العلوم السياسيةالقانونالقانون الدوليمصطلحات سياسية

اللجنة الدولية للإغاثة

اقرأ في هذا المقال
  • تعريف اللجنة الدولية للإغاثة

تستجيب لجنة الإغاثة الدولية الى الأزمات الإنسانية في العالم، حيث تساعد الأشخاص الذين دُمرت حياتهم وسبل عيشهم المتوقعة بسبب النزاعات والكوارث التي أصابت منطقتهم. وهناك الكثير من المنظمات التي توفير الرعاية للكثير من الدول التي تستقبل اللاجئين والنازحين لها. ومن هذه الخدمات الرعاية والتعليم وتأمين لهم العيش الكريم ومتطلبات المأوى، حيث تهدف لجنة الإغاثة الدولية المعروفة أيضًا باسم لجنة الإنقاذ الدولية، إلى تقديم المساعدة الإنسانية والتنمية.

 

تعريف اللجنة الدولية للإغاثة:

 

تُعد اللجنة الدولية للإغاثة منظمة غير رسمية تأسست في عام 1933 بناءً على أمر من ألبرت أينشتاين وتعتبر اللجنة الدولية للإغاثة هي جزء من جمعية الإنقاذ الدولية. وقد اندمجت لاحقًا مع منظمة إنقاذ أخرى أسسها أيضاً ألبرت أينشتاين في عام 1931. وكانت لجنة إنقاذ القانون الدولية في الأصل منظمة ساعدت في هروب الكثير من الأفراد من ألمانيا النازية، وظهرت حسب الحاجة ووسعت نطاق وظائف المنظمة.

 

وأُنشئت منظمة الإغاثة الدولية في ألمانيا عام 1931 حيال فصيلين يساريين، حزب المعارضة الشيوعية وحزب العمال الاشتراكي والغرض منه هو مساعدة ضحايا الاضطهاد الوطني. وبعد أن استولى النازيون على السلطة عام 1933، نُقلت المنظمة مقرها إلى باريس. ويتألف حزب المعارضة اليميني (الحزب الشيوعي) من أشخاص تم تطهيرهم من قبل ستالين في عام 1929 لدعمهم الناشط في الحزب الشيوعي نيكولاي بوخارين. وكان من بين هؤلاء الذين تم تطهيرهم جاي لوفستون، الزعيم السابق للحزب الشيوعي الأمريكي.

 

وكان جاي لوفستون هو الذي شكل جزءًا أمريكيًا من بين أولئك الذين انضم إليهم ألبرت أينشتاين. ويهدف إلى مساعدة الألمان الذين يعانون في ظل حكومة أدولف هتلر زعيم ألمانيا النازية، وخاصة أنصار المعارضة اليمينية واللاجئين الذين فروا لاحقًا من إيطاليا وإسبانيا. وفي عام 1942، بعد انضمام الولايات المتحدة إلى الحرب العالمية الثانية، انضم الجيش الجمهوري الأيرلندي ومنظمات الإغاثة إلى صفوفها باسم لجنة الإنقاذ الدولية (المشار إليها فيما يلي باسم لجنة الإنقاذ الدولية). ويتم تمويل المنظمة بشكل رئيسي من قبل صندوق الحرب الوطنية.

 

وفقًا للكاتب الأمريكي والناشط السياسي إريك توماس تشيستر، بحلول الخمسينيات من القرن الماضي، تطورت لجنة الإنقاذ الدولية إلى عملية عالمية، كجزء أساسي من الشبكة السرية لوكالة المخابرات المركزية، وشاركت بعمق في المواجهة المضطربة بين القوتين العظميين والمشاركة في سلسلة من العمليات السرية الحساسة.

المصدر
القانون الدولي لحقوق الإنسان/محمد يوسف علوان ومحمد خليل الموسىالقانون الدولي لحقوق الإنسان/سرور طالبي الملالقانون الدولي لحقوق الإنسان/عروبة جبار الخزرجىالقانون الدولي لحقوق الإنسان/بلال النسور ورضوان المجالي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى