الهندسةالهندسة الصناعية

كيفية تصنيع مكنسة كهربائية

اقرأ في هذا المقال
  • تاريخ صناعة المكنسة الكهربائية.
  • كيفية تصنيع مكنسة كهربائية.

المكنسة الكهربائية هي الجهاز الذي يعطي المنزل مظهر فوري كأنه نظيف، تخيل منزل بدون مكنسة كهربائية هو شبه مستحيل ومع ذلك مثل العديد من الأجهزة الموفرة للوقت والجهد، فإنّ استخدامه على نطاق واسع منذ أقل من قرن.

 

تاريخ صناعة المكنسة الكهربائية:

 

لم تكن هناك أجهزة ميكانيكية لتنظيف السجاد أو السجاد حتى أربعينيات القرن التاسع عشر، قبل ذلك كان تنظيف السجاد من واجب الخادمات على الأثرياء والنساء في الأسرة لأي شخص آخر، كانت معظم السجاد مصنوعة من خرق تم نسجها معاً أو مضفرة في حبال طويلة تم خياطتها معاً كأغطية للأرضيات، تم نسج السجاد من أجود المواد، وكان يتم إخراج البسط والسجاد الصغير وتعليقها على حبال ثقيلة مثل الملابس وضربها بمضارب على شكل مروحة لطرد الغبار.

 

تم ترك السجاد الأكبر حجم في مكانه وتنظيفه بالفرشاة، كما تم تنظيف الستائر بالضرب والتنظيف بالفرشاة، عندما تم تنظيف السجاد والبسط كان لابد من نقل الأثاث والعديد من الزخارف التي تميز الطراز الفيكتوري الصعب، فهي عملية تستغرق وقت طويل وغير فعالة، والأسوأ من ذلك أنّ الغبار المتطاير أو الممشط استقر بسرعة على الأرضيات والأثاث، هذا بالطبع لم يفعل شيء لتطهير المنزل.

 

أخيراً في عام 1876 صنع (Melville Reuben Bissell) صاحب متجر صيني في غراند رابيدز بولاية ميشيغان، أول مكنسة سجاد شهيرة وناجحة بوضع فرش دوارة في علبة صغيرة بمقبض دفع، كان اختراع بيسيل مدفوع بحاجته الخاصة، فقد أصبحت أجزاء من قش صندوق التغليف مغروسة في سجادته، التقطت مكنسة السجاد بيسيل كلا من القش والغبار ووضعتهما في العلبة للتخلص منها لاحقاً.

 

أطلق بيسيل على نموذجه الأول اسم “غراند رابيدز” نسبة إلى مسقط رأسه، لقد أحدثت ثورة في الرعاية المنزلية من خلال تقليل الحاجة إلى ضرب السجاد، على الجانب الآخر من المحيط الأطلسي سيطرت شركة بريطانية تسمى (Ewbank) على السوق، بحلول عام 1880 تم العثور على مكنسات (Ewbank) في العديد من المنازل بما في ذلك قصور العائلة المالكة البريطانية.

 

لسوء الحظ تفتقر آلات تنظيف السجاد إلى شفط الفراغ، كانت فعالة إلى حد معين لكنها لم تستطع سحب الغبار والأوساخ من أعماق كومة السجاد، رأى المخترع (Hubert Cecil Booth) عرض في قاعة (Empire Music Hall) في لندن لآلة أمريكية تنفخ الهواء المضغوط من خلال السجاد، أنتج هذا سحابة من الغبار، ولكن الغبار نفسه استقر مرة أخرى في السجادة.

 

جرب الأمريكيون أيضاً أجهزة الشفط منذ حوالي عام 1859 لكن لم يصل السوق سوى عدد قليل من عمال النظافة في المصانع، لقد أثبت ذلك لأصدقائه في مظاهرتين مذهلتين، في إحداها وضع منديل ورقي على السجادة وامتصاص المنديل بفمه، امتلأ الجانب السفلي من المنديل بالتراب والأمر الأكثر إثارة للدهشة هو أن بوث كان حريص على إثبات تفكيره للأصدقاء.

 

مواد أولية لصناعة المكنسة الكهربائية:

 

يتم تصنيع معظم أجزاء المكنسة الكهربائية المستقيمة كأجزاء فردية أو مجموعات فرعية بواسطة مقاولين من الباطن باستخدام المواصفات التي وضعتها الشركة المصنعة، يتم إرسالها إلى المصنع، حيث يتم فحصها ثم يتم تخزينها في صناديق يمكن نقلها إلى خط التجميع حسب الحاجة، عادة ما تقوم الشركات بقولبة الحقن الخاصة بها للأجزاء البلاستيكية الكبيرة، بما في ذلك الغلاف الخارجي والوصلات التي تدعم الكيس وأجزاء المقبض والعجلات والمرفقات المرفقة مع المكنسة الكهربائية.

 

بعض الطرز التي تحتوي على عبوات بلاستيكية قابلة للإزالة لتجميع الغبار الذي يمكن قطعه وإفراغه، يتم حقن هذه الأسطوانات البلاستيكية أيضاً في المصنع باستخدام حبيبات من البلاستيك، الأجزاء المطاطية مثل الخرطوم الذي ينقل الغبار من المروحة إلى الكيس والمصد حول حافة السكن، يتم تصنيعهما كذلك في المصنع، كيس الغبار مصنوع من القماش ومبطن ويساعد هذا في الحفاظ على الجسيمات التي تتسرب من الكيس الورقي.

 

يتم تصنيع المكانس الكهربائية المحمولة في العديد من التكوينات العامة، مما يوفر مجموعة من إجراءات التنظيف لتلبية مجموعة واسعة من متطلبات العملاء، يحتوي نوع العلبة على جسم أسطواني يحتوي على المحرك والمروحة وأجزاء التشغيل الأخرى وكيس الغبار الورقي القابل للإزالة، والذي يمكن التخلص منه، يتم سحب العلبة على الأرض على مجموعة من العجلات.

 

النموذج المستقيم عبارة عن جهاز دفع وسحب مركب كذلك على عجلات، يتم تثبيت المحرك في غلاف فوق المروحة وقضيب الخافق والفرش وحزام القيادة، يحمل مقبض عمودي يمتد عمودياً من الجزء الخلفي من الماكينة، كلاً من سلك الطاقة الكهربائية والأقواس لتثبيت كيس الغبار أو علبة الغبار البلاستيكية.

 

يستخدم تصميم المكنسة الكهربائية للتركيز على فعالية التنظيف وسهولة التشغيل ومستوى الضوضاء المنخفض، منذ عام 1990 أنتجت جميع الشركات المصنعة الكبرى أيضاً خطوط لتقليل الغبار والمواد التي تسبب الحساسية أثناء التنظيف بالمكنسة الكهربائية، تحتوي هذه الوحدات عادةً على عبوات بلاستيكية قابلة للإزالة لاحتواء الغبار وتكون أقل للسماح للجسيمات الدقيقة بالخروج من خلال الأكياس والعودة إلى الهواء.

 

تم تجهيز العديد منها أيضاً بمرشحات قابلة للاستبدال للجزيئات الدقيقة جداً، تم تحسين الفراغ الجزئي مع المزيد من المحركات والمراوح القوية التي لا تزال تعمل بهدوء، تتميز موديلات باناسونيك بمحرك جانبي يسحب الأوساخ مباشرة في الكيس، مما يمنع تذبذب المروحة واحتمال احتراق المحرك، تحتوي هذه النماذج أيضاً على مرفقات على متن الطائرة يمكن نقل الشفط مباشرة إلى المرفقات.

 

كيفية تصنيع مكنسة كهربائية:

 

تبدأ العديد من الأجزاء البلاستيكية للمكنسة الكهربائية بأنظمة صياغة وتصميم محوسبة (CADD)، يتم تشكيل الأجزاء في قالب فولاذي مكون من جزأين يسمى قالب يتم إنزاله في حجرة آلة التشكيل بالحقن، يتم سكب 2 من الكريات البلاستيكية الصغيرة المخزنة في وعاء كبير بجوار الماكينة على مكنسة كهربائية من نوع العلبة، يتم تسخين الحوض وذاب ويتم شراء الكريات، إما باللون المطلوب أو تلوينها بأصباغ أثناء ذوبانها.

 

البلاستيك المصهور والمحقون تحت درجة حرارة عالية وضغط في حجرة آلة التشكيل بالحقن، يخترق كل جزء من القالب ويتم فتح نصفي القالب بما يكفي للسماح للجزء البلاستيكي بالسقوط في سلة المهملات، على الرغم من أن القطع لا تزال ساخنة عند لمسها، إلا أنّ البلاستيك يتصلب عند ملامسته للهواء عند فتح الأداة، يتم تخزين القطع البلاستيكية في صناديق يمكن دحرجتها إلى خط التجميع حسب الحاجة.

 

خط التجميع:

 

يتم تصنيع المكانس الكهربائية في عملية خط التجميع، حيث يقوم العمال في محطات التجميع بتوصيل مجموعات فرعية أو أجزاء فردية بالمكنسة الكهربائية أثناء تحركها على طول الخط، يبدأ تجميع المكنسة الرأسية بالقاعدة المصنوعة من المعدن أو البلاستيك المصبوب، يتم بعد ذلك سحب قضيب الخافق الفولاذي المزود بفرشاة في حاوية وإدخاله في الشقوق المثبتة في مقدمة القاعدة.

 

يحتوي قضيب الخفق على صامولة قفل من أحد طرفيه وغطاء من جهة أخرى حتى يتمكن المالك من فتحه واستبدال الفرشاة عند الضرورة، يتم وضع حزام محرك من المطاط في قناة توجيهية حول قضيب الخافق ويتم سحبه فوق دليل الحزام وبكرة المحرك على الجانب السفلي من القاعدة.

المصدر
كتاب"Competitive Manufacturing Management" اسم المؤلف J. Nicholas, Irwin Mc Graw Hillكتاب"Contemporary Strategy Analysis" اسم المؤلف R. Grant, Blackwell اسس الهندسة الصناعية/ابو النور، عبدالرزاق عبدالرحيمكتاب"Facilities Design" اسم المؤلف S. Heragu, PWS Publishing Company

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى