الهندسةهندسة العمارة

العمارة في بلدة ساليا

اقرأ في هذا المقال
  • بلدة ساليا
  • أهم سمات بلدة ساليا

بلدة ساليا:

بلدة ساليا: هي عبارة عن بلدة عربية قديمة جداً غير مأهولة، توجد بمحافظة ملقة في إسبانيا، وكانت قبل ذلك تابعة لكورة رغم قربها من غرناطة، وقد أشار الإدريسي خلال القرن الثاني عشر إلى وجود حصن صالحة فيها، طبقاً للوثائق المسيحية، التي أحياناً ما تورده أيضاً باسم (Zalea)، يقع الحصن بين ملقة وبين الحمراء، كما يقال أن المكان أصبح مهجوراً بعد أن استولى ملوك الكاثوليك على غرناطة.


أهم سمات بلدة ساليا:

كانت ساليا ذات موقع استراتيجي مهم، حيث تسهم في حماية المدخل المؤدي إلى الشرقية، كما أنها تسيطر على معبد ثافرايا، ونعرف من خلال ابن الخطيب (علامة أندلسي) أن ساليا كانت بلدة قليلة الأهمية، ولم تكن لتذكر لولا أنها مبرك للجمال، كما أن مبانيها اعترى عليها الاضمحلال، وكانت ساليا اسم لبلدة ولنهر قريب، حيث يروي ذلك بعض المزارعين.


يقع حصن البلدة على قمة جبل، وكان مخططها على شكل شبه منحرف، تضم من الداخل جباً صغيراً مساحته 4.70 * 3.55 متراً، ويوجد في أحد الأركان برج قديم مشيد من الطابية وذو مخطط متعدد الأضلاع، غير أن من الصعب تحديد ملامحه الآن، ولا شك أنه البناء العربي الأكثر قدماً في المكان، كما لا زالت توجد في البرج المذكور التجاويف المحيطة بالطابية التي يبلغ ارتفاعها 0.80 متراً.


يوجد لبوابة المدينة برجان صغيران أبعادهما 3.72 * 2.87 متراً، وتمتد كأنها سور أمامي على شكل رف، وذلك للإحاطة الكاملة بالحصن، ونجد في المدينة أيضاً أبراج مشيدة من الدبش، وابتداءاً من الحصن الذي ذكرناه نرى ثلاث شرفات كل وحدة تلو الأخرى، وهو المكان الذي يقيم به السكان المحاصرون.


كما يوجد بالمدينة أربعة أبراج مستطيلة المخطط لا زالت بحالة جيدة، تبلغ أبعادها 4.05 * 2.90 متراً، بالإضافة إلى برج شبه إسطواني ذو ارتفاع كبير، ويبلغ سمك الحائط 1.60 متراً، أما المسافة الفاصلة بين الأبراج فتبلغ 24.8 متراً، ويلاحظ أن مادة البناء الغالبة هي الدبش مع استخدام بعض المداميك من الكتل الحجرية الرقيقة التي وضعت فوقها الطابية مع وجود تجاويف، وهذا النوع من الأعمال المختلطة التي يمكن مشاهدتها في حصون غير عربية أخرى، ونعثر في كافة أنحاء البلدة على بقايا من الخزف العربي من مختلف الأنواع، لكن لا يظهر أثر للخزف المسيحي.

المصدر
العمارة الأسلامية من الصين إلى الأندلس/المؤلف خالد عزب/طبعة2010العمارة الأسلامية/المؤلف الدكتور عبدالله عطية عبد الحافظ/الطبعة الثانيةفنون العمارة الأسلامية وخصائصها/المؤلف الدكتور عفيف البهنسي/الطبعة الثانية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى