لتسهيل الزراعة المائية لمجموعة واسعة من المزارعين في المنزل والمزارعين المبتدئين تم إنشاء شبكات للزراعة المائية على مستوى عالي من الدقة؛ وذلك لتسهيل على المزارعين إنشاء شبكة للزراعة المائية واستخدامها.

 

كيفية إنشاء شبكة الزراعة المائية

 

من الممكن البدء في إنشاء شبكة من خلال إعادة التدوير لبعض المواد الموجودة في المنزل، إن بناء شبكة لحديقة الزراعة المائية هو في الواقع أسرع وأسهل. بالإضافة إلى ذلك فإنه ينتج خضراوات تنمو بشكل أسرع مع مقدار صغير من الماء. ومن المهم عند بناء الشبكة مراعاة أن تكون سهلة إلى حد ما بالنسبة للمزارعين المبتدئين وأن تكون قابلة للنقل بين الداخل والخارج حسب الظروف الجوية.

 

أفضل نظام مائي للمبتدئين

 

نظام زراعة المياه العميقة (Deep Water Culture System) هو أسهل أنواع أنظمة الزراعة المائية التي يمكن بنائها وصيانتها في المنزل، تنمو النباتات وتغمر جذورها مباشرة في المياه الغنية بالمغذيات. بالنسبة للمزارعين المنزليين يمكن تحقيق ذلك من خلال النمو في حاويات أو دلاء تخزين كبيرة غير شفافة. أما المزارعون التجاريون يستخدمون طوافات تطفو على قاع كبير من الماء. وعدم وجود أجزاء متحركة أو إعادة تدوير للمياه يجعل الأنظمة في حالة خمول، لذا يجب وضع مضخة هواء لكي تزود النظام بالأكسجين.

 

البحث عن مكان تضع فيه نباتاتك فيمكنك تنظيف طاولة أو عتبة نافذة أو جانب واحد من الرواق أو ركن كامل من الغرفة. إذا كانت المساحة ضيقة، والتفكير في حامل نباتات يمكنه دعم أواني متعددة في شكل عامودي. تعتمد المساحة التي تحتاجها على ما يريده المزارع أن ينمو ومقدار ما يريد أن ينمو. على العكس من ذلك، سيتم تحديد الاختيار للنباتات والكميات جزئيًا من خلال مقدار المساحة المتوفرة. والحاجة إلى استخدام العديد من الأسطح والأماكن حول المنزل.

 

الشيء المهم في النباتات هو أنها تنمو عن طريق تحويل الضوء إلى طاقة بيولوجية. بعبارة أخرى تقوم بعملية البناء الضوئي. هذا يعني أنه يجب أن تحصل نباتاتك الداخلية على قدر كبير من الضوء أثناء النهار. إذا لم يكن ضوء الشمس متاحًا من خلال النوافذ أو المناور فستحتاج إلى توصيل بعض الأضواء لنمو النباتات.

 

معدات ولوازم الحديقة الداخلية

 

حاويات الزراعة

 

تحتاج الحديقة إلى حاويات ويوجد أنواع كثيرة منها أواني الزهور البلاستيكية، الأواني الفخارية، أحواض الزراعة المصنوعة من البورسلين، أحواض الخبز القديمة المصنوعة من الألومنيوم، أحواض السمن البلاستيكية الكبيرة، أو حتى أواني المطبخ القديمة، ومنه فيجب أن تكون تتحمل وأوساط النمو وأن يحتوي على ثقوب كافية في الجزء السفلي للسماح بالتصريف، واستخدام صحن تصريف من أي نوع لالتقاط المياه التي تتدفق عبر الثقوب.

 

وسط النمو

 

تحتاج النباتات إلى وسط نمو يعوضها عن التربة، وأن يكون مسامي ذات نفاذية وجيدة التصريف والقدرة على الاحتفاظ بالمياه لتزويد النباتات بالكمية المناسبة.

 

الإضاءة المناسبة للحديقة

 

يعتبر الضوء الطبيعي الخارجي هو الأفضل؛ لأنه يحتوي على طيف مثالي من الأطوال الموجية ولا يتطلب طاقة إضافية للإنشاء. وإن لم يتوافر استبداله بضوء اصطناعي مناسب.

 

سقي النباتات

 

تحتاج النباتات إلى البقاء على قيد الحياة واعتماداً على درجات الحرارة والرطوبة يتم سقي النباتات بالكمية المناسبة من المياه.

 

السماد

 

يتم شراء الأسمدة الجاهزة والمناسبة لمرحلة النمو للنباتات المزروعة ويتم حلها بالمياه بالتراكيز المناسبة.

 

أداة لزرعة الشتلات

 

الحاجة إلى أداة زراعة الشتلات عندما يتم نقلها والحرص عند التعامل مع الشتلات لحساسيتها العالية.

 

دعامة النباتات

 

الحصول على بعض دعامات النباتات لمنع النباتات من الترهل أو الانهيار.

 

كيفية بناء النظام

 

الأدوات اللازمة للنظام  هي حاوية أو دلو، الأواني الصافية، مضخة هواء بحجر هوائي، المغذيات السائلة للماء، جهاز لقياس الرقم الهيدروجيني، دورق للقياس، الماصات، أما عن طريقة بناءه فهو كالتالي:

 

  • ابحث عن حاوية مناسبة للنظام.

 

  • حفر ثقوب في غطاء الحاوية.

 

  • قم بتجميع مضخة الهواء.

 

  • ملأ الخزان وأضف العناصر الغذائية واضبط درجة الحموضة.

 

  • تجميع النظام وبدء الاستخدام.

 

الحفاظ على النظام

 

التأكد من عدم انخفاض مستوى المياه، وخصوصاً عندما تكون النباتات صغيرة، ومراقبة مستوى الأس الهيدروجيني في كل مرة يتم تغيير المياه، وتنظيف الخزان وتعبئته بالمياه العذبة كل 14 إلى 21 يوم. ومنه فإن هذه الطريقة البسيطة لإنشاء نظام الزراعة المائية يضمن الصيانة المنخفضة وإمكانية نقلها من مكان إلى آخر به إضاءة كافية بسهولة.