العلومعلوم الأرض والفلك

معدن الكالسيوم

اقرأ في هذا المقال
  • ماهو الكالسيوم.
  • خصائص الكالسيوم.
  • استخدامات الكالسيوم.
  • وظائف الكالسيوم في جسم الإنسان.
  • نقص الكالسيوم.
  • الأعراض التي تدل على نقص الكالسيوم في جسم الإنسان.
  • مصادر الكالسيوم.

ماهو الكالسيوم:

عنصر من العناصر الكيميائيّة المُهمة، له رمز كيميائيّ خاص به”Ca”، وعدد ذري يُساوي”20″، ينتمي إلى الفلزات الترابيّة القلويّة، يقع الكالسيوم في المجموعة الثانيّة من الجدول الدوريّ.

لا يُمكن للكالسيوم أن يتواجد بشكل حر في الطبيعة؛ هذا مايجعله يتميز بنشاطه الكيميائيّ، وفي حال تم تعريضُه للهواء سيتم تشكيل طبقة من الأكاسيد والنتريد على سطح الكالسيوم.

يتشابه عنصر الكالسيوم في خصائصه الفيزيائيّة والكيمائيّة مُقارنةً مع عناصر الفلزات القلويّة الأخرى، كما أنّه يتوافر بشكل كبير في الطبيعة، يأتي بالمرتبة الثالثة من حيث الترتيب بعد الألومنيوم والحديد، ومن الممكن ان يتواجد على شكل مركب ككربونات الكالسيوم التي تدخل في تركيب الحجر الجيريّ، أو على مركبات أخرى تتواجد في معدن الجبس.

يُعدّ الكالسيوم من المعادن القلويّة الأكثر وفرةً في جسم الإنسان خاصةً في العظام والإسنان، كما أنّه يحتل المرتبة الخامسة من بين العناصر من حيث الوفرة والوجود، يتم فصله عن باقي المركبات والمعادن للحصول عليّه نقيّاً وذلك عن طريق تمرير تيار كهربائيّ يقوم بفصل العناصر عن مصادرها.

قد يتواجد الكالسيوم في اللؤلؤ وقشر البيض، والشِّعاب المُرجانيّة، إضافةً إلى تواجده في الطباشير والأصداف مما يجعله ضروريّ للنباتات والحيوانات إلى جانب أهميته لدى الإنسان، حيث يلعب الكالسيوم دوراً مُهماً في العديد من العمليّات والوظائف الحيويّة الموجودة في خلايا الجسم، إضافةً إلى دوره في تركيب بُنيّة القمر.

يحتوي الكالسيوم على عدد من النظائر التي تنتج خلال عمليّة احتراق السيليكون عند اندماجها مع جُسيّمات ألفا، كما أنّه ينتج بسبب عمليّة الإضمحلال البطيء للنويدة الإبتدائيّة لنظير البوتاسيوم.

خصائص الكالسيوم:

  • له درجة انصهار وغليان ثابتة ومُحددة.
  • يمتاز بلونه الأبيض المائل للفضيّ.
  • يمتاز بلمعانه الناتج عن خدشه.
  • موصل جيد للكهرباء.
  • له قدرة سريعة على التفاعل مع الهواء مما يجعله قادراً على تكوين عدد من الأكاسيد الرّماديّة.
  • يمتاز بصلادته العاليّة بالمقارنة مع الرصاص.
  • يُعد من المعادن ثنائيّة التكافؤ نظراً لاحتوائه على الكترونيّن من الكترونات التكافؤ.
  • له قدرة كبيرة على التفاعل مع الماء؛ الأمر الذي يجعله قادر على انتاج هيدروكسيد الكالسيوم وغاز الأكسجين.
  • له قدرة على تشكيل مركبات عضويّة فلزيّة مُتباينة.
  • تقوم أيونات الكالسيوم بتشكيل مجموعة من المُعقدات مع البروتين وذلك عن طريق ارتباطها بمجموعة الكربوكسيل.
  • يُعدّ من التفاعلات الطاردة للحرارة مع الماء والأحماض.
  • له قابليّة كبيرة على ذوبان مركبات الكالسيوم.

استخدامات الكالسيوم:

  1. يتم استخدامه في انتاج الصلب؛ وذلك بسبب ألفته الكيميائيّة القويّة الموجودة بين الأكسجين والكبريت.
  2. يدخل في صناعة بطاريّات السيارات خاصة البطاريات التي لا تحتاج إلى صيانة.
  3. يدخل معدن الكالسيوم في صناعة العديد من السبائك، خاصةً سبيكة الرصاص مع الكالسيوم.
  4. يدخل في مُنظفات المصارف؛ مما يؤدي إلى توليد حرارة وانتاج هيدروكسيدات الكالسيوم.
  5. يتم استخدامه كعامل مُختزل لانتاج الكروم والزركونيوم واليورانيوم.
  6. يدخل في عمليات تخزين غاز الهيدروجين.
  7. يتم استخدامه في صناعة العديد من المُستحضرات والمُنتجات الطبّية.
  8. يُستخدم كعامل تلميع موجود في معجون الأسنان ومُضادات الحموضة.
  9. يتم استخدامه في العديد من عمليّات البناء كالحجر الجيريّ والجبس.
  10. يتم استخدامه في عمليّات تحضير المعادن كاليورانيوم والثوريوم.

وظائف الكالسيوم في جسم الإنسان:

  • يُعتبر الكالسيوم من العناصر المُهمة في نمو وتقويّة العضلات والأسنان.
  • له دور كبير في تنظيم عمليّة انقباض وانبساط العضلات خاصةً عضلات القلب.
  • له دور كبير في عمليّة تخثر الدم الطبيعيّة.
  • يُشكّل عنصر مُهم لمساعدة الأنزيمات على القيام بوظائفها بشكل تام.
  • يُساعد العضلات الملساء الموجودة حول الأوعيّة الدمويّة على الإسترخاء.
  • يُساعد على افراز الهرمونات والإنزيمات.
  • له دور كبير للقيام بعمليات نقل الدم خلال الأوعية الدمويّة لكافة أجزاء الجسم.

نقص الكالسيوم:

انخفاض نسبة الكالسيوم في الدم بشكل كبير؛ مما يؤدي إلى ظهور عدد من المُضاعفات كحدوث تهيُّج في الجهاز العصبيّ، وحدوث تشنُّجات في اليدين والقدمين.

ينتج نقص الكالسيوم بسبب عدم تناول كميّات كافيّة منه لفترات طويلة، أو نتيجة تناول بعض الأدويّة التي تُقلّل من امتصاص الكالسيوم، إضافةً إلى حدوث تغيُّرات في الهرمونات خاصةً عند النساء.

هذا وقد يحدُث نقص الكالسيوم بسبب انخفاض مُستويّات ونسبة فيتامين”د”، كما أنّ للعوامل الوراثيّة دور كبير في حدوث نقص للكالسيوم.

الأعراض التي تدل على نقص الكالسيوم في جسم الإنسان:

  • حدوث انقباض وتشنج لعضلات القدمين خاصةً الساق في أثناء النوم.
  • الشعور بِخدر في الشفتين واللسان وفي أصابع اليدين.
  • آلام شديدة في عضلات الجسم.
  • تشوّه في عضلات الوجه وتغير في شكلها.
  • حدوث تغيُّرات واختلاجات في القدرات العقليّة لدى العديد من الأشخاص.
  • ضعف وهشاشة االعظام والأظافر.
  • الإصابة بالإكتئاب والهلوسة.

مصادر الكالسيوم:

  1. مشتقات الحليب بجميع أنواعها كالجبن واللبن.
  2. تحتوي العديد من البذور على نسبة جيدة من الكالسيوم؛ كالسمسم وبذور الشيّا والكرفس.
  3. يحتوي السّلمون والسردين على كميّة كبيرة من الكالسيوم.
  4. قد يتواجد الكالسيوم في الفاصولياء خاصةً الفاصولياء البيضاء.
  5. يحتوي التين المُجفف على نسبة كبيرة من الكالسيوم تفوق نسبة الفواكه الأخرى.
  6. يمتاز اللوز عن باقي المُكسرات باحتوائه على نسبة كبيرة من الكالسيوم.
  7. إحتواء عدد من المشروبات المُدعمة على نسبة عالية من الكالسيوم كعصير البرتقال وحليب الصويا.

المصدر
CalciumFacts About CalciumWHY IS CALCIUM IMPORTANT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى