كيف يتم تشييد المباني الخرسانية؟

 

يختلف بناء المباني الخرسانية من هيكل إلى آخر بناءً على حجم وتعقيد ووظيفة ومواد المبنى. بالإضافة إلى ذلك، فإنّ أنواع التربة والظروف البيئية وتوافر العمالة الماهرة المحلية ومعدات البناء وتوافر مواد البناء ستؤثر أيضًا على عملية البناء.

 

بشكل عام، تنقسم أنشطة تشييد المباني إلى مجموعتين رئيسيتين وهما، أنشطة ما قبل البناء وأنشطة ما بعد البناء. بحيث يشير الأول إلى الأنشطة قبل إبرام عقد البناء والأعمال. في المقابل، يشير الأخير إلى الأنشطة بعد إبرام عقد البناء والأعمال.

 

ما هي خطوات تشييد المباني الخرسانية؟

 

1. أنشطة ما قبل البناء:

 

1. موقع مشروع المبنى الخرساني:

 

يجب تحديد موقع المبنى بشكل صحيح لتجنب المشاكل المستقبلية بسبب أنواع التربة أو أي مشاكل أخرى. وفي بعض الأحيان، لا يوجد متسع كبير لاختيار موقع بناء، وبالتالي يجب معالجة المشاكل إذا كانت موجودة بشكل صحيح.

 

2. خطة بناء المبنى الخرساني:

 

يتم وضع مخطط المبنى من قبل المهندسين المعماريين بناءً على متطلبات المبنى.

 

3. تصميم المباني الخرسانية:

 

بعد خطة البناء، يقوم المهندس الإنشائي بتصميم إطار الهيكل. ومن ثم، يتم تحديد نوع الأساس وتصميمه بناءً على فحص التربة وحمل البنية الفوقية.

 

4. إعداد التقدير والميزانية للمباني الخرسانية:

 

يقدر مقدر المبنى كمية المواد وعدد من بنود الأعمال المختلفة ويُعد ورقة تحتوي على تكلفة تشييد المبنى.

 

5. تقرير فحص التربة أسفل المباني الخرسانية:

 

يجب إعداد تقرير فحص التربة قبل تصميم الهيكل، يحتاج المهندس الجيوتقني أو المهندس الإنشائي إلى معرفة خصائص التربة في موقع البناء وإلا فلا يمكن المضي قدمًا في تصميم الأساس. يحتوي تقرير فحص التربة على خصائص التربة وأنواع التربة وقدرة تحمل التربة وما إلى ذلك.

 

6. رخصة البناء للمشروع:

 

مطلوب موافقة هيئة تنمية المدينة لبدء أنشطة البناء. قد تحتاج الموافقة التي تم الحصول عليها إلى مستندات معينة مثل تقرير فحص التربة، وكلها ترسم مثل الخطة، قسم، مسح الأراضي، تقرير هيكلي.

 

2. أنشطة ما بعد البناء:

 

1. أعمال الموقع:

 

تحضير الموقع هو النشاط الأول لأعمال البناء بعد العقد؛ بحيث يتضمن تنظيف موقع المشروع من حطام وجذور الأشجار وإزالة العوائق مثل التربة الرخوة والبناء القديم إن وجد والأراضي المنحدرة وتحديد موقع الخدمات الموجودة تحت الأرض ونقلها إذا لزم الأمر.

 

2. مسح الموقع وتخطيطه:

 

بعد تنظيف موقع المبنى، يتم إنشاء مخطط المبنى بمساعدة معدات المسح مثل المستوى والمزواة والمحطة الكلية، وما إلى ذلك. كما في هذه المرحلة، يتم تحديد الموقع الدقيق للمبنى بناءً على المخططات الهندسية.

 

بعد ذلك، يتم تحديد موقع الطرق المؤدية إلى موقع البناء ومناطق التخزين لمواد البناء وموقع نظام الصرف الصحي ، ومهاجع العمال والمكاتب؛ لذلك يجب مراعاة العلاقة بين المكاتب والمرافق المختلفة في موقع البناء.

 

3. الحفر والتجهيز للمبنى الخرساني:

 

بعد إعداد مخطط الهيكل، تبدأ عملية الحفر باستخدام آلات مناسبة بناءً على نوع التربة وحجم أعمال الحفر. ويتم تنفيذ أعمال الحفر بمساعدة معدات المسح للوصول إلى العمق المطلوب بناءً على رسومات التصميم.

 

تعتبر احتياطات السلامة أمرًا بالغ الأهمية سواء أثناء عملية الحفر وبعد الانتهاء منها لمنع الأحداث غير المرغوب فيها وإنقاذ حياة العمال والمدنيين وتجنب التأخير في عملية البناء. وإذا كانت الحفريات في منطقة حضرية، فيجب على المرء أن يدرك عدم الإضرار بالخدمات تحت الأرض.

 

4. دمك الحفر أسفل الأساس الخرساني:

 

بعد الوصول إلى العمق المحدد، يحتاج الجزء السفلي من الحفر إلى ضغط لتقليل الاستقرار المحتمل في المستقبل. كما يمكن استخدام آلات مختلفة مثل الأسطوانة ذات العجلات الملساء والإطارات المطاطية والزاحف وضاغط لوحة الحشو لتحقيق الدرجة المطلوبة من الضغط، والتي تكون 90% على أساس كود البناء الدولي.

 

5. بناء الأساس الخرساني للمبنى:

 

الأساس هو الجزء السفلي من المبنى المسؤول عن نقل الأحمال من الهيكل إلى التربة الموجودة تحته. لذلك، فهي تحتاج إلى عناية ودقة كبيرين أثناء البناء.

 

قد تشمل عملية البناء وضع الخرسانة الأسمنتية العادية بمفردها أو مجتمعة مع تلوث الركام في أسفل الأساس لإنشاء سطح مستوٍ وإنشاء قوالب ووضع التعزيزات وصب الخرسانة، وأخيراً علاج الخرسانة للحصول على القوة المحددة.

 

يجب على مهندس الموقع الإشراف على جميع الأنشطة للتأكد من أن العمل بأكمله يتم تنفيذه وفقًا لمواصفات المشروع، ويجب مراعاة سلامة العمال.

 

6. بناء عوارض الربط للأساس الخرساني:

 

بناءً على نوع الأساس، يمكن بناء عارضة قاعدة لربط أساسات مختلفة وتوفير سطح مستوٍ لبناء الهيكل العلوي.

 

7. بناء الأعمدة الخرسانية:

 

بعد إنشاء الأساسات وعوارض القاعدة، سيتم إنشاء عمود خرساني مقوى. بحيث يتضمن الإجراء بناء قاعدة عمود ووضع قضبان فولاذية وإنشاء قوالب صب الخرسانة وصب الخرسانة ومعالجة الخرسانة.

 

يُعد فحص عمودي الأعمدة أثناء إنشائها أمرًا بالغ الأهمية لتجنب الانحراف عن مواقعها. كما أن الأعمدة مبنية على مستوى البلاطة، ويجب تمديد تعزيزاتها للسماح ببناء الطوابق أعلاه.

 

8. بناء الألواح والعوارض الخرسانية للمبنى:

 

بعد الانتهاء من بناء الأعمدة في الطابق الأرضي، سيبدأ بناء الألواح والعوارض. كما تتضمن العملية وضع قوالب صب للعوارض والألواح وتركيب تعزيزات للحزم والألواح بناءً على الرسومات ودمج أشياء أخرى وصب الخرسانة للعوارض والألواح وأخيراً معالجة الخرسانة بشكل صحيح.

 

يتم اتباع تسلسل بناء الأعمدة والعوارض والألواح للطوابق الأخرى أعلاه. كما يحتاج مهندس الموقع إلى مراقبة جميع الأنشطة والتأكد من إجرائها وفقًا لمواصفات المشروع.

 

9. بناء جدار البناء الخرساني:

 

عند الانتهاء من بناء الأعمدة والعوارض، سيبدأ بناء جدار البناء.

 

10. بناء الأعتاب الخرسانية:

 

تمتد العتبات على فتحات مثل النوافذ والأبواب لتحمل أعمال البناء فوقها.

 

11. بناء بلاطة السقف الخرساني:

 

عندما يتم إنشاء جميع طوابق المبنى، يتم بناء لوح السقف بناءً على مواصفات وتفاصيل تصميم المبنى.

 

12. أعمال السباكة والكهرباء للمبنى:

 

قد لا تكون هذه الأنشطة مرتبطة بالكامل بعمل مهندس مدني. ومع ذلك، يجب على مهندس الموقع منع أي إجراءات تؤثر بشكل ضار على العناصر الهيكلية مثل الحزم الخارقة، والتي تتم أحيانًا بلا مبالاة، إذا لم يتم أخذها في الاعتبار في مرحلة التصميم.

 

13. أعمال التشطيبات للمبنى:

 

تبدأ أعمال التشطيب مثل التجصيص الخارجي بعد بناء الهيكل. كما أن الجدران الداخلية من الجبس مع تشطيب ناعم، والأرضيات من البلاط. في وقت لاحق، تم طلاء الجدران أو زخرفتها.

 

14. تشطيب السقف للمبنى:

 

في بعض الأحيان، يكون سطح السقف مقاومًا للماء لتجنب التسرب.

 

12. شهادة إتمام المبنى الخرساني:

 

بعد الانتهاء من العمل، يمكن للمقاول التقدم للحصول على شهادة إتمام من السلطات. حيث ستقوم السلطات المحلية بفحص مستندات الإنجاز للتأكد من مطابقتها لمواصفات المبنى.