المحاسبةمال وأعمال

الأرباح قبل الفوائد والضرائب

اقرأ في هذا المقال
  • ما هي الأرباح قبل الفوائد والضرائب؟
  • ماذا يقول لك الأرباح قبل الفوائد والضرائب؟
  • الأرباح والضرائب.
  • الأرباح قبل الفوائد والضرائب والدين.
  • استخدام الأرباح قبل الفوائد والضرائب.
  • الطرق المختلفة المستخدمه في الأرباح قبل الفوائد والضرائب.
  • الأرباح قبل الفوائد والضرائب مقابل الأرباح قبل الفوائد والضرائب والاستهلاك والاهتلاك.
  • حدود الأرباح قبل الفوائد والضرائب.

الأرباح قبل الفوائد والضرائب والاستهلاك وإطفاء الدين، أو الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإهتلاك والإطفاء.

هي مقياس للأداء المالي العام للشركة ويستخدم كبديل للأرباح البسيطة أو صافي الدَّخل في بعض الحالات.

ما هي الأرباح قبل الفوائد والضرائب؟

الأرباح قبل الفوائد والضرائب هي مؤشِّر لربحيَّة الشركة.
يمكن للمرء حسابها كإيراد ناقص النفقات، باستثناء الضَّرائب والفوائد!يشار إلى الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك أيضاً باسم الأرباح التشغيلية والأرباح التشغيلية والأرباح قبل الفوائد والضرائب.

الأرباح قبل الفوائد والضرائب صيغة وحساب EBIT EBIT = الإيرادات – COGSتكلفة البضاعة المباعة – مصاريف التشغيل

أو E BIT = صافي الدخل + الفائدة + الضرائب

E BIT = الإيرادات – تكلفة البضاعة المباعة COGS – مصاريف التشغيل

أو E BIT = صافي الدخل + الفائدة + الضرائب في مكان: COGS = تكلفة البضائع المباعة

تقوم بحساب الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك عن طريق أخذ تكلفة تصنيع الشركة بما في ذلك المواد الخام، وكذلك إجمالي نفقات التشغيل للشركة، والتي تشمل أجور الموظفين وطرح هذه الأرقام من الإيرادات. الخطوات الموضحة أدناه:

  1.     احصل على إيرادات أو مبيعات من أعلى بيان الدخل.  
  2.    قم بطرح تكلفة البضائع المباعة من الإيرادات أو المبيعات، والتي تمنحك الربح الإجمالي.
  3.     إطرح مصروفات التشغيل من رقم الربح الإجمالي لتحقيق الأرباح قبل الفوائد والضرائب.

معلومات رئيسية:

  • E BIT (الأرباح قبل الفوائد والضرائب) هي صافي دخل الشركة قبل حساب ضريبة الدخل ونفقات الفوائد قد تمَّ خصمها.
  •     يستخدم E BIT لتحليل أداء العمليات الأساسيَّة للشركة دون تكاليف هيكل رأس المال والنفقات الضريبية التي تؤثِّر على الرِّبح.
  •     تُعرف الأرباح قبل الفوائد والضرائب (EBIT) أيضاً باسم الدَّخل التشغيلي لأنَّها تستبعد مصاريف الفوائد والضرائب من حساباتها.
    ومع ذلك، هناك حالات يمكن أن يختلف فيها دخل التشغيل عن الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك.


ماذا يقول لك EBIT الأرباح قبل الفوائد والضرائب ؟

الأرباح قبل والضرائب تقيس الربح الذي تحقِّقه الشركة من عملياتها ، ممّا يجعلها مرادفة للربح التشغيلي.
من خلال تجاهل الضرائب ومصروفات الفوائد، يركز EBIT فقط على قدرة الشركة على تحقيق أرباح من العمليات وتجاهل المتغيرات مثل العبء الضريبي وهيكل رأس المال.
يعد EBIT مقياساً مفيداً بشكل خاص لأنَّه يساعد على تحديد قدرة الشركة على تحقيق أرباح كافية لتكون مربحة وسداد الديون وتمويل العمليات المستمرَّة.

الأرباح والضرائب:

EBIT مفيد أيضاً للمستثمرين الذين يقارنون شركات متعدِّدة بمواقف ضريبية مختلفة.
على سبيل المثال، دعنا نقول أنَّ المستثمر يفكِّر في شراء أسهم في شركة ما يمكن أن تساعد الأرباح قبل الفوائد والضرائب (EBIT) في تحديد الرِّبح التشغيلي للشركة دون فرض ضرائب في التحليل.
إذا حصلت الشركة مؤخَّراً على تخفيض ضريبي أو كان هناك تخفيض في ضرائب الشركات في دولة معينة، فإنَّ صافي دخل الشركة أو ربحها سيزداد.
ومع ذلك فإنَّ الأرباح قبل الفوائد والضرائب (EBIT) تزيل الفوائد من التخفيضات الضريبية من التحليل.
الربح قبل الفوائد والضرائب مفيد عندما يقوم المستثمرون بمقارنة شركتين في نفس الصناعة ولكن بمعدلات ضريبية مختلفة.

EBIT والدين:

تعتبر الأرباح قبل الفوائد والضرائب (EBIT) مفيدة في تحليل الشركات التي تعمل في صناعات كثيفة رأس المال ممّا يعني أنَّ الشركات لديها كميَّة كبيرة من الأصول الثابتة في ميزانياتها العموميَّة.
الأصول الثابتة هي الممتلكات المادية والآلات والمعدات ويتمُّ تمويلها عادة عن طريق الديون.
على سبيل المثال تحتاج الشركات العاملة في صناعة النفط والغاز إلى رأس مال كبير لأنَّ عليها تمويل معدات الحفر ومنصَّات البترول الخاصَّة بها.
نتيجة لذلك فإنَّ الصناعات ذات رأس المال الكثيف لديها مصاريف فائدة عالية بسبب وجود قدر كبير من الديون على ميزانياتها العموميَّة.
ومع ذلك فإنَّ الديون إذا تمَّت إدارتها بشكل صحيح ضروريَّة للنمو طويل الأجل للشركات في الصناعة.
الشركات في الصناعات كثيفة رأس المال قد يكون لديها ديون أكثر أو أقل بالمقارنة مع بعضها البعض.

نتيجة لذلك سيكون لدى الشركات مصروفات فائدة أكثر أو أقل عند مقارنتها ببعضها البعض. تساعد الأرباح قبل الفوائد والضرائب (EBIT) المستثمرين على تحليل الأداء التشغيلي للشركات والأرباح المحتملة مع التخلُّص من الديون ونفقات الفائدة الناتجة.

استخدام الأرباح قبل الفوائد والضرائب EBIT:

لنفترض أنَّك تفكِّر في الاستثمار في شركة تصنع قطع غيار الآلات في نهاية السنة المالية للشركة في العام الماضي، كانت لديهم المعلومات المالية التالية في بيان دخلهم:

الإيرادات: 10000000 $
تكلفة البضائع المباعة: 3،000،000 دولار
الأرباح الإجمالية: 7،000،000 دولار
تكلفة البضائع المباعة:$ 3،000،000

إجمالي الربح: $ 7،000،000


يساوي إجمالي ربح الشركة 7،000،000 دولار أو الربح قبل طرح النفقات العامة.
تحمَّلت الشركة المصاريف العامة التالية والتي تمَّ إدراجها كمصروفات مبيعات ومصروفات عموميَّة وإداريَّة

الطرق المختلفة EBIT المستخدمة:

هناك طرق مختلفة للتعامل مع حساب الأرباح قبل الفوائد والضرائب، وهي ليست مقياس مبادئ المحاسبة المقبولة عموما، وبالتالي لا يتمُّ تضمينها عادة في البيانات المالية.

ابدأ دائما بإجمالي الإيرادات أو إجمالي المبيعات وطرح مصروفات التشغيل، بما في ذلك تكلفة البضائع المباعة.
يمكنك إخراج عناصر لمرَّة واحدة أو غير عادية، مثل الإيرادات من بيع أحد الأصول أو تكلفة الدعوى، حيث إنَّها لا تتعلَّق بالعمليات الأساسية للشركة، ولكن قد يتم تضمينها أيضاً.

كذلك إذا كان لدى الشركة دخل غير تشغيلي مثل الدخل من الاستثمارات، فقد يكون هذا (ولكن ليس من الضروري أن يتم).
في هذه الحالة، تختلف الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك عن الدخل التشغيلي والتي كما يوحي الاسم لا تشمل الدخل غير التشغيلي.
في كثير من الأحيان تدرج الشركات إيرادات الفوائد في الأرباح قبل الفوائد والضرائب لكن البعض الآخر قد يستثنيها حسب مصدرها.
إذا كانت الشركة تقدم الائتمان لعملائها كجزء لا يتجزأ من أعمالها، فإنَّ دخل الفائدة هذا هو أحد مكوِّنات دخل التشغيل وستقوم الشركة دائماً بتضمينه.

من ناحية أخرى إذا كان دخل الفوائد مستمدّاً من استثمارات السندات، أو فرض رسوم على العملاء الذين يدفعون فواتيرهم متأخرة، فقد يتم استبعادها كما هو الحال مع التعديلات الأخرى المذكورة فإنَّ هذا التعديل يعود إلى تقدير المستثمر ويجب أن يطبق باستمرار على جميع الشركات التي تتم مقارنتها.
هناك طريقة أخرى لحساب الأرباح قبل الفوائد والضرائب (EBIT) وهي أخذ رقم الدخل الصافي (الربح) من بيان الدخل وإضافة حساب ضريبة الدخل ونفقات الفوائد مرَّة أخرى إلى صافي الدخل.

EBIT مقابل EBITDAالأرباح قبل الفوائد والضرائب والاستهلاك والإهتلاك :

الأرباح قبل الفوائد والضرائب (EBIT) هي الأرباح التشغيلية للشركة دون حساب الفائدة والضرائب.
ومع ذلك فإنَّ الأرباح قبل الفوائد والضرائب والاستهلاك وإطفاء الدين أو (الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والإطفاء) تأخذ الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإهتلاك وتحذف مصاريف الاستهلاك والإطفاء عند حساب الربحية.
مثل EBIT ، تستثني EBITDA أيضاً الضرائب ونفقات الفائدة على الديون.
ولكن هناك اختلافات بين EBIT و EBITDA.
بالنسبة للشركات التي لديها قدر كبير من الأصول الثابتة، يمكنها أن تنخفض قيمة شراء هذه الأصول على مدى عمرها الإنتاجي.
بمعنى آخر، يسمح الاستهلاك لشركة ما بتوزيع تكلفة الأصل على مدار سنوات عديدة أو عمر الأصل.
يحفظ الإهتلاك الشركة من تسجيل تكلفة الأصل في السَّنة التي تمَّ فيها شراء الأصل.

نتيجة لذلك يقلِّل حساب الاستهلاك من الربحية بالنسبة للشركة التي لديها قدر كبير من الأصول الثابتة، يمكن أن تؤثر مصاريف الاستهلاك على صافي الدَّخل أو الحدِّ الأدنى.

EBITDA تقيس أرباح الشركة من خلال إزالة الاستهلاك.

نتيجة لذلك تساعد الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك في الوصول إلى ربحية الأداء التشغيلي للشركة.
لكلٍ من EBIT و EBITDA مزاياها واستخداماتها في التحليل المالي.

حدود الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإهتلاك:

كما ذكر سابقاً، يتمُّ تضمين الاستهلاك في حساب EBIT ويمكن أن يؤدِّي إلى نتائج متباينة عند مقارنة الشركات في مختلف الصناعات.
إذا كان المستثمر يقارن شركة بكميَّة كبيرة من الأصول الثابتة إلى شركة لديها عدد قليل من الأصول الثابتة، فإنَّ مصروف الإهلاك سيضر الشركة بالموجودات الثابتة لأنَّ المصروفات تقلِّل الدَّخل الصافي أو الربح.
أيضاً من المحتمل أن يكون لدى الشركات التي لديها قدر كبير من الديون مبلغ كبير من حساب الفائدة يزيل EBIT مصاريف الفوائد وبالتالي يؤدِّي إلى تضخيم إمكانات أرباح الشركة خاصَّة إذا كانت الشركة لديها الكثير من الديون.
قد لا يكون إدراج الدين في التحليل مشكلة إذا كانت الشركة قد زادت ديونها بسبب نقص التدفُّق النقدي أو ضعف أداء المبيعات.
من المهم أيضاً مراعاة أنَّه في بيئة أسعار الفائدة المرتفعة، سترتفع مصاريف الفوائد للشركات التي تحمل الديون على ميزانيتها العمومية ويجب أخذها في الاعتبار عند تحليل البيانات الماليَّة للشركة.

مصطلحات ومفاهيم ذات صلة:

1- هامش التشغيل:

يقيس هامش التشغيل مقدار الربح الذي تحقِّقه الشركة مقابل دولار من المبيعات، بعد دفع تكاليف الإنتاج المتغيرة، مثل الأجور والمواد الخام، ولكن قبل دفع الفائدة أو الضريبة.

2- دخل التشغيل:

دخل التشغيل هو رقم محاسبي يقيس مقدار الربح المحقَّق من عمليات الشركة، بعد خصم مصروفات التشغيل مثل الأجور والاستهلاك وتكلفة البضائع المباعة (COGS).

3-الأرباح قل الفوائد والضرائب والإهتلاك:

الأرباح قبل الفوائد والضرائب والاستهلاك وإطفاء الدين، أو الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والإطفاء، هي مقياس للأداء المالي العام للشركة ويستخدم كبديل للأرباح البسيطة أو صافي الدخل في بعض الحالات.

المصدر
Earnings Before Interest and Taxes – EBIT Operating Expense Operating Expenses vs. SG&A

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى