الخدمة الاجتماعيةعلم الاجتماع

التقاعد والوضع الاقتصادي لكبار السن

اقرأ في هذا المقال
  • التقاعد.

اقرأ في هذا المقال:

تعتبر المشكلات الاقتصادية من أهم المشكلات التي يجب وضعها في الاعتبار بالنسبة لكبار السن لتأثيرها على جوانب حياتهم المختلفة.

التقاعد:

عندما تُفرَض على المسن حياته الجديدة أي التقاعد فهي تفرض على كبار السن في الوقت نفسه نقصان دخله وانخفاض في مستوى المعيشة وفدّ تزداد المشكلة حِدّةً إذا لم يتوفر له المورد الاقتصادي عندما يَصِل لهذا السن، كأن لا يكون له مدة خدمة بالحكومة فلا يحصل على معاش ملائم أو قدّ يعمل في حِرفة ومع تقدم السن تحول امكانياته دون ممارسة العمل بصورة ملائمة، أو العمل في مهنة حرة ولا يأخذ تعويضاً عنها في الوقت الحاضر.

يعتبر التقاعد الاجباري في مختلف دول العالم السبب الأساسي للمشكلات الاقتصادية للمسنين. ويُعَرَّف التقاعد بأنه: موقف يرتيط بالأعمال الرسمية التي يؤديها الفرد لصالح جماعته أو المجتمع نظير أجر قدّ يكون مقدراً بالساعة أو اليوم أو الشهر ويحدث للأفراد عندما يبلغون سِنّ الستين في بعض المجتمعات أو سِنّ الخامسة والستين في مجتمعات أخرى، يُحالون للمعاش ويتركون أعمالهم.

وعملية التقاعد تتضمن ست مراحل متعاقبة وعلى المتقاعد أن يتكيف مع كل مرحلة من هذه المراحل عند مواجهتها، وليس من الضروري أن يواجه الفرد هذه المراحل جميعها أو يقابلها بنفس الترتيب المقترَح لها، وهذه المراحل هي:

1- مرحلة ما قبل التقاعد.

2- مرحلة السعادة.

3- مرحلة زوال الهم.

4- مرحلة إعادة التبصر.

5- مرحلة الاستقرار.

6- مرحلة النهاية.

المصدر
الشيخوخة في البيئات البدوية الريفية الحضرية، أحمد رأفت عبد الجواد، المؤتمر الاقليمي الأول للمسنين، مديرية الشؤون الاجتماعية، 1988، ص 14.taylor, jared shadows of the rising dun, acritical view of the lap-anese miracles tutit,tokyio 1983.الخدمة الاجتماعية مع الفئات الخاصة الشيخوخة والمسنين، عبد الفتاح عثمان، 1998.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى