العلوم الحياتيةعلم سلوك الحيوانمملكة الحيوانات

دراسة سلوك طائر الريا

طائر الريا أو الروحاء طائر كبير الحجم التي تقطن في القارة الأمريكية الجنوبية، وهي طيور تشبه إلى حدّ كبير النعامة وهي تعيش في المناطق المفتوحة، وهي طيور غير قادرة على الطيران وتعتبر من الطيور النهارية التي يصل طولها لغاية متر ونصف المتر، وهي من الطيور التي تمتلك جناحين كبيرين على الرغم من عدم قدرتها على الطيران، فما هي أبرز السلوكيات التي يمتاز بها طائر الريا؟

 

أبرز السلوكيات التي يمتاز بها طائر الريا

 

1. سلوك طائر الريا في التعايش

 

طائر الريا من الطيور كبيرة الحجم التي يصل وزنها لغاية أربعين كيلو غرام، وهي طيور لا تتواجد سوى في القارة الأمريكية الجنوبية في الراضي المنخفضة والأراضي العشبية المفتوحة، وتتواجد الآن في بعض الدول الأوروبية، وهي طيور لا تستطيع الطيران على الرغم من كبر الجناحين التي تقوم بفردها بشكل يشبه الطائرة الشراعية أثناء قيامها بالركض.

 

طيور الريا من الطيور الصامتة التي نادراً ما تطلق أصواتها، ولا يسمع لها صوتاً سوى في فترة التزاوج والأصوات التي تطلقها صغار هذا الطائر خلال فترة الحضانة، وهي طيور تعيش على شكل قطعان مكوّنة من عشرين إلى خمسة وعشرين طيراً، وهي غالباً ما تقوم بالعدو للحصول على طعامها، وهو من الطيور التي لا تعتبر شرسة.

 

2. سلوك طائر الريا في الحصول على الطعام

 

طائر الريا من الطيور التي تحصل على طعامها من خلال أكل النباتات واصطياد الحشرات والقوارض الصغيرة، وهي طيور تفضّل أوراق النباتات العريضة ويمكنها أن تأكل البذور والفواكه والسحالي والخنافس، وصغار طائر الريا لا تأكل سوى الحشرات صغيرة الحجم فقط في فترة الحضانة.

 

3. سلوك طائر الريا في التكاثر

 

يعتبر ذكر طائر الريا من الطيور متعدّدة الزوجات، إذ يمكن للذكر الواحد أن يتزاوج مع أكثر من أنثى واحدة، حيث يقوم باستعراض قوامه ويقوم بإخراج أصوات يعمل من خلاله على جذب انتباه الأنثى، وتقوم هي بدورها بملاحقة الذكر كدلالة على الموافقة، حيث تقوم الأنثى بوضع بيضها داخل العش وتهجر العش بصورة مباشرة ليقوم الذكر بحضانة البيض وتربية الصغار، وعادة ما يقوم الذكر بتقديم بعض البيض كنوع من التضحية من أجل المحافظة على باقي البيض خوفاً من الحيوانات المفترسة.

 

المصدر
اساسيات عامه في سلوك الحيوان، د محمد فؤاد الشرابي، د مني محمد الدوسر.علم سلوك الحيوان، الأستاذ الدكتور جمعان سعيد عجارم.سلوك الحيوان، للكاتب أحمد حماد الحسيني.سلوك الحيوان، للكاتب جون بول سكوت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى