العلاقات العامة والإعلانمال وأعمال

ما هي وظائف العلاقات العامة؟

اقرأ في هذا المقال
  • 1-ما هي وظائف العلاقات العامة؟
  • 2-ما هي أدوار العلاقات العامة؟

تكمن أهمية العلاقات العامّة حول الإقناع والتّواصل، بمدّ جسور التعاون والتواصل بين أفراد الشركة او المؤسّسة من جهة، وعُملائها وجُمهورها من جهة أُخرى، حيثُ يهدف هذا التواصل لإثبات احترافيّة وجدارة المؤسّسة، بوسائل مُتعددة تكون إمّا مدفوعة أو غير مدفوعة.

إنّ العلاقات العامة هي عملية مُتكاملة، هدفها التواصل الإستراتيجيّ، وتوطيد العلاقات مع المُحافظة على استمراريّتها، وتوسيع نطاقها، بغرض تحقيق المنافع المُتبادلة بين طرفي العملية الاتّصالية، سواءً كانوا دول أوشركات أو أفراد.

ما هي وظائف العلاقات العامّة؟

هناك تصنيفات مُتعددة للوظائف المنوطة بالعلاقات العامّة والقائمين عليها، وفقاً لنوع الجماهير المعنية بالتواصل معها، وطبيعة أنشطتها، لذلك من المُمكن تلخيص وظائف العلاقات العامة بما يلي:

  • العلاقات الحكوميّة: حيثُ تتولى العلاقات العامة مُهمة التواصل مع الهيئات الحكومية، والمؤسّسات الرّسمية، للتنسيق لإقامة الفعاليّات وإدارتها.

  • العلاقات المُجتمعيّة: ويُقصد فيها توجيه أنشطة العلاقات العامة نحو المُجتمع، بالحملات الترويجية للشّركات الخدمية والربحية، وكذلك بالحملات الخيرية والتطوعية، للمؤسّسات والشركات ذات الطّابع الخيري، وبذلك تتعزّز العلاقات بين المُجتمع والمؤسّسة، بما يعود بالنفع على كليهما.

  • العلاقات الإعلاميّة: وهي العلاقات المُستمرة بين المؤسّسات أو الشّركات ووسائل الإعلام الدوليّة والمحليّة، بما في ذلك صُّناع المُحتوى، والصحفيين، وعمل المؤتمرات الصّحفية، وتغطية الحملات والفعاليات والأنشطة المُرتبطة بالمؤسسات والمُنظمات.

  • العلاقات الدّاخليّة: وهي العلاقات التي تضمّ علاقة المؤسسة بموظفيها والعاملين ضمن نطاق نشاطها، بالإشراف على تحسين مستوى رضى العاملين، وتنشيط تفاعل الموظفين فيما بينهم، وفتح مجالات التّواصل المُتبادل، بالإضافة إلى تحسين مُستواياتهم، وتمكينهم من أدوارهم، وتحفيزهم على نجاحاتهم.

ما هي أدوار العلاقات العامّة؟

تُتيح دراسة العلاقات العامّة مجالات واسعة في الاختصاص الوظيفي، ابتداءً من احتراف مهام النّشر، والكتابة، والتّرويج، وإدارة الفعاليات، والتحرير بما يخدم نهج المؤسسة التسويقي والإعلامي، وبالإضافة إلى إدارة المنصّات الإلكترونية للمؤسّسة، كما من المُمكن أن يكون موظّف العلاقات العامة هو الناّطق الرّسمي باسم المؤسّسة أو الشّركة.

وتُعدّ مهام إدارة الأزمات واحتواء أثر الأزمة، والتّرويج والتسويق، وإدارة المسؤولية الاجتماعية للمؤسسة، من جُملة الأدوار التي تقوم بها دائرة العلاقات العامة في الشركة أو المُنظمة، لارتباطها بالجمهور الخارجي والداخلي للشّركة على اختلاف أنواع أنشطتها.

المصدر
1-من كتاب أهداف العلاقات العامة للدكتور بدر ناصر حسين.2-من كتاب المبيعات والترويج للدكتور أحمد عرفة والدكتورة سمية شلبي.3-من كتاب التسويق الفعال للدكتور طلعت أسعد عبد الحميد.4-من كتاب التسويق للدكتور محمد ناجي جعفري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى