العلوم الطبية والمخبريةفحوصات الدم

ما هو فحص الأمونيا؟

اقرأ في هذا المقال
  • ما هو فحص الأمونيا
  • لماذا يتم إجراء الفحص؟
  • متى يطلب هذا الفحص؟
  • ماذا تعني نتائج الفحص؟

ما هو فحص الأمونيا؟

الأمونيا هي نتاج نفايات تتشكل أساساً بواسطة بكتيريا في الأمعاء أثناء هضم البروتين، وإذا لم تتم معالجتها وإزالتها من الجسم بشكل مناسب يمكن أن تتراكم الأمونيا الزائدة في الدم، ويقيس هذا الفحص كمية الأمونيا في الدم.

يتم نقل الأمونيا عادة في الدم إلى الكبد، حيث يتم تحويلها إلى مادتين تسمى اليوريا والجلوتامين، ثم يتم نقل اليوريا إلى الكليتين، حيث يتم التخلص منها عن طريق البول، وإذا لم يتم التخلص من اليوريا سوف يتحول إلى الأمونيا، فإن الأمونيا تتراكم في الدم ويمكن أن تنتقل من الدم إلى الدماغ.

تعتبر الأمونيا مادة سامة للدماغ. على سبيل المثال، عندما يتم تقليل وظائف الكبد بشكل كبير بسبب اضطرابات مثل تليّف الكبد أو التهاب الكبد الوبائي، ويمكن أن تتراكم الأمونيا والمركبات الأخرى التي يعالجها الكبد في المخ وتتسبب في حالة تسمى اعتلال الدماغ الكبدي.

يتسبب اعتلال الدماغ الكبدي في تغيُّرات ذهنية وعصبية يمكن أن تؤدي إلى الارتباك والنعاس، وفي النهاية إلى غيبوبة وحتى الموت.

قد يتقيأ الأطفال الذين يعانون من زيادة مستويات الأمونيا بشكل متكرر، ويكونون سريعين الغضب إذا لم يتم علاجهم، فقد يتعرضون لنوبات، ويواجهون صعوبة في التنفس، وقد يصيبهم غيبوبة.

يمكن أن تنشأ مشاكل في معالجة الأمونيا من حالات مثل:

  • أمراض الكبد الوخيمة، ويحدُّ الضرر من قدرة الكبد على معالجة الأمونيا، ويمكن ملاحظة حدوث طفرات في مستويات الأمونيا في دم الأشخاص المصابين بأمراض مستقرَّة بالكبد، خاصةً بعد حدوث نزيف الجهاز الهضمي.

  • انخفاض تدفق الدم إلى الكبد، الأمونيا أقل قدرة على الوصول إلى الكبد لتتم معالجتها.

  • متلازمة راي وهي حالة نادرة تصيب الدم والدماغ والكبد، وعادة ما يؤدي إلى ارتفاع في مستويات الأمونيا وانخفاض في الجلوكوز. ويصيب الأطفال والشباب في المقام الأول في معظم الحالات، ويبدو أنه ناجم عن عدوى فيروسية، مثل الانفلونزا أو جدري الماء. الأطفال الذين يتناولون الأسبرين معرضون لخطر متزايد.

  • الفشل الكلوي، الكلى غير قادرة على تخليص الجسم بشكل فعال من اليوريا، ممّا يؤدي إلى تراكم الأمونيا في الدم.

  • اضطراب وراثي نادر مثل وجود خلل في دورة اليوريا، ونقص في أحد الإنزيمات اللازمة لإكمال تحويل الأمونيا إلى اليوريا.

لماذا يتم إجراء الفحص؟

يستخدم فحص الأمونيا للكشف عن ارتفاع مستوى الدم، وقد يُطلب إلى جانب فحوصات أخرى مثل الجلوكوز وفحوصات وظائف الكلى والكبد.

يستخدم بعض الأطباء فحص الأمونيا لمراقبة فعالية علاج اعتلال الدماغ الكبدي، نظراً لأن اعتلال الدماغ الكبدي يمكن أن يكون ناتجاً عن تراكم مجموعة متنوعة من السموم في الدم والدماغ، فإن مستويات الأمونيا في الدم ترتبط بشكل سيء بشدَّة الحالة.

يمكن أيضاً طلب مستوى الأمونيا للمساعدة في تشخيص بعض الاضطرابات الوراثية النادرة. على سبيل المثال، يمكن استخدامه لتشخيص عيوب دورة اليوريا، وتقييم شدة ضعف دورة اليوريا في هذه الحالة، وكذلك لمراقبة العلاج.

متى يطلب هذا الفحص؟

قد يطلب فحص الأمونيا عندما تواجه علامات وأعراض مستوى الأمونيا المرتفع، مثل:

  • التغيُّرات العقلية، والارتباك.

  • نعاس.

  • تغيير في الوعي.

  • غيبوبة.

يمكن أن تحدث هذه الأعراض مع وبدون أمراض الكبد أو الفشل الكلوي، وإذا كنتَ تعاني من مرض كبدي مستقر، فقد يتم طلب مستوى من الأمونيا، جنباً إلى جنب مع فحوصات وظائف الكبد الأخرى، عندما تصاب بمرض فجائي.

يمكن طلب فحص الأمونيا عندما يكون للمواليد الجدد علامات وأعراضاً تنشأ في الأيام القليلة الأولى بعد الولادة، مثل:

  • التهيج.

  • القيء.

  • النوم العميق.

  • النوبات.

يمكن إجراء فحص للأمونيا عندما يُصاب الطفل بنفس هذه الأعراض أثناء الشفاء من مرض فيروسي، مثل الإنفلونزا أو جدري الماء، لاستبعاد متلازمة راي.

ماذا تعني نتائج الفحص؟

يشير ارتفاع مستوى الأمونيا بشكل ملحوظ في الدم إلى أن الجسم لا يعالج الأمونيا ويزيلها بشكل فعَّال وقد يكون سبباً للعلامات والأعراض.

عند الأطفال والبالغين: قد يشير ارتفاع مستوى الأمونيا إلى أن تلف الكبد أو الكلى الحاد قد أثر على قدرة الجسم على تطهير الأمونيا وأنَّ الدماغ قد يتأثر، وفي كثير من الأحيان، يكون المرض الحاد أو المزمن بمثابة مُحفّز، ويزيد من مستويات الأمونيا إلى درجة أنَّ الشخص المصاب يواجه صعوبة في إزالة الأمونيا.

عند الرضع: قد تشير المستويات المرتفعة إلى ضعف دورة اليوريا بسبب اضطراب وراثي نادر مثل نقص أحد إنزيمات دورة اليوريا، أو قد تظهر أيضاً مع مرض فقر الدم الانحلالي عند الوليد. الزيادات المعتدلة والمؤقتة في الأمونيا شائعة نسبياً في الأطفال حديثي الولادة، حيث قد يرتفع وينخفض ​​المستوى دون التسبُّب في أعراض ملحوظة.

زيادة الأمونيا وانخفاض نسبة الجلوكوز في تركيبه مع مستويات مرتفعة من بعض أنزيمات الكبد قد تشير إلى وجود متلازمة راي في الأطفال والمراهقين الذين يعانون من أعراض. قد يشير زيادة مستوى الأمونيا أيضاً إلى وجود عيب أنزيمي لم يتم تشخيصه سابقاً في دورة اليوريا.

قد يعني مستوى الأمونيا الطبيعي في الدم أنّ العلامات والأعراض ناتجة عن سبب غير الأمونيا الزائدة. ومع ذلك، فإنّ المستويات الطبيعية للأمونيا لا تستبعد اعتلال الدماغ الكبدي. وقد تكون مستويات الأمونيا في الدماغ أعلى بكثير من مستويات الأمونيا في الدم.

يمكن ملاحظة انخفاض مستوى الأمونيا في بعض حالات ارتفاع ضغط الدم، مثل: (ارتفاع ضغط الدم غير معروف السبب، وارتفاع ضغط الدم للغاية الذي يحدث فجأة وبسرعة).

المصدر
AmmoniaAmmonia LevelsAmmonia test

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى