الهندسةالهندسة المدنيةجسور وطرق

مقدمة في اختبارات الجسور

اقرأ في هذا المقال
  •  طرق الاختبار غير المدمرة للجسر
  •  قياسات الاهتزازات المحيطة

 طرق الاختبار غير المدمرة للجسر:

 

تعتبر الجسور من أهم الهياكل الهندسية، حيث اكتسب تحديد استجابات الجسر خلال فترة خدمته أهمية كبيرة باستخدام طرق الاختبار غير المدمرة مع تغيير الأهداف والاستخدامات والظروف البيئية وتدهور المواد بمرور الوقت والأضرار أثناء بعض الأحداث الدرامية، يتم اختيار عشرة جسور مختلفة، والتي لها أنواع وأنظمة حاملة مختلفة، مثل: جسور البناء التاريخية وجسور الطرق السريعة الخرسانية الطويلة والجسور المعزولة بالقاعدة وجسور المشاة والجسور الفولاذية والجسور القديمة المثبتة على البرشام، من أجل أمثلة عددية.

 

ويتم إجراء القياسات في ظل الإثارة البيئية لحركة المشاة وحركة المرور والاهتزاز الناجم عن الرياح، ويتم جمع إشارات الاستجابة باستخدام مقاييس التسارع الزلزالية الحساسة أحادية المحور وثلاثية المحاور. يتم إجراء التحليل النموذجي التشغيلي أو اختبارات الاهتزاز المحيط لاستخراج الخصائص الديناميكية مثل الترددات الطبيعية وأشكال الوضع وحصص التخميد باستخدام طريقة تحلل مجال التردد المحسّن في مجال التردد وطريقة تحديد الفضاء الجزئي العشوائي في المجال الزمني.

 

 قياسات الاهتزازات المحيطة؟

 

لقد ثبت أن قياسات الاهتزازات المحيطة كافية لتحديد أهم الأوضاع لجميع أنواع الجسور، وحصص التخميد باستخدام طريقة تحليل مجال التردد المحسّنة في مجال التردد وطريقة تحديد الفضاء الجزئي العشوائي في المجال الزمني، لقد ثبت أن قياسات الاهتزازات المحيطة كافية لتحديد أهم الأوضاع لجميع أنواع الجسور، وحصص التخميد باستخدام طريقة تحليل مجال التردد المحسّنة في مجال التردد وطريقة تحديد الفضاء الجزئي العشوائي في المجال الزمني، لقد ثبت أن قياسات الاهتزازات المحيطة كافية لتحديد أهم الأوضاع لجميع أنواع الجسور.

 

تعتبر الجسور، التي تربط الماضي بالحاضر والعصر بأناقة، من أهم الهياكل الهندسية، الجسور ذات الخصائص المختلفة، بفضل آرائها وتأثيراتها ومشاعرها أثناء المرور، وتحملها ومواقعها تجمع الناس معًا على مر العصور، في التطبيقات المبكرة، تم تصميم الجسور لتكون قصيرة الامتداد وضيقة بالمواد الحجرية والخشبية، وتكون قادرة على حمل أحمال خفيفة، ولكن في الوقت الحاضر، تم استبدال هذه الجسور التقليدية بالفولاذ والخرسانة المسلحة.

 

هناك أنواع مختلفة من الجسور التي تم إنشاؤها خلال القرن الماضي وفقًا لنوع نظام الناقل وأطوال الامتداد وخصائص المواد مثل الجسور المقوسة للبناء وجسور الطرق السريعة الخرسانية، الفولاذية المركبة الطويلة والجسور المعزولة بالقاعدة وجسور المشاة والجسور الفولاذية والجسور المعلقة والجسور المثبتة بالكابلات والجسور الخشبية.

المصدر
وحيد الدين ، نظام رصف طرق دبي (DRPMS) ، التطوير والتنفيذ ، مشروع الأمم المتحدة بالإمارات العربية المتحدة ، 85/012 / التقرير النهائي ، بلدية دبي ، الإمارات العربية المتحدة ، يوليو 1991.مدخل الى انشاء المباني"أ.فؤاد الجميلي وم.عبدالله عضيبات"2019معهد الأسفلت. (2001). HMA Construction. السلسلة اليدوية رقم 22 (MS-22). معهد الأسفلت.مواد خلط الأسفلت الساخنة وتصميم الخليط والبناء. مؤسسة تعليم الرابطة الوطنية لرصف الأسفلت(2001)..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى