أمثال عالميةحكم وأقوال

أمثال عالمية عن الدراسة

اقرأ في هذا المقال
  • أمثال عالمية عن الدراسة

أمثال عالمية عن الدراسة:

 

حسب الدراسات والأبحاث التي أجروها العلماء أنّ النجاحات والإنجازات التي يتوصل إليها الإنسان لا تكون إلا بالمثابرة والجد والمتابعة الدائمة للدروس اليومية المعطاة، إذ تُعتبر من أهم وأفضل الأساليب والطرق المتبعة التي أثبتت فعاليتها بدرجة كبيرة وعالية.

 

1. كلما ازددت في الدراسة كلما ازددت علماً (The more you study, the more you learn):

 

أوضح المؤرخين من خلال المعنى الضمني للمثل الإنجليزي أنّ العلم ليس له حدود أو نهاية، فكلما بذل الإنسان جهداً في متابعة القراءة والدراسة، كلما زادت معرفته وثقافته وعلمه.

 

2. الدراسة العلمية لا ينبغي أن تعرف الخجل إزاء أي موضوع يتناوله العلم بالدراسة:

 

أشار الأدباء من خلال المعنى الضمني للمثل العربي المتداول أن هناك العديد من المواضيع التي تطرح في مسائل دراسية تثير خجل الباحث والدارس، وقد وجه المثل العربي نصيحة لكافة الباحثين والدارسين أنه ينبغي عليهم أن لا يعتريهم الخجل في الأمور التي تجرى حولها الأبحاث والدراسات العلمية.

 

3. لتصل إلى النجاح في عمل ما فأنت تحتاج إلى ثلاث الموهبة والدراسة والتمرين:

 

أوضح الحكماء والأدباء من خلال المعنى الضمني للمثل العربي أنّ الإنسان من أجل أن يضل إلى أعلى درجات التفوق والنجاح، فإنه ينبغي عليه اتباع ثلاث طرق وأساليب مهمة لتحقيق ذلك، وتلك الطرق تكمن في الموهبة النابعة من داخل الفرد، والمثابرة على المتابعة في الدراسة، بالإضافة إلى التطبيق العملي لكل ما يقوم به من أبحاث.

 

4. إن ما يحتاجه الإنسان هو العمل المستمر ليل نهار والقراءة الدؤوبة والدراسة والسيطرة على الإرادة فكل ساعة من الحياة ثمينة:

 

أشار الفلاسفة من خلال المعنى الضمني للمثل العربي أن ما يحتاجه الإنسان من أجل تحقيق حياة رغيدة هو العمل والاجتهاد بشكل مستمر، كما أشار إلى أهمية القراءة والدراسة ومدى انعكاسهما الإيجابي على حياة الفرد، فالإضافة إلى سيطرة الفرد على قوته وإرادته وعزيمته، حيث أن كل ساعة تمر في هذه الحياة نفيسة ولا يمكن استرجاعها.

 

5. كن منظماً ومستقيماً في حياتك وستكون فائق النجاح في دراستك وعملك (Be orderly and straight in your life, and you will be very successful in your studies and knowledge):

 

يعود أصل المثل إلى دولة فرنسا، حيث أطلق على لسان الروائي الفرنسي (غوستاف فلوبير)، ثم تم تداوله كمثل عالمي مترجم إلى كافة اللغات العالمية، حيث أوضح المؤرخون من خلال المعنى الضمني للمثل الفرنسي أنّ الإنسان ينبغي عليه من أجل تحقيق النجاح والإنجازات أن يكون يدير حياته بشكل منتظم ومستقيم.

المصدر
كتاب أمثال إنجليزية بالعربية - مجلة الكتب العربيةكتاب أمثال ومقولات - حمدي عثمان - 2020كتاب أمثال إنجليزية بالعربية - الماستركتاب قاموس الأمثال الإنجليزية - محمد عطيه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى