العلوم الطبية والمخبريةفحوصات الدم

فحص الكولسترول (Cholesterol test)

اقرأ في هذا المقال
  • ما هو فحص الكوليسترول
  • ما هو استخدام الفحص
  • لماذا يتم إجراء فحص الكوليسترول
  • كيف يتم الأستعداد لإجراء الفحص
  • المستوى الطبيعي لـ الكوليسترول في الدم

ما هو فحص الكوليسترول:

الكوليسترول مادة شمعيَّة شبيهة بالدُّهون توجد في الدم وفي كل خلية من خلايا الجسم، يحتاج الجسم الكوليسترول للحفاظ على صحَّة الخلايا والأعضاء، يصنع الكبد الكوليسترول الذي يحتاجه الجسم، ولكن يمكن الحصول على الكوليسترول من الأطعمة التي نتناولها، خاصَّة اللحوم والبيض والدَّواجن ومنتجات الألبان، الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الدُّهون الغذائية يمكن أن تجعل الكبد ينتج المزيد من الكوليسترول.

هناك نوعان رئيسيان من الكولسترول: البروتين الدُّهني منخفض الكثافة (LDL)، أو الكولسترول “الضار” ، والبروتين الدُّهني عالي الكثافة (HDL)، أو الكولسترول “الجيد”، فحص الكوليسترول هو فحص الدَّم يقيس كميَّة كل نوع من الكولسترول والدُّهون المعيَّنة في الدَّم.

ما هو استخدام الفحص:

إذا كان مستوى الكوليسترول مرتفع في نسبة في الدم، فقد لا تواجه أيَّ أعراض على الإطلاق، لكن قد تكون عرضة لخطر الإصابة بأمراض القلب، يمكن أن يوفِّر فحص الكوليسترول معلومات مهمَّة للطبيب حول مستويات الكوليسترول في الدَّم، هذا الفحص يقيس:

  • مستويات LDL: المعروف باسم الكوليسترول “الضار”، LDL هو المصدر الرئيسي للانسداد في الشرايين.

  • مستويات HDL: المعروف باسم الكوليسترول “الجيد”، HDL يساعد على التخلُّص من الكوليسترول الضار.

  • الكولسترول الكلِّي “Total cholesterol”: عبارة عن كميَّة الكوليسترول المجمَّعة، يتكوَّن من البروتين الدُّهني منخفض الكثافة LDL والكوليسترول البروتين الدُّهني عالي الكثافة HDL في الدم.

  • الدهون الثلاثية “Triglycerides”: نوع من الدهون الموجودة في الدَّم، وفقاً لبعض الدراسات فإنَّ ارتفاع مستويات الدهون الثلاثية قد يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب، وخاصَّة عند النساء.

  • مستويات VLDL: البروتين الدُّهني منخفض الكثافة للغاية (VLDL) هو نوع آخر من الكولسترول “الضار”، ليس من السهل قياس VLDL لذلك يتمُّ تقدير هذه المستويات في معظم الوقت بناءً على قياسات الدُّهون الثلاثيَّة.

لماذا يتم إجراء فحص الكوليسترول:

قد يطلب الطبيب إجراء فحص الكوليسترول كجزء من الفحص الروتيني، أو إذا كان لدى المريض تاريخ عائلي من مرض القلب أو واحد من عوامل الخطر التالية:

  • ضغط الدم المرتفع.

  • داء السكري من النوع 2.

  • التدخين.

  • زيادة الوزن أو السُّمنة.

  • نقص في النشاط الجسدي.

  • اتباع نظام غذائي غني بالدُّهون المشبعة.

  • تقدُّم العمر، لأنَّ خطر الإصابة بأمراض القلب يزداد مع العمر.

كيف يتم الاستعداد لإجراء الفحص:

قد تحتاج إلى الصَّوم عدم تناول الطَّعام أو الشَّراب، لمدَّة 9 إلى 12 ساعة قبل سحب الدَّم، سوف يخبرك الطبيب إذا كنت بحاجة إلى الصَّوم وإذا كان هناك أيُّ تعليمات خاصَّة للمتابعة.

  • تناول نظام غذائي صحِّي: يمكن أن يساعد تقليل أو تجنُّب الأطعمة الغنية بالدُّهون المشبعة والكوليسترول في تقليل مستويات الكوليسترول في الدَّم.

  • خسارة الوزن. زيادة الوزن يمكن أن تزيد من نسبة الكوليسترول في الدم وخطر الإصابة بأمراض القلب.

  • التمارين الرياضيَّة: قد يساعد التمرين المنتظم في خفض مستويات الكوليسترول الضَّار (LDL)، ورفع مستويات الكوليسترول الجيِّد، قد يساعدك أيضًا على فقدان الوزن.

المستوى الطبيعي لـ الكوليسترول في الدم:

عادة ما يتم قياس الكوليسترول في mg/dL من الدَّم، توضح المعلومات أدناه كيفيَّة تصنيف أنواع مختلفة من قياسات الكوليسترول:

  • المستوى الطبيعي لـ الكوليسترول في الدَّم: أقل من 200 mg/dL.

  • الحد الأعلى لمستوى الكوليسترول في الدَّم: بين 200- 239 mg/dL.

  • ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدَّم: أكثر من 240 mg/dL.


المصدر
cholesterol testcholesterol levelHigh Blood Cholesterol

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى