العلوممصادر الطاقة

استخدامات الوقود الحيوي

اقرأ في هذا المقال
  • ما هو الوقود الحيوي؟
  • استخدامات الوقود الحيوي.

ما هو الوقود الحيوي؟

 

يشير الوقود الحيوي إلى أي وقود سائل مشتق من مواد بيولوجية مثل: الأشجار أو النفايات الزراعية أو المحاصيل، ويمكن إنتاج الوقود الحيوي هذا من أي مصدر كربوني يمكن تجديده بسرعة مثل: النباتات، وأيضاً يعد الوقود الحيوي بديل للوقود الأحفوري التقليدي مثل: البترول والبروبان والفحم الحجري والغاز الطبيعي، ونظراً لأهمية هذا الوقود الحيوي من الناحية البيئية فقد توسعت صناعات الوقود الحيوي عالمياً بشكل كبير في كل من أوروبا وآسيا وأمريكا الجنوبية، حيث أنه لا ينتج انبعاثات سامة مثل: أول أكسيد الكربون والكبريت.

 

استخدامات الوقود الحيوي:

 

عادةً يمكن استخدام الأشياء المنزلية أو الصناعية التي نتخلص منها في إنتاج الوقود الحيوي، ويعتبر الوقود الحيوي هذا هو بديل أساسي ومهم جداً للبنزين ووقود الديزل الملوثين للهواء، حيث يمكن تصنيع الوقود الحيوي من: مياه الصرف الصحي البشرية والسماد المتعفن وزيت البطاطس المقلية المستخدم وفضلات الطعام وبعض المواد النباتية مثل قصاصات العشب وسيقان الذرة، وقد تُعرف هذه المصادر مجتمعة ككل باسم الكتلة الحيوية، ويساهم الوقود الحيوي في تقليل النفايات التي تذهب إلى مدافن النفايات وتقليل التلوث في الهواء، وأيضاً يقلل استخدام الوقود الحيوي من الاعتماد على الوقود الأحفوري.

 

– فيما يلي أشهر استخدامات الوقود الحيوي:

 

طاقة غاز المستنقعات – الميثان:

 

يعد الميثان المعروف أيضاً باسم غاز المستنقعات بأنه غاز حيوي، حيث يتم إنتاج هذا الغاز عادةً عن طريق البكتيريا التي تقوم بعملها في تحلل السماد أو الصرف الصحي أو نفايات النباتات الصلبة مثل: قشور الموز أو سيقان الذرة، وبعد ذلك يمكن تخزين غاز الميثان هذا واستخدامه كبديل للبروبان والغاز الطبيعي، وأيضاً مع تطور العلم والتكنولوجيا أصبح يمكن لنا استخدام غاز الميثان لإنتاج الكهرباء لتلبية متطلبات البشر في الحياة اليومية.

 

طاقة الكحول:

 

يمكن تحويل المحاصيل النشوية مثل بنجر السكر (الشمندر السكري) والذرة وقصب السكر إلى وقود حيوي كحولي مثل: الإيثانول، حيث تقوم الفطريات والبكتيريا بتحويل المادة النباتية إلى كحول عن طريق التخمير، وأيضاً عند مزج الإيثانول بالبنزين يمكن استخدامه لتشغيل المركبات، حيث يتم إنتاج الإيثانول الممزوج من نفس المنتجات بطريقة مماثلة، ولكن عادةً ما قد يمنحنا الأوكتان العالي المزيد من الكفاءة مقارنة بالإيثانول.

 

توفير الحرارة:

 

نمت استخدامات الوقود الحيوي على مدى السنوات القليلة الماضية، وكانت التدفئة هي من أهم استخدامات هذا الوقود، حيث يعتبر الخشب هو طريقة جمالية وعملية للتدفئة، وقد تستخدم المنازل مواقد الحطب كمكملات لأنظمة التدفئة الأخرى مثل: الغاز الطبيعي أو الكهرباء، وأيضاً تجدد الاهتمام بالوقود الحيوي الصلب في جزء منه استجابة لارتفاع أسعار الطاقة، حيث أدى إلى طفرة في الابتكار في الصناعة مع بحث يركز على تحسين الكفاءة وتقليل الانبعاثات وتعزيز الراحة.

المصدر
كتاب الطاقة البديلة للدكتور سمير سعدون مصطفىكتاب الطاقة المتجددة للدكتور علي محمد عبد اللهكتاب ترشيد الطاقة للدكتور محمود سرى طهكتاب الطاقة للدكتور عبد الباسط الجمل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى