الخدمة الاجتماعيةعلم الاجتماع

مسؤولية الجامعات والمعاهد تجاه كبار السن

اقرأ في هذا المقال
  • مسؤولية المعاهد والكليات والجامعات تجاه كبار السن.

يقع على عاتق الجامعات والمعاهد والكليات دور أساسي في التوعية بأهمية رعاية كبار السن والتعامل معهم والبرامج المناسبة لسد حاجياتهم وحل مشكلاتهم.

مسؤولية المعاهد والكليات والجامعات تجاه كبار السن:

  • القيام بدراسات خاصة في علم الشيخوخة على مستوى الجامعات والدراسات العليا.

  • اجراء البحوث العلمية المستمرة في هذا المجال.

  • يجب أن تهتم كليات الطب في الجامعات بإنشاء أقسام خاصة بطب الشيخوخة، وذلك لتأهيل الأطباء الراغبين في العمل مع ذلك القطاع.

  • يجب على الكليات والمعاهد المتخصّصة في الجامعات أن تحمل مسؤولية تنظيم برامج تدريبية لأولئك الذين يعملون مع كبار السن.

  • يجب اتاحة الفرصة أمام الأشخاص كبار السن كي يقدّموا خدماتهم في اختيار البرامج التعليمية.

  • يجب أن تتعاون الجامعات مع الوزارات المعنية والمؤسسات الاجتماعية الخاصة، والتي تعمل في مجال رعاية الشيخوخة وذلك بتنظيم حلقات البحث والمناقشة حول الموضوعات الهامة في مجال رعاية المسنين.

  • مزيداً من المرونة والتعددّ في البرامج التعليمية لسدّ الرغبات التي يُعبر عنها الأشخاص كبار السن أو الذين هم في متوسط العمر. ويلزم أن تكون مثل هذه البرامج متاحة في الأوقات المناسبة لكبار السن، وفي حدود النفقات اليسيرة التي تستطيع أن تتحملها موارد مَن هم في مرحلة التقاعد.

المصدر
تنظيم مجتمع المسنين، مدحت فؤاد فتوح، دار النهضة العربية، 1996.رعاية المسنين، سيد سلامه، المكتب العلمي للكمبيوتر، 1997.الخدمة الاجتماعية مع الفئات الخاصة، عبد الفتاح عثمان، مكتبة عين شمس، 1998.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى