العلومعلوم الأرض والفلك

طرق الاستخراج المنجمي بواسطة القواطع

اقرأ في هذا المقال
  • ما هي طريقة الاستخراج المنجمي بواسطة القواطع؟

ما هي طريقة الاستخراج المنجمي بواسطة القواطع؟

إن طريقة الحفر والاستخراج المنجمي هذه تستعمل ذات الأسلوب والتقنية، أي طريقة الحفر المنجمي المستعملة خلال طريقة cut and fill، كما أن هذه الطريقة تستعمل طريقة الإسناد والتدعيم باستخدام جذوع الأشجار والأخشاب، حيث يتم إسناد سقف وجوانب نفق الإنتاج والفجوة المنجمية من خلال شبكة هيكلية من أخشاب وسيقان الأشجار.


كما أن هذه الطريقة مناسبة للاستعمال في الترسبات المعدنية الضعيفة أو في الترسبات التي تمتاز بامتلاكها على تشققت وكسور كثيرة، ومن هنا تبرز الحاجة إلى تطبيق عمليات تدعيم وإسناد سقف الفجوة المنجمية من أجل منعها من الانهيار أو السقوط على هيئة كتل صخرية باتجاه الأسفل.


من فوائد هذه الطريقة أنها تتناسب للاستعمال خلال الترسبات المعدنية التي تكون ضعيفة ومحتوية على تشققات وكسور، كما أنها لا تحتاج إلى معدات وآليات صعبة ومعقدة في أعمال قلع ونقل الخام، ومن سلبيات طريقة الاستخراج المنجمي بواسطة القواطع أنها تحتاج إلى أيدي عاملة كثيرة، بالإضافة إلى أنها ذات إنتاجية قليلة ومتدنية؛ والسبب في ذلك بروز الحاجة إلى عمليات التدعيم أثناء تقدم سير العمل، هذه العملية مقيدة في الترسبات المعدنية ذات التركيز العالي ومرتفعة الثمن؛ والسبب في ذلك أن العوائد المالية الناتجة منها تقوم بتغطية تكاليف الإنتاج والتشغيل المنجمي، حدوث زيادة في تكاليف الإنتاج بسبب استعمال جذوع الأشجار في التدعيم.


يوجد طرق أخرى من طرق الاستخراج المنجمي، حيث تكون حيث أنها لا تحتاج إلى إسناد أو تدعيم، وتقسم هذه الطرق إلى ثلاثة طرق أساسية كل من هذه الطرق تملك أسلوب خاص وطريقة عمل خاصة في التعامل مع الترسبات المعدنية نسبة إلى ظروف تشكيلها وتواجدها، بالإضافة إلى الخصائص الجيولوجية والهندسية.


ومن خلال استعمال هذه الطرق فإن أعمال قلع وتكسير الخام تكون من مكان تواجده في الفجوة المنجمية، حيث يتم السماح لهذا الخليط المعدني أو الخام المهشم أن يسقط بشكل حر بفعل الجاذبية، أو قد يتم إجباره على الهبوط باتجاه الأسفل إلى أماكن مهيأة مسبقاً لاستقبال هذا الخليط المعدني.


ذلك يحدث بهدف تحميله ونقله إلى الخارج، مع ترك مناطق قلع الخام على هيئة كهوف وفجوات فارغة، في الغالب يتم استعمال هذه الطرق في الترسبات المعدنية الضعيفة وغير المتماسكة والتي من المحتمل أن يتم قلعها وإزالتها من أماكن تواجدها بشكل سهل.


المصدر
جيولوجيا النظائر/قليوبي، باهر عبد الحميد /1994الأرض: مقدمة في الجيولوجيا الفيزيائية/إدوارد جي تاربوك, ‏فريدريك كي لوتجينس, ‏دينيس تازا /2014الجيولوجيا البيئية: Environmental Geology (9th Edition)/Edward A. Keller/2014علم الأحافير والجيولوجيا/مروان عبد القادر أحمد /2016

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى