التغير الاجتماعيعلم الاجتماع

دور التربية الاجتماعية وعلاقتها بالتغير الاجتماعي

اقرأ في هذا المقال
  • دور التربية الاجتماعية وعلاقتها بالتغير الاجتماعي
  • ارتباط التربية الاجتماعية بالتغير الاجتماعي

تحدث عملية التغير الاجتماعي في جميع المجتمعات وتتطور ومن الممكن أن يحدث في التجديد في النواحي الاجتماعية والمادية، حيث أن المجتمعات تحاول القفز إلى الأمام بشكل سريع من أجل اللحاق ومواكبة التحضر الاجتماعي.

دور التربية الاجتماعية وعلاقتها بالتغير الاجتماعي:

حيث أن المجتمعات تحاول أن تلحق بركب التغير الاجتماعي والتحضر ولكن من خلال أن تقف في الوسط من حيث أن تحافظ على ماضيها وتراثها، وذلك من أجل تربية أولادهم تربية اجتماعية من أجل المحافظة على ثقافتهم، حيث أن عملية التربية الاجتماعية وسيلة مهمة من أجل زيادة العناصر الثقافية.


وتعد التربية الاجتماعية وسيلة مهمة من أجل القضاء على المشكلات الاجتماعية التي تنتج عن وجود وانتشار الثقافات الجديدة التي تنتج عن عملية التغير الاجتماعي، وصراع الثقافات القديمة مع عناصر الثقافة الجديدة، فإن علاقة التربية الاجتماعية مع عملية التغير الاجتماعي عملية تبادلية.

ارتباط التربية الاجتماعية بالتغير الاجتماعي:

حيث نادى الكثير من المربيين الاجتماعيين بأن التربية في المدارس يجب أن ترتبط بالقوى المختلفة، التي من الممكن أن تسبب عملية التغير الاجتماعي، حيث أن المربين في الفترات الأخير اهتموا بموضوع التكامل المدرسة مع الحياة الاجتماعية.


اختلفت الأفكار والآراء عند المربين حول دور ومسؤولية المدرسة في حدوث عملية التغير الاجتماعي، كيقف من الممكن أن تعامل المدرسة مع القوى الاجتماعية التي قد وقعت وحدثت في المجتمع، وتقوم بعكسها بأفضل صورة في المجتمع.


حيث أن بعض المربين يرون أن المدرسة يجب أن تقوم بدور مهم وفعال في حدوث عملية التغير الاجتماعي، وبالتالي فإن المدرسة يكون لها دور مهم في خلق وتكوين نظام اجتماعي جديد، حيث أن المجتمع جزء لا يتجزأ من النظام الاجتماعي المنتشر في المجتمع.


المدرسة تقوم بعكس النظام الاجتماعي المنتشر وبالتالي ينتج أن التربية الاجتماعية هي عامل مهم وفعال في عملية التغير الاجتماعي ولا يمكن أن تنفصل عن المجتمع ولكن هي جزء مهم منه.


عندما ننظر إلى المجتمع الحديث فإن التربية الاجتماعية لها إسهام واضح في بناء المجتمع، وبناء عملية التغير الاجتماعي، مثال: حيث أن بناء تركيا الجديدة على يد جمال أتاتورك لم يكن لينتج عنه هذا المجتمع الحديث لو لم يستخدم التربية الاجتماعية كوسيلة فعالة في عملية بناء المجتمع الحضري.

المصدر
مدخل الى علم الاجتماع،محمد عبدالهادي،2002مقدمة في دراسة علم الاجتماع،ابراهيم عثمان،2010التغير الاجتماعي والثقافي،دلال ملحس،2012التغير الاجتماعي ودوره في تغير القيم الاجتماعية،لطيفة طبال،2010

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى