بنوك ومصارفمال وأعمال

آلية تبادل العملات بين شركات الصرافة

اقرأ في هذا المقال
  • مفهوم عملية تبادل العملات
  • آلية تبادل العملات بين شركات الصرافة

مفهوم عملية تبادل العملات:

 

عادةً ما يحتاج الأفراد والعملاء إلى القيام بالعديد من عمليات تبادل العملات تماشياً مع الظروف الاقتصادية المتنوعة، وتماشياً مع حاجاتهم الشخصية والعملية، فيقوم الأفراد والعملاء بالطلب من محلات الصرافة بتبادل بعض العمولات وتحويلها من العملة المحلية إلى العملة الأجنبية.

 

فعلى سبيل المثال، يقوم العميل بمنح محلات الصرافة 1000دينار أردني ويطلب من محلات الصرافة بتحويلها إلى الدولار الأمريكي؛ وذلك لحاجته بالتعاملات المالية في عملة الدولار الأمريكي، فمثلاً إذا كان يريد السفر إلى بلاد لا تتعامل بداخلها إلا في عملة الدولار الأمريكي، فيتوجب عليه الحصول على الدولار لكي تسهل عليه عمليات الدفع والشراء التي يحتاجها.

 

كذلك قد يحتاج المسافرون إلى تحويل الأموال المتوفرة لديهم بالعملة الخاصة بالبلاد التي سيسافرون إليها، فإنه يقوم بالدفع في المطارات والحدود وغيرها وكذلك بداخل البلاد نفسها. فغالبية الدول لا تعترف بالعملات للدول الأُخرى للتعامل بها من خلال عمليات البيع والشراء، باستثناء عملة الدولار الأمريكي فهي عملة عالمية لها قيمتها المحفوظة بمختلف بلدان العالم.

 

آلية تبادل العملات بين شركات الصرافة:

 

كما ذكرنا سابقاً فإن محلات الصرافة تعمل على تقديم خدمة صرف وتبديل العملات للعملاء، بناءً على حاجتهم وطلبهم. وعادةً ما تقوم محلات الصرافة بتبادل العملات فيما بينها، مثلاً عند حاجة بعض المحلات إلى عملة الدولار فإنها تقوم باستلافها من محلات صرافة أُخرى منافسة لها أو شريكة وتابعة لها، ويتم تسجل هذه العملية وتوثيقها لضمان عدم النسيان أو لضمان عدم التلاعب من قِبل الشركة التي تسلفت منها.

 

وبالمقابل عندما تحتاج شركة الصرافة الأُخرى بعض العملات الأجنبية من الشركة التي قامت بمنحها الدولارات مثلاً، فإنها تقوم بطلب هذه العملات منها سواء مقابل عملات أو مقابل دفع ثمنها نقداً، وهذا ما يسمى بعملية تبادل العملات بين محلات الصرافة.

 

فغالباً ما يوجد هنالك تعاملات مالية مصرفية بين العديد من محلات الصرافة تبعاً أو طمعاً في تسيير أمورهم، وكذلك بهدف المحافظة على العملاء الخاصين بهم، فغالبية محلات الصرافة تُقدم الخدمة لعملائها ولا ترفض طلبة؛ لغايات المحافظة على العميل كزبون دائم وسعياً في الحصول على الأرباح والأموال.

المصدر
كتاب أصول المحاسبة.د. خالد أمين عبدالله كلية الاقتصاد والتجارة الجامعة الأردنية -عمان. جمعية عمال المطابع التعاونية 1981مبادئ المحاسبة أحمد رجب عبدالعال جامعة بيروت العربية طبعة رقم 1981كتاب أصول صناديق الاستثمار في الأسواق المالية. الكاتب شريط صلاح الدين 2018محاسبة وتقييم المشروعات الاقتصادية د.علي يوسف دار المعارف 2001التخطيط والتنظيم في البنوك التجارية.د. نعمة الله نجيب الدار الجامعية الاسكندرية 2001

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى