القانونالقانون التجاري

ما هي براءة الاختراع

اقرأ في هذا المقال
  • مضمون براءة الاختراع
  • تسجيل وتوثيق براءة الاختراع
  • تسويق وبيع براءة الاختراع
  • التنظيم القانوني لبراءة الاختراع
  • مفهوم الاختراع
  • الحماية القانونية لبراءة الاختراع
  • صاحب الحق في براءة الاختراع

مضمون براءة الاختراع:

إنها شهادة تثبت اختراع فرد أو مجموعة أو شركة لمنتج جديد أو منتج محسّن أو عملية أو آلة، وتحظر براءة الاختراع على الفرد أو أي شركة أخرى صنع أو استخدام أو بيع الاختراع دون إذن. وتعتبر براءات الاختراع أصولًا قيّمة للغاية؛ لأنها تمنح المخترعين حقوقًا تجارية حصرية لإنتاج واستخدام أحدث التقنيات.


وفي المقابل، تتمتع براءات الاختراع بمزايا يصعب الحصول عليها، ويمكن أن تستغرق العملية وقتًا طويلاً وتكلفة، وقد يجعل من الصعب فهم تعقيدها. وتغطي براءات الاختراع المنتجات أو الآلات التي تساعد في إنشاء المنتجات أو الآلات المساعدة في إنشاء منتج أو عملية أو آلة جديدة أو محسنة ومفيدة وتمنح مخترعها حقوقًا تجارية حصرية لها لمدة عشرين عامًا.

تسجيل وتوثيق براءة الاختراع:

تحتاج عملية تسجيل براءة اختراع لمنتج أو تقنية إلى الامتثال لسلسلة من القوانين والإجراءات الإدارية لحماية الاختراع من السرقة أو السرقة، لأن المخترع الذي ينشئ منتجًا أو عملية جديدة يمكنه ملء نموذج الطلب ودفع الرسوم وتقديمه إلى براءة الاختراع ذات الصلة وقسم العلامات التجارية يتقدم بطلب للحصول على براءات الاختراع أعمال، ويهدف إلى حماية الابتكارات التي تحل مشاكل محددة، سواء كانت منتجًا أو تقنية، من خلال ضمان عدم قدرة أي شخص على إنتاج أو بيع منتج أو تقنية مشابهة للمنتج أو التكنولوجيا الحاصلة على براءة اختراع.

نظرًا لأن براءة الاختراع هي مستند قانوني، يجب ملء سلسلة من المواصفات الفنية لجعلها مختلفة وفريدة من نوعها عن الاختراعات الأخرى. وهذا يتطلب تعيين محام أو محامي براءات الاختراع لا ينصح بذلك للمبتدئين، على الرغم من أن المخترعين فقط هم من يمكنهم التقدم بطلب للحصول على براءة اختراع، إلا أن هناك استثناءات معينة، ولكن يجب أن يتقدم مخترعان أو أكثر للحصول على براءة اختراع مشتركة، ويجب إدراج جميع المخترعين في طلب البراءة.

تسويق وبيع براءة الاختراع:

فقط بالحصول على براءة اختراع يكون للشخص خياران، فإذا أراد جني المال من الاختراع بدلاً من إنتاج المنتج وبيعه بنفسه يمكنه بيع البراءة له، لأنه يمنح ملكيته للاختراع للآخرين أو الترخيص يقوم البعض الآخر بأشياء معينة، مثل توزيع الاختراعات. وحتى لو كان الترخيص حصريًا، فإن الترخيص ليس بيعًا كاملاً؛ لأن مالك الاختراع لا يزال مالكًا لتسجيل براءة الاختراع، ويسمح ببيع براءة الاختراع بالكامل لشركة أخرى للاستفادة بسرعة من فكرة الاختراع.

يمكن استخدام هذا لتغطية بعض تكاليف البحث العلمي، أو حتى لتمويل اختراع جديد يمكن أيضًا استخدام الأسواق عبر الإنترنت والمعارض التجارية لجذب المشترين المحتملين، لأن قواعد البيانات عبر الإنترنت تسمح بالبحث عن الشركات التي تصنع هذه المنتجات أو توزعها.


وثم التواصل مع المشترين المحتملين وتفاوض بشأن شروط نقل الاختراع المحمي ببراءة اختراع، ثم قم بصياغة اتفاقية بيع واكتب الشروط الأولية للتفاوض عندما تصل إلى اتفاق نهائي مع المشتري، فمن الأفضل أن يكون لديك كاتب عدل لبيع براءة الاختراع.

التنظيم القانوني لبراءة الاختراع:

ثم التواصل مع المشترين المحتملين والتفاوض بشأن شروط نقل الاختراع المحمي ببراءة اختراع، ثم قم بصياغة اتفاقية بيع واكتب الشروط الأولية للتفاوض. وعندما تصل إلى اتفاق نهائي مع المشتري، فمن الأفضل أن يكون لديك كاتب عدل لبيع براءة الاختراع. ولذلك لا يمكن لأي شخص الوصول بشكل غير قانوني إلى الاختراع، لذلك من الضروري توضيح مفهوم الاختراع والحماية القانونية لبراءة الاختراع وصاحب حق البراءة.

مفهوم الاختراع:

من الأمثال العربية القديمة: “الضرورة أم الاختراع”، أي أنه إذا كان الإنسان في حاجة ماسة إلى شيء ما، فإنه سيبذل قصارى جهده ويعمل على تحقيق أفكاره، لأن البشر يولدون ليخلقوا ويعيشوا. بالإضافة إلى البحث عن الأشياء التي تشبع جوعه وتفوت منتجاته، مع تطور الحياة وبعد ذلك، بدأ تدريجياً في طلب نفسه. ولم يكن ذلك حتى عاش في منزل متواضع قبل أن يبدأ في المشاركة في بناء العمران وحتى الآن، لا يزال يعمل باستمرار على تحسين متطلباته حتى وصل إلى مكانة مرموقة، فوجد ضرورة للتعاون مع أفراد من نفس العرق اخترع الآلات والمصانع والسيارات، لذلك حدد الاختراع: “هذه هي كل فكرة جديدة يمكن تطبيقها في الصناعة”.

الحماية القانونية لبراءة الاختراع:

بعد حصول المالك على براءة اختراع يتمتع بالحقوق القانونية التي يقررها القانون، وعندما يمارس هذه الحقوق يجب أن تكون هناك قواعد ضرورية لحماية براءة الاختراع وحقوق مالكها، لذلك فإن الحماية القانونية لبراءات الاختراع هي في الحماية الجنائية وهناك اختلافات بين الحماية المدنية:

  • الحماية المدنية: إذا اعتدى المخترع على الاختراع الذي أثبته وفقًا للقانون، يمكن لأي مخترع رفع دعوى مدنية مستقلة ضد الشخص (سواء كان شخصًا واحدًا أو أكثر) الذي تعرض لمثل هذا الهجوم والمطالبة بتعويض عن هذا الهجوم. عانى الضرر.

  • الحماية الجنائية: يحرص المشرعون الجنائيون على حماية الحقوق المتعلقة ببراءة الاختراع لمنع الآخرين من استخدام براءة الاختراع دون إذن صاحبها، لأنها تحدد التعدي على براءة الاختراع وتفرض عليها غرامة تشمل تزوير الاختراع جريمة.

صاحب الحق في براءة الاختراع:

بعد بيان الحماية القانونية لبراءة الاختراع لا بد من معرفة صاحب البراءة؛ لأن كل من يخترع شيئًا جديدًا ويطبقه في الصناعة له الحق في الحصول على براءة الاختراع، وإذا قام بإجراء أي تعديلات أو تحسينات على براءة الاختراع، كما يحق له التقدم بطلب للحصول على براءات اختراع أخرى اختراعه الأصلي. وعليه يكون لمالك البراءة الأصلية وحده دون غيره حق التقدم إلى الجهات المختصة لتسجيل براءات الاختراع في الدولة بطلبٍ للحصول على براءة اختراع إضافية لقاء تحسين أو تعديل أُدخل على الاختراع الأصلي.



ولذلك، يحق فقط لمالك براءة الاختراع الأصلية، وليس المالكين الآخرين، تسجيل براءة اختراع في الدولة لدى السلطة المختصة وله الحق في التقدم بطلب للحصول على براءات اختراع أخرى مقابل إجراء تحسينات أو تعديلات على الاختراع الأصلي.


وتُعدّ براءة الاختراع من حقوق الملكية الصناعية والتجارية، حيث يُعدّ الاختراع من الأمور المهمّة التي تدُّل على تقدّم الدّولة العلميِّ والتكنولوجيِّ، لذلك كان لزامًا دفع وتشجيع المُبتكرين إلى مزيد من التقدم والإبداع في مجال الاختراعات والخروج عمّا هو مألوف، لذلك مُنحت الحماية القانونية لبراءة الاختراع وذلك خلال مدة زمنية محددة، حتى لا يتمكن أي شخص من التعرض لهذا الاختراع دون وجه حق، ولذلك لا بُدّ من توضيح مفهوم الاختراع، والحماية القانونية لبراءة الاختراع وصاحب الحق في براءة الاختراع.

المصدر
عباس الصراف، جورج حزبون (2014)، المدخل إلى علم القانون (الطبعة الخامسة عشرة)، عمان-الأردن: دار الثقافة، صفحة 35-42.محمد سعيد نمور (2016)، أصول الإجراءات الجزائية (الطبعة الرابعة)، عمان-الأردن: دار الثقافة، صفحة 26-27.أحمد الجندوبي، حسين بني سليمة (2001)، أصول المرافعات المدنية والتجارية، تونس: دون دار نشر، صفحة 13-15.وجدي راغب (1977)، الموجز في مبادئ القضاء المدني، القاهرة: دار الفكر العربي، صفحة 8.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى