إن القيام باستغلال الأطفال في أي نوع من أنواع العمل يمنع الأطفال من طفولتهم، ويمنعهم من المدرسة، ويؤثر العمل عليهم وعلى عقولهم، وهذا الاستغلال ممنوع في القوانين والتشريعات الدولية في أنحاء كافة العالم، على الرغم من أن هذه القوانين لا تنفذ على جميع أنواع عمالة الأطفال إلا أنها تطبق على الجهات المعنية على أكمل وجه.

ما مفهوم عمل الأطفال؟

هو العمل الذي يُحمل الأطفال هموم كبيرة، ويهدد سعادتهم، ويستغل عدم إمكانية الأطفال في حماية أنفسهم وكافة حقوقهم، حيث أنه يتم استغلال عمل الأطفال كعمالة بغيظة بديلة عن عمل الكبار، وعمل الأطفال يستعمل وجود الأطفال ولا يساهم في تنميتهم ويمنع تعليم الأطفال وتدريبهم ويمنع تغير حياتهم المستقبلية.

ما هي أسباب ظاهرة تشغيل الأطفال؟

1- انتشار الفقر والجهل بين الأهالي في معظم المجتمعات، ووجود حاجة إلى عمل الطفل للحصول على دخل يُؤمِّن احتياجات العائلة.

2- الظروف الاجتماعيّة والاقتصاديّة الصعبة التي تمر بها العائلة.

3- عدم إدراك الأهالي الآثار السلبية والضارّة الناتجة عن عمل الأطفال في سن مبكّر.

4- ارتفاع أعداد البطالة بين البالغين من الأسرة.

5- انتشار بعض الأفكار الثقافية في بعض المجتمعات التي تشجّع على عمل الأطفال.

6- المشاكل المالية والديون المتراكمة التي تعاني منها بعض العائلات، مما قد يدفع الأطفال للعمل لسداد هذه الديون.

7- التسرُّب المدرسي.

8- زيادة الهجرة الحضريّة.

9- الكوارث الطبيعيّة التي تحدث والتي تؤثر بشكل كبير على توفر أهمّ احتياجات العائلة.

10- استغلال أصحاب المحلات للأطفال؛ لأنّهم يأخذون راتب أقل من البالغين، وفي نفس الوقت لا يعرفون حقوقهم، ممّا يجعلهم أكثر عرضة للاستغلال.

11- انتشار الجهل، والافتقار إلى التعليم الأساسي.

ما هي نتائج ظاهرة تشغيل الأطفال؟

1- منع الأطفال الذين يعملون في عمر مبكر من طفولتهم، ومن حقهم في التعليم، وحقهم في الحصول على مهارات الاجتماعية التي تجعلهم يستطيعون العيش في هذا العالم الذي يتطوّر باستمرار.

2- تهديد أخلاق الطفل والمس بكرامته وبالأخص في حالات الاستغلال الجنسي.

3- استغلال أصحاب العمل للأطفال بكافة الطرق؛ بسبب عدم توفر حماية لحقوق الأطفال لهم، حيث يقوم أصحاب العمل بعزل الأطفال عن المجتمع، والسيطرة الكاملةعليهم، وعدم توفير إمكانيات العمل المناسبة لهم، وحرمان الأطفال من حقوقهم الطبيعيّة الأساسية.