم الواجبات هو عبارة عن قيام المعلم على تعيين مهمة أو مجموعة من المهام وينبغي على الطالب القيام على تنفيذها بينما يشير مفهوم التقييم إلى مجموع من الطرق من أجل تعيين ما إذا كان الطلاب قد أنجزوا نتيجة أو هدف تعليمي.

 

الأساس

 

أن الواجب هو عبارة عن جزء من الواجبات المدرسية، والتي ينبغي على الطالب القيام على إتمامه تنفيذها، بينما يعتبر التقييم عبارة عن طريقة من أجل القيام على تقييم مستوى تقدم الطلاب.

 

الهدف

 

علاوة على ذلك تهدف الواجبات إلى منح الطلاب فهمًا أكثر شمولاً للموضوع الذي تتم دراسته وتطوير مهارات التعلم والفهم لدى الطلاب، ومع ذلك فإن الهدف الرئيسي للتقييم هو مراقبة وتقييم تعلم الطلاب وتقدمهم.

 

المصدر
تقنيات التعليم وتطبيقاتها في المناهج، للاستاذ الدكتور محمود جابر الشبلي، د ابراهيم جابر المصري، د حشمت رزق أسعد، د منال أحمد الدسوقي.تقنييات التعلم الحديث وتحديات العولمه، الدكتور إبراهيم جابر.نموذج اشور للتصميم التعليمي، للكاتب عبد الجبار حسين الظفري.التخطيط التربوي. الاستاذ الدكتور محمد متولي غنيمه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى