العلوم التربويةتربية الطفل

ما هي مراحل تطور الطفل في السنة الثانية؟

اقرأ في هذا المقال
  • مراحل تطور الطفل في السنة الثانية.

كل يوم مع الطفل الصغير هي مغامرة. وهناك الكثير لنتطلَّع إليه مع نموّ طفلك، أتتساءل متى يبدأ طفلك الصغير في المشي والتحدث والقيام بكل تلك الأشياء اللطيفة؟ إليك ما يُمكن توقعه في السنة الثانية للطفل، يُمكن أن تكون العناية بالرضيع مرهقة، لكن هناك الكثير ممّا يجب التطلع إليه، قُم بجولة في أوليات السنة الثانية لمعالم الطفل الأكثر توقعاً، فجميع الأطفال الطبيعيين يشتركون في الغالب في كثير من الخصائص والمظاهر النمائية.

والسنة الثانية من عُمر الطفل تتميّز بسرعة نموّه الحسي والجسدي. وعام الطفل الثاني يشمل العديد من التطوّرات والكثير من استجابات الطفل وتفاعلاته لمحيطه بالكلام واكتساب اللغة وبناء العلاقات الاجتماعية المبتدئة.

مراحل تطور الطفل في السنة الثانية:

يجب التنبّه لتريية الطفل وطريقة التعامل الصحيح والبنّاء معه؛ وذلك لغرس أساس الشخصية الصحيحة في ضوء جميع المؤثرات الخارجية والداخلية المحددة لبيئة الطفل. وتعتمد تنشئة الطفل السليمة واستقراره على سلوك والديه وطريقة تفاعلهم مع الأمور، فإذا كانت استجابة الأهل سليمة وإيجابية ينشأ طفل سليم ومستقر نفسياً. وبالعكس إذا تعامل الوالدين بشكل سلبي مع الأمور سوف ينشأ طفل مضطرب وغير سوي. وهذه بعض تطورات الطفل في السنة الثانية:


خطوات الطفل الأولى:

واحدة من أكثر المعالم إثارة بالنسبة لك عندما يخطو طفلك خطوته الأولى، خصوصاً إذا كانت في وقت مبكر من السنة الثانية، ربما قد يمشي طفلك دون مساعدة، خطوة بخطوة في كل مرة، لا أحد يوقفه بعد الآن عندما يبدأ الخطوة الأولى.


وعادةً يمشي الأطفال بالوضع الطبيعي ما بين تسع أشهر أو سبعة عشر شهراً. ومتوسّط العمر تقريباً 14 شهر وقد يتأخروا قليلاً أو يمشو أبكر وهذا حسب طبيعة الطفل، يبدأ طفلك بالمشي وتبدأ عملية المطاردة، حيث بعد مضي ستة أشهر على المشي تقريباً يستطيع طفلك المشي لمسافات قريبة. وربما يبدأ بالركض وتبدأين باللحاق به.


التسلق:

سوف يبدأ طفلك بالمغامرة بمجرّد اكتشاف أنه قادر على الصعود، حيث يبدأ بالتسلّق على الأثاث ويصعد على الدرج. وفي بعض الحالات يتسلّق خارج سريره، لذلك عليكي أن تكوني مستعدة للمغامرة. ومن المحتمل أن يبدأ الطفل في تسلّق السلالم والأثاث مع الدرابزين بعض الوقت خلال السنة الثانية؛ لذلك راقبيه جيداً حتّى تتجنبي وقوعه في الخطر وبمجرّد أنه أصبح قادر على التسلّق من سريره.


ويجب الانتباه حتى لا يسقط إذا كان سريره عالياً. وفي الغالب يُفضّل استخدام سريراً منخفضاً ويجب إبقاء كل شيء مغلق من الأبواب الخارجيه والنوافذ وغيرها.

يستطيع ركل الكرة:

إن ركل الكرة خطوة كبيرة بالنسبة للطفل، حيث يحتاج طفلك إلى التنسيق بين قدمه والكرة، بالإضافة إلى القدرة على إجراء الاتصال بأنه إذا ركل الكرة سوف تعود ليمسكها. ومن الاحتمال في المره الأولى التي يُحاول فيها ركل الكرة فسوف يتدحرج أو يرتد. وبمجرّد أن يكتشف طفلك أن هذه الكرات ترتد إليه سوف يبدأ بالاستمتاع والمرح.


ومن المحتمل أن يرمي الألعاب والطعام والأشياء الأخرى لمعرفة ما إذا كانت ترتد أيضاً مثل الكرة. ويُفضّل أن تكون الكرة التي يلعب بها الطفل مصممة لعمر السنتين أن تكون غير خطرة أو قاسية جداً؛ حتى لا تؤذيه إذا ضربت بوجهه.

يستطيع إمساك معلقة وقلم:

من السابق لأوانه معرفة ما إذا كنتِ قد أنجبتي الرسام بيكاسو الثاني، لكن رسومات الشعار التي يبتكرها طفلك سوف تكون لا تُقدّر بثمن بالنسبة لك، خلال السنة الثانية يستطيع الطفل أن يتحكَّم بشكل أكبر في العضلات الصغيرة في يديه وأصابعه. وتساعد هذه المهارات الحركية الدقيقة الأطفال على خربشة الطباشير الملوّن، حيث يستطيع أن يمسك القلم بين أصابعه ويمكنه تناول الطعام مع ملعقة.

يتخيّل ويلعب بمفرده:

خيال طفلك يأتي في الحياة، بين 18 و 24 شهراً، حيث يصبح دماغ الطفل مستعداً لبدء اللعب، بمفرده مع الدميه، مثلاً قد تلتقطيه يتحدَّث ويُطعم دمية دب أو يتحدث إلى هاتف لعبة، أو يتكلّم مع سيارته، استمتعي بهذه الأيام الجميلة من عمر طفلك ويُمكنك التقاط لقطات فيديو للذكرى.

التحدث الحقيقي:

حتى الآن قد يكون طفلك الدارج يثرثر، لكن حوالي 15-18 شهراً، يُمكنك أن تتوقعي أن تسمعي منه بعض الكلمات الحقيقية، بين 18 و 24 شهراً، حيث يبدأ معظم الأطفال في استخدام عبارات بسيطة، مثل: “لا أكثر” أو “الذهاب إلى هناك”. وفي سن الثانية، قد تسمعي حتى جملة قصيرة أو اثنتين.


ويجب عليكي أن تتكلمي معه كثيراً في هذه المرحلة. وأن تكرري ما يقوله ولكن بطريقة صحيحة حتّى يعرف الكلمة الأصلية، مثلاً إذا قال “بوبو” عن الحليب أنتي رددي وقولي له هل تريد الحليب، هذا حليب. وهكذا الكثير من الكلمات الأخرى التي يلفظها حتى يبدأ يحفظ الكلام.

اللعب مع الأصدقاء:

تواريخ اللعب تبدأ بحلول نهاية عامهم الثاني، أبدى معظم الأطفال الصغار المزيد من الاهتمام بصحبة أطفال آخرين في هذه المرحلة من العمر، قد لا يكونون مستعدين تماماً لمشاركة ألعابهم عندما يلعبون، لكنها خطوة كبيرة في حياتهم الاجتماعية الناشئة لأن يتفقوا ويلعبو لمدّة زمنية قصيرة مع الآخرين.

المصدر
Toddler Milestones Slideshow: Your Child's Second Year of Development Developmental Milestones: 2 Year OldsToddler Milestones Slideshow: Your Child's Second Year of Development

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى