الخدمة الاجتماعيةعلم الاجتماع

الحاجات الاجتماعية لكبار السن

اقرأ في هذا المقال
  • الحاجات الاجتماعية لكبار السن.
  • ماذا يحتاج كبير السن؟

يحتاج كبار السن إلى تعزيز علاقاتهم الاجتماعية ذلك لأن مرحلة الشيخوخة وما يُصاحبها عادةً من تقاعد عن العمل والعزلة من قطاع كبير من المجتمع تؤدي إلى زيادة احساس المُسنين بالوَحشة، وممّا لا شكّ فيه أنَّ المُسِن يكون أكثر حاجة إلى تدعيم علاقاته الاجتماعية لمواجهة تلك المتغيرات الاجتماعية.

ماذا يحتاج كبير السن؟

يأتي في مقدمة ما يحتاج إليه كبار السن تدعيم العلاقات الأسرية في مواجهة تغير العادات والتقاليد من جيل إلى جيل وما يترتب عليه من اختلاف الآراء والاتجاهات بين جيل الأجداد وجيل الأبناء والأحفاد.

ولقد حرص الإسلام على تدعيم حقوق الآباء قبل أبنائهم، وحضَّ على تكريم الآباء والبرّ بهم وخاصةً عند الكِبَر، كذلك يحتاج كبار السن إلى تدعيم العلاقات الاجتماعية مع الأقران والأصدقاء وباقي فئات المجتمع بحيث يعيشون حياة تسودها البهجة والأمل.

ومن هنا يأتي دور المجتمع لتنظيم الوسائل والأساليب لتدعيم هذه العلاقات، ولعلّ أفضل ما يفعله المجتمع في هذا هو تعميم أندية المسنين وهي أندية اجتماعية تتوافر فيها احتياجات المسنين، وتضمن العناصر والمقومات لإقامة حياة خصبة لهم. يشعرون فيها بالراحة، والبشر يحسون بأنَّ لهم دوراً في هذه الحياة وأنَّ هناك مَن يهتم بهم ويعتمد عليهم وأنهم ما زالوا مرغوبين في المجتمع وأنَّ لهم احترامهم الخاص. وتؤدي هذه الأندية عدداً من الأنشطة تملأ وقت كبار السن بالحيوية والحياة. وهناك أيضاً الندوات الدينية والثقافية المليئة بالمناقشات وأعمال الفِكر وهناك الرحلات التي تجمع كبار السن فتنبت صداقات جديدة وتتدعم صداقات سابقة.

وهناك فرصة لتنمية المواهب واستثمارها سواء كانت مواهب فنية أو يدوية أو فكرية، وهناك الخدمات التي يقدمها النادي للأعضاء فيتم تيسير سُبل الحياة لهم مثل التعاون الاستهلاكي والمطاعم والرعاية الصحية والخدمات الاجتماعية المتعددة، وهناك التكافل الاجتماعي بين كبار السن أنفسهم ويُقدِم بعضهم العون والمشورة للآخرين، وفوق كلّ ذلك فإنَّ نادي المُسنين يُعَدّ المدرسة التي تتعلم فيها أسرة المُسِن أصول الرعاية وأسلوب التعامل معه.

وهناك أيضاً التشريعات التي تكفل لهم المستوى المعيشي المناسب وكذلك التسهيلات في وسائل الانتقال والملاهي ودور السينما والمسرح والرحلات فضلاً عن تعريف المواطنين باحتياجات المُسنين وتوعيتهم بأساليب رعايتهم والدعوة إلى تكريمهم والاحتفال بهم في المناسبات المختلفة.

المصدر
المسنون، مصطفى محمد الماحي، في المركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية المسح الاجتماعي، 1952.تقويم الخدمة الاجتماعية في مؤسسات رعاية المسنين، أميمة منصور، الاسكندرية، 1987.علم النفس الاجتماعي، حامد عبد السلام زهران، عالم الكتب، 1973.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى