تعتني وحدة العناية المركزة بالأشخاص الذين يعانون من حالات تهدد حياتهم مثل الإصابة أو المرض الخطير، حيث يتلقون المراقبة على مدار الساعة ودعم الحياة. وهي تختلف عن أجنحة المستشفى الأخرى، هل تريد أن تصبح طبيباً في وحدة العناية المركزة؟ إذن تابع معنا عزيزي القارئ في هذا المقال عن تخصّص العناية المركزة وكل ما يهمّه.

 

ما هو تخصص العناية المركزة؟

 

العناية المركزة هو التخصص الطبي الذي يدعم المرضى الذين تكون حياتهم في خطر مباشر  مثل عندما يتأثر عضو حيوي مثل القلب أو الكبد أو الرئتين أو الكلى أو الجهاز العصبي، على سبيل المثال: الحوادث القلبية الوعائية (النوبات القلبية أو السكتات الدماغية) الالتهابات الشديدة، فيقوم الدارس لهذا التخصّص بمعرفة كيفية التعامل مع هذه الحالات المستعجلة والمعرّضة للخطر.

 

أقسام تخصص العناية المركزة

 

  • العناية المركزة لحديثي الولادة.

 

  • العناية المركزة للطوارئ.

 

 

  • العناية المركزة علم الأعصاب.

 

  • العناية المركزة الطبية.

 

  • العناية المركزة المكثفة.

 

شروط ومؤهلات دراسة هذا التخصص

 

  • الحصول على شهادة الدراسة الثانوية العامة/ الفرع العلمي بمعدّل ممتاز.

 

  • امتلاك مهارات عقلية ذات كفاءة عالية؛ وذلك للتمكّن من كيفية التعامل مع الحالات الخطيرة.

 

الخطة الدراسية لهذا التخصص

 

  • دراسة مدّة ست سنوات باجتياز مواد التخصص الاختيارية والإجبارية، ويمكن أن تمتد فترة الدراسة لمدّة سبع سنوات.

 

  • الحصول على سنة الامتياز.

 

المواد والمساقات المطلوبة لهذا التخصص

 

  • الصدمات الكهربائية ومنظمات نشاط القلب.

 

  • أجهزة المونيتور/ أجهزة مراقبة المريض.

 

  • الغسيل الكلوي/ المتخصص.

 

 

  • مبادئ التنفس الصناعي.

 

  • الأدوية.

 

  • قياس غازات الدم وحموضة الدم والأملاح.

 

 

ما هي مجالات الماجستير لهذا التخصص؟

 

  • ماجستير الرعاية المركزة.

 

  • ماجستير تمريض العناية المكثفة.

 

إيجابيات وسلبيات هذا التخصص

 

الإيجابيات هي:

 

  • توفّر فرص عمل متعدّدة وأجور العمل مرتفعة.

 

  • المساهمة في السرعة والتطوّر؛ وذلك من خلال إنقاذ حياة الكثيرين من المرضى من خلال هذا المجال.

 

  • يعتبر العمل في هذا المجال عمل إنساني أكثر من عمل مهني.

 

السلبيات هي:

 

  • تعتبر دراسة هذا التخصص صعبة جدّاً.

 

  • الحاجة لخبرات طويلة جدّاً من أجل الاحتراف بهذا المجال.

 

  • التعرّض لضغط العمل غالباً والتوتر بسبب خطورة الحالات.

 

  • صعوبة التعامل مع الأجهزة الطبية الحديثة؛ وذلك نظراً لتعقيدها.

 

مجالات العمل بعد التخرج

 

  • العمل في المستشفيات/ قسم العناية المركزة/ أقسام الطوارئ.

 

  • العمل في مراكز الرعاية الصحية.