التغير الاجتماعيعلم الاجتماع

دور العامل الاجتماعي في التحضر في الدول النامية

اقرأ في هذا المقال
  • دور العامل الاجتماعي في التحضر في الدول النامية

يلعب العامل الاجتماعي دوراً في التحضر في الدول النامية، حيث أنَّ الزيادة الكبيرة في عدد السكان والذي يعتبر السبب الرئيسي لها هو زيادة الخصوبة العالية من جهة وهجرة عدد كبير من السكان من جهة أخرى وذلك بسبب ازدهار المدينة جراء التقدم والتطور في الصناعة فيها.

دور العامل الاجتماعي في التحضر في الدول النامية:

يرجع السبب الأول في تدفق الهجرة من المجتمعات الريفية في البلدان النامية إلى المدن الحضرية والحياة الحضرية ناتجاً عن السياسة الاقتصادية والاجتماعية والاستعمارية في هذه البلدان النامية، والسبب الثاني هو بسبب غزو السلع الرأسمالية واجتياحها الأسواق.


امتدت جذور هذه الهجرة إلى ما قبل الاستقلال، ثمَّ استمرارها إلى ما بعد ذلك حيث أنَّ من أهم أسباب الهجرة الريفية التي ساهمت بشكل كبير في النمو الحضري ونمو المدن الحضارية هو المهن الحِرفية التي كانت منتشرة في المجتمعات الريفية بسبب غزو السلع الرأسمالية في الأسواق في دول العالم الثالث، الذي يجعل هذه السنة تحل محل الصناعة الحرفية بشكل وجوده أفضل وبأقل تكلفه، هو الذي تسبب في بطالة عمال المجتمعات الريفية.


حيث أنَّه دفع سكان المجتمعات الريفية وتفكيرهم في الهجرة إلى المدن الحضرية بسبب مشكلة غزو السلاح الرأسمالية في الأسواق في الدول العالم الثالث والبلدان النامية، خطر انتشار القيم الثقافية الجديدة، وقام العالم (بول بايرول) منع الاستيراد وتحريمه بشكل مُطلق وذلك بهدف حماية المجتمعات الريفية، ومن أهم الدوافع للهجرة دفع الاقتصاد من أجل البحث عن الرزق وتحسين الأوضاع المعيشية واللجوء من أجل الحصول على حياة أفضل.


كما أنَّ الدافع الاجتماعي الذي يتمثل في عدم التوزيع العادل للخدمات بين مجتمع الريف ومجتمع المدينة من الأسباب الرئيسية التي تعمل عامل جذب من أجل الهجرة إلى المدن الحضرية.

المصدر
علم الاجتماع الحضري،سعيد ناصف،2006علم الاجتماع الحضري،صابر عبدالباقي،2010مقدمة في دراسة علم الاجتماع،ابراهيم عثمان،2018

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى