المحاسبةمال وأعمال

رأس المال العامل

اقرأ في هذا المقال
  • ما هو رأس المال العامل؟
  • منافذ رئيسية.
  • صيغة رأس المال العامل.
  • التغيرات في رأس المال العامل تؤثر على التدفق النقدي للشركة.
  • الشروط ذات صلة.
  • هل يمكننا الاكتفاء برأس المال العامل.

رأس المال العامل هو مقياس لسيولة الشركة ويشير إلى الفرق بين تشغيل الأصول الجارية والتزامات التشغيل الحاليَّة.

ما هو رأس المال العامل؟

رأس المال العامل، المعروف أيضاً باسم صافي رأس المال العامل (NWC)، هو الفرق بين الأصول الحاليَّة للشركة مثل النقد وحسابات القبض (فواتير العملاء غير المسدَّدة) وقوائم جرد المواد الخام والسِّلع الجاهزة والتزاماتها الحالية مثل حسابات قابلة للدفع.

صافي رأس المال العامل التشغيلي هو مقياس لسيولة الشركة ويشير إلى الفرق بين تشغيل الأصول الجارية والتزامات التشغيل الحالية.

في العديد من الحالات، تكون هذه الحسابات متشابهة وتستمد من حسابات الشركة بالإضافة إلى حسابات القبض بالإضافة إلى المخزونات، ونقص الحسابات المستحقَّة الدَّفع والمصروفات المستحقة.

رأس المال العامل هو مقياس لسيولة الشركة وكفاءتها التشغيليَّة وصحَّتها الماليَّة قصيرة الأجل.

إذا كانت الشركة لديها رأس مال عامل إيجابي كبير، فيجب أن يكون لديها القدرة على الاستثمار والنمو، إذا لم تتجاوز أصول الشركة الحالية التزاماتها الحالية، فقد تواجه مشكلة في نمو أو تسديد الدائنين أو حتى إفلاسها.

منافذ رئيسية:

  • لدى الشركة رأس مال عامل سلبي إذا كانت نسبة الأصول المتداولة إلى المطلوبات
    أقل من واحد.
  • يشير رأس المال العامل الإيجابي إلى أنَّ الشركة يمكنها تمويل عملياتها الحالية والاستثمار في الأنشطة والنمو في المستقبل.
  • ارتفاع رأس المال العامل ليس دائما شيء جيد! قد يشير إلى أنَّ الشركة لديها مخزون كبير أو لا تستثمر أموالها الزائدة.

صيغة رأس المال العامل:

لحساب رأس المال العامل قارن الأصول الحالية للشركة بالالتزامات الحالية، تشمل الأصول الحالية المدرجة في الميزانيَّة العموميَّة للشركة النقد وحسابات القبض والمخزون وغيرها من الأصول التي تتم تصفيتها أو تحويلها إلى نقد في أقل من عام واحد.

تشمل المطلوبات المتداولة الحسابات المستحقَّة الدفع والأجور والضرائب المستحقَّة والجزء الحالي من الديون طويلة الأجل. الأصول الحالية متوفرة في غضون 12 شهر، تستحق الخصوم المتداولة خلال 12 شهر.

*ملاحظة: الصيغة المعياريَّة لرأس المال العامل هي الأصول المتداولة مطروحاً منها الالتزامات الحالية.

رأس المال العامل الذي يتماشى مع أو أعلى من متوسَّط ​​الصناعة لشركة ذات حجم مماثل يعتبر عموماً مقبولاً.
انخفاض رأس المال العامل قد يشير إلى خطر الضيق أو التقصير.

التغييرات في رأس المال العامل تؤثر على التدفق النقدي للشركة:

تتطلَّب معظم المشروعات الجديدة الكبرى، مثل التوسُّع في الإنتاج أو في أسواق جديدة استثماراً في رأس المال العامل، هذا يقلِّل من التدفُّق النقدي.

لكنَّ النقديَّة ستنخفض أيضا إذا تمَّ جمع الأموال ببطء شديد، أو إذا انخفضت أحجام المبيعات ممّا سيؤدِّي إلى انخفاض في حسابات القبض، يمكن للشَّركات التي تستخدم رأس المال العامل بكفاءة زيادة التدفُّق النقدي عن طريق الضغط على المورِّدين والعملاء.

الشروط ذات صلة:

ما هي آلية عمل رأس المال العامل؟

إدارة رأس المال العامل هي استراتيجية تتطلَّب مراقبة الأصول والخصوم الحالية للشركة لضمان تشغيلها بكفاءة.

ما هي أيام رأس المال العامل؟

أيام رأس المال العامل تصف عدد الأيام التي تستغرقها الشَّركة لتحويل رأس المال العامل إلى إيرادات.

الشَّركات التي تستغرق عدَّة أيام لتحويل رأس المال العامل إلى إيرادات مبيعاتها أكثر كفاءة من الشَّركات التي تستغرق أياماً أخرى لتوليد نفس القدر من الإيرادات.

إجمالي رأس المال العامل:

إجمالي رأس المال العامل هو مجموع جميع الأصول الحالية للشركة، والتي يمكن تحويلها إلى نقد وتستخدم لتمويل النشاط التجاري اليومي، مثل النقد وحسابات القبض والمخزون والاستثمارات قصيرة الأجل والأوراق الماليَّة القابلة للتسويق.

النسبة الحالية:

النسبة الحاليَّة هي نسبة السيولة التي تقيس قدرة الشركة على تغطية التزاماتها قصيرة الأجل بأصولها الحاليَّة.

:net net

Net-net هي تقنية استثمار ذات قيمة تم تطويرها بواسطة بنجامين جراهام حيث يتم تقييم الشركة بناء على صافي أصولها الحالية فقط.

الإدارة النقدية:

الإدارة النقديَّة هي عملية إدارة التدفُّقات النقديَّة الداخلة والخارجة، هناك حاجة إلى مراقبة النقديَّة من قبل كل من الأفراد والشركات لتحقيق الاستقرار المالي.

هل يمكننا الإكتفاء برأس المال العامل؟

رأس المال العامل الإجمالي، في الممارسة العمليَّة ليست مفيدة.

إنَّها مجرَّد نصف صورة عن الصحَّة الماليَّة قصيرة الأجل للشركة والقدرة على استخدام الموارد قصيرة الأجل بكفاءة، النِّصف الآخر هو المطلوبات الحاليَّة.

إجمالي رأس المال العامل أو الأصول المتداولة مطروحاً منها الخصوم الحاليَّة يعادل رأس المال العامل.

عندما يكون رأس المال العامل موجب، فهذا يعني أنَّ الأصول الحاليَّة أكبر من المطلوبات الحاليَّة الطريقة المفضَّلة للتعبير عن رأس المال العامل الإيجابي هي نسبة الأصول الحاليَّة إلى المطلوبات المتداولة إذا لم تكن هذه النسبة أكبر من 1.0 ، فقد تواجه مشكلة في سداد دائنيها على المدى القصير، سواءً كان بنك أو مورد أو أيّ طرف آخر تتحمَّل الشركة التزامات ماليَّة عليه.
رأس المال العامل السلبي قد يكون علامة على الضيق الذي يمكن أن ينمو ربما تتمثَّل المشكلة الأساسية في انخفاض المبيعات، ممّا يقلِّل من حسابات القبض أو يفرض تراكماً في حساب الذِّمم الدائنة (جزء من الالتزامات الجارية) حيث تجد الشركة صعوبة في دفع فواتيرها في الوقت المحدَّد.

المصدر
gross working capital Working Capital (NWC) Days Working Capital
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق