الاقتصادبنوك ومصارفمال وأعمال

ما هو تأثير السياسات البنكية على مستويات البطالة؟

اقرأ في هذا المقال
  • أهمية السياسات البنكية
  • تأثير السياسات البنكية على مستويات البطالة

أهمية السياسات البنكية:

 

تُعتبر السياسات المالية البنكية من أهم المؤشرات والقواعد والعوامل التي تؤثر بالأسواق بشكل عام، وكذلك تؤثر بجميع الحالات الاجتماعية. وغالباً ما تكون السياسات المالية البنكية مرسومة من قِبل البنك المركزي والمحليين الاقتصاديين في الدول بشكل عام، والتي من خلالها يتم التحكم بضخ الأموال بالأسواق وكذلك تعمل على السيطرة على الحالات والمشاكل الاقتصادية من تضخم وانكماش أو ركود، والتي بدورها تعمل على التأثير المباشر على الأفراد والمواطنين الذين يعملون ويعيشون في البلاد.

 

وبشكل عام لا يمكن الاستغناء عن وجود ما يُسمى بالسياسات البنكية؛ لأنها الأساس في المحافظة على الاستقرار الاقتصادي وكذلك تُساعد على تحسين المعيشة للأفراد وأيضاً تعمل على تحسين اقتصاد الدول بشكل عام وتُحسن من مستويات الحياة للأفراد، وقد تصل بهم إلى مرحلة الرفاه الاقتصادي.

 

وعادةً ما تختلف السياسات البنكية المستخدمة باختلاف الحالات الاقتصادية التي تواجه البلاد فعلى سبيل المثال، هنالك بعض السياسات التي تكون مخصصة لحالات الانكماش، وبعضها يكون مخصص لحالات التضخم والركود التضخمي وغيرها.

 

تأثير السياسات البنكية على مستويات البطالة:

 

البطالة هي عبارة عن تخلف أو تعطل المواطنين في الدول والمجتمعات عن العمل بمختلف الأنشطة والمجالات، وهذا يعني عدم وجود دخل مادي للأفراد أصحاب والأشخاص أصحاب الأُسر؛ ممّا يؤدي إلى حدوث العديد من المشاكل المجتمعية التي تنتج عن البطالة، منها زيادة حالات النصب والاحتيال والسرقة واتباع العديد من الطرق التي تقود الأفراد للحصول على الأموال لتلبية حاجاتهم ومسؤولياتهم.

 

وتُعتبر البطالة بأنها من بعض المعيقات الاقتصادية التي تواجه المجتمع، والتي تؤثر ويشكل أساسي على اقتصاد الدول والأفراد وتؤثر بشكل سلبي على المجتمع وعلى الأفراد فهي جزء أساسي من الاقتصاد، فالاقتصاد هو نظام متكامل لا يمكن أن يتعطل أو يتضرر جزء ويبقى الآخر بخير، فعندما يتحسن الاقتصاد تتحسن جميع المقومات والعناصر الاقتصادية، وعندما يتضرر الاقتصاد تتضرر جميع العناصر.

 

وفيما يخص تأثير السياسات الاقتصادية البنكية على البطالة، فهي تُعتبر عنصر فعال وتؤثر بها بشكل مباشر؛ وذلك لأنه من خلال السياسات البنكية التي يتم فرضها لتحسين الاقتصاد، فإن البطالة سوف تقل وسوف تزيد فرص العمل للأفراد.

 

فعلى سبيل المثال عندما يواجه المجتمع حالة من الانكماش الاقتصادي؛ فإن البنوك تقوم بفرض السياسات المالية التي تُقلل من نسبة الفوائد المالية التي تأخذها على القروض التمويلية التي تمنحها للأفراد؛ الأمر الذي يؤدي إلى إقبال العملاء على أخذ القروض والقيام بفتح المشاريع الاستثمارية وتوفير العديد من فرص العمل للأفراد؛ مما يؤدي إلى تقليل مستويات البطالة وتحسين اقتصاد المجتمع بشكل عام.

المصدر
كتاب أصول المحاسبة.د. خالد أمين عبدالله كلية الاقتصاد والتجارة الجامعة الأردنية -عمان. جمعية عمال المطابع التعاونية 1981مبادئ المحاسبة أحمد رجب عبدالعال جامعة بيروت العربية طبعة رقم 1981كتاب أصول صناديق الاستثمار في الأسواق المالية. الكاتب شريط صلاح الدين 2018محاسبة وتقييم المشروعات الاقتصادية د.علي يوسف دار المعارف 2001التخطيط والتنظيم في البنوك التجارية.د. نعمة الله نجيب الدار الجامعية الاسكندرية 2001

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى