العلوم التربويةنظريات الإرشاد النفسي

مستويات نظرية سكنر

اقرأ في هذا المقال
  • بورهوس فردريك سكنر.
  • مستويات نظرية سكنر.

ملخص نظرية سكنر أنّ التعلُّم يتشكل عندما يتم تعزيز ردود الفعل الصحيحة، أي أنّه إذا تمَّ دعم الاستجابة بمثير واضح بأي شكل، فإنّ هذه الاستجابة ستزيد وتعزِّز وتتكرَّر مرَّة أُخرى في وجود المثير. السؤال الذي نقوم بتوجيهه للمتعلّم ويطلب منه الإجابة عليه يعتبر مثير، أمّا إجابة المتعلم عن هذا السؤال فتعد استجابة، عندما يفهم المتعلَّم أنّه قد وفق في إجابته، فإنَّ ذلك يساعد على تعزيز الاستجابة ويقويها عند حدوث التعلّم، بشرط حدوث التعزيز بعد الاستجابة مباشرة.

بورهوس فردريك سكنر:

ولد سنة 1904، هو من أهم علماء النفس، الذي ساعد على نهوض علم النفس السلوكي من خلال تجاربه وأبحاثه. هو مؤسِّس نظرية الاشتراط الإجرائي، كان مهتم بكتابات واطسون وبافلوف لوقت طويل، ثمَّ عمل على إجراء سلسلة تجارب على الفئران، اهتم بدراسة السُّلوك وتمَّ اقتران اسمه بالتعليم المبرمج.

أخذ سكنر درجة الدكتوراة من جامعة هارفارد، ذهب إلى العمل بجامعة منيسوتا، أثناء فترة عمله في مينسوتا قام بإصدار كتابه (سلوك الكائنات)، قام بعرض وصف بشكل مفصَّل لتجاربه وأفعاله على العديد من الكائنات، ركّز على أهمية التعزيز كعامل رئيسي في عملية التعلُّم. اهتم سكنر بدراسة الظواهر السلوكية عن طريق دراسة السُّلوك نفسه، ليس من خلال الدراسات الأخرى الخارجة عن مظاهر السلوك.

عوامل تساعد على حدوث التعلُّم عند سكنر:

  • توفير موقف يقوم بإحداث التعلم.

  • تشكُّل السلوك نفسه.

  • عرض نتائج السُّلوك.

مستويات نظرية سكنر:

البيئة:

  • المستوى الأول المثيرات المستصدرة: هي استجابات تكون على شكل نمطي، على طريقة السلوك المستجاب وتحدث قبل حدوث الاستجابة.

  • المستوى الثاني المثيرات المعززة: هي ردود الفعل التي تأتي بعد الاستجابة، تساعد على زيادة احتمال تكرار الاستجابة في المواقف المختلفة التي تصبح أكثر احتمالاً في السلوك وتسمَّى الاستجابات الإجرائية.
  • المستوى الثالث المثيرات المتميزة: هي المثيرات الموجودة بالفعل، لكنَّها لا تؤثِّر على الاستجابة، لكنَّها تقوم على تمييزها وتقوي من حدوثها.

  • المستوى الرابع المثيرات المحايدة: هي المثيرات التي يتم ظهورها خلال الموقف السلوكي للكائن، سواء قبله أو خلاله أو بعده، لا علاقة لها بأي موقف يؤثِّر به.

تعلم السلوك الإجرائي:

يوجد اختلافات بين سلوك الكائن الاستجابي وسلوكه الإجرائي في طريقة اقتران المعزِّز، فعندما يتم اقتران المعزز بالمثير في السلوك البسيط، يتم اقتران المعزّز بالاستجابة في السلوك الإجرائي، حيث من الصعب كما يرى سكنر فهم نظامه في الإشراط الإجرائي دون معرفة تجاربه.

المصدر
النظرية السوسيولوجية المعاصرة، د.طاهر الزيباريعلم النفس التربوي، هناء حسين الفلفيمهارة التدريس، د.يحيى نبهان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى