مدينة كوبريفنيتسا هي واحدة من المدن التي تقع في دولة كرواتيا في قارة أوروبا، تقع مدينة كوبريفنيتسا في شمال كرواتيا على بعد 106 كم من مدينة زغرب في اتجاه الشمال الشرقي، وتقع بالقرب من الحدود مع سلوفينيا لذلك كانت هذه المدينة مفتاحًا لتطوير التجارة والحرف اليدوية والإدارة فضلاً عن المنطقة العسكرية.

 

موقع مدينة كوبريفنيتسا

 

إنها مدينة ذات تأثير عصر النهضة والدليل على ذلك هو ميدانها المركزي ومجلس المدينة، وخلال القرن السابع عشر كانت نواة ذات قوة اقتصادية كبيرة، ويتضح ذلك من خلال كنائسها الثلاث سان نيكولاس وسان أنطونيو دي بادوا وكنيسة صعود العذراء مريم.

 

مدينة كوبريفنيتسا هي مدينة ومقر مقاطعة (Koprivnica-Križevci) في كرواتيا، وتقع في شمال غرب قارة كرواتيا بين سفوح الجبال المنخفضة في بيلوجورا وكالنيك ونهر درافا، ومن مدينة زغرب حوالي 85 كيلومترا، ويمر عبر المدينة جدول صغير ومنه حصلت مدينة كوبريفنيتسا على اسمها.

 

وفي المرة الأولى التي ذُكرت فيها المدينة في القرن الثالث عشر والقرن الرابع عشر أصبحت مدينة ملكية حرة، وخلال الفتح التركي أصبح مركز مكتب فوينا كراجينا وبعد مرور التهديد التركي في أواخر القرن السابع عشر شهد ازدهارًا اقتصاديًا وثقافيًا سريعًا.

 

اليوم هي مدينة حديثة يبلغ عدد سكانها حوالي 30000 نسمة والأنشطة الرئيسية هي الزراعة وتربية الماشية والغذاء، الصناعات الدوائية والخشبية والورقية، وتتطور السياحة ببطء بفضل وسط المدينة الباروكي المحفوظ جيدًا والكثير من الفعاليات الثقافية والترفيهية، ويمكن العثور على سكن في شقق وغرف رخيصة في منازل خاصة، وبالنسبة للسائحين والزوار سيكون بالتأكيد المركز الأكثر جاذبية في المدينة القديمة اليوم زرينسكي وفلوريجانسكي وساحة يالتشيتش حيث يوجد منزل قديم من طابق واحد على الطراز الباروكي وفن الآرت نوفو.

 

تخفي التلال اللطيفة في محيط مدينة كوبريفنيتسا الغنية بمزارع الكروم والبساتين ونهر درافا وروافده والبحيرات محتوى مثيرًا للاهتمام وجذابًا، وتعتبر مدينة كوبريفنيتسا مركز تذوق الطعام في قارة كرواتيا مع شركة (Podravka) المعروفة ومتحف التغذية والعديد من المطاعم الكبرى.

 

نشأت مدينة كوبريفنيتسا

 

تمت تسمية مدينة كوبريفنيتسا على اسم جدول كوبريفنيكا المذكور في مواثيق الملك الكرواتي المجري أندرو الثاني، وتم ذكر المستوطنة لأول مرة في عام 1272 ميلادي، وفي منحة الأمير لاديسلاف الرابع كومانيك البالغ من العمر 10 سنوات لباكالر قائد وفارس قلعة كوبريفنيكا.

 

وفي عام 1292 ميلادي وصل الفرنسيسكان بدعوة من الحاكم هنري جيسينج وقاموا ببناء دير وكنيسة رعية السيدة العذراء مريم، وفي العصور الوسطى سميت مدينة كوبريفنيتسا على اسم نبات القراص اللاذع – كوبريفا، وفي عام 1356 ميلادي أصبحت كوبريفنيتسا مدينة ملكية حرة، وخلال القرن العشرين وخاصة في الأربعين عامًا الأخيرة نمت مدينة كوبريفنيتسا إلى مدينة حديثة أصبحت في عام 1993 ميلادي مركزًا لمقاطعة كوبريفنيكا-كريزيفشي.

 

اليوم هي مدينة ذات مظهر المدينة القديمة في أوروبا الوسطى، والتي أضيفت إليها عصر النهضة والساحات الباروكية ومباني الفن الحديث والأحياء الحديثة الفسيحة التي يسكنها أكثر من 30000 نسمة، وبفضل شركة الأغذية الكرواتية العملاقة (Podravka) ومصنع الأدوية (Belupo) ومصنع الجعة (Carlsberg)، كما تحمل مدينة كوبريفنيتسا لقب مدينة العلامات التجارية الكرواتية والعالمية الشهيرة، وبفضل بنيتها التحتية المجتمعية المرتبة بعناية والعديد من الأحداث على مدار العام ومرافق المستشفيات الجديدة وحمامات السباحة في المدينة ومسارات الدراجات المرتبة.

 

أصبحت مدينة كوبريفنيتسا على نحو متزايد مدينة في وسط أوروبا مصممة خصيصًا للإنسان، حيث يخلق التراث الثقافي الغني والموارد الطبيعية المثيرة للاهتمام في المنطقة إمكانات للمدينة لتصبح واحدة من أكثر الوجهات السياحية المرغوبة في كرواتيا.

 

أهمية مدينة كوبريفنيتسا

 

لقد كان ينمو في وادي نهر درافا الخصب منذ سبعة قرون ونما إلى أكثر من 33000 مواطن، وتقع مدينة كوبريفنيتسا في موقع استراتيجي على سفوح (Bilogora وKalnik) من الجنوب ونهر (Drava) من الشمال، حيث مكنها موقعها من تطوير العديد من الوظائف لمنطقة أوسع مثل التجارة والحرف اليدوية والإدارة وفي القرن الثالث عشر.

 

وأصبحت مدينة كوبريفنيتسا مستوطنة في المدينة، ونموها الصناعي مطرد ويعتمد تقدمها على إنتاج المواد الغذائية والبيرة والأدوية وكذلك معالجة الأخشاب والورق، ولقد أكسبتها الظروف المناخية المواتية والمناظر الطبيعية المسطحة بالإضافة إلى سياسات التنمية المستدامة للحكومة المحلية مؤخرًا لقب مدينة الدراجات.

 

تتمتع مدينة كوبريفنيتسا بموقع جغرافي ملائم، حيث تقدم الحوافز والصناعة الحالية والقوى العاملة الماهرة المتاحة والتي تقدم موقعًا جذابًا للاستثمار، وبالمقارنة مع المناطق الأخرى في جمهورية كرواتيا يمكن لمدينة كوبريفنيتسا أن تقدم مناطق بنية تحتية أفضل وتكاليف تشغيل عامة أقل وتعليمًا أفضل ودعمًا قويًا من السلطات المحلية وبيئة نظيفة، المدينة فخورة بجودة المعيشة العالية لمواطنيها،والابتكار والإبداع والتنمية الاقتصادية ليست سوى بعض الجوانب التي بفضلها تحمل مدينة كوبريفنيتسا بفخر لقب المدينة الذكية.

مواقع تستحق الزيارة في مدينة كوبريفنيتسا

 

متحف مدينة كوبريفنيتسا

 

يعد متحف مدينة كوبريفنيتسا مكانًا يمكنك من خلاله معرفة الكثير عن ماضي كوبريفنيتسا والمناطق المحيطة بها، والمتحف هو بالتأكيد الزعيم الثقافي في المدينة، حيث يعرض معرض المتحف معروضات من الحياة اليومية لسكان مدينة كوبريفنيتسا والمناطق المحيطة بها مثل الأزياء الشعبية والأعمال الفنية والمخزون المنزلي، وتتمثل مهمة المتحف في تقريب الجمهور من تقاليد وعادات وثقافة السكان المحليين عبر التاريخ، وإذا كان الزائر يرغب في رؤية التراث الثقافي والطبيعي لمدينة كوبريفنيتسا فإن الأمر يستحق الزيارة بالتأكيد.

 

متحف بودرافكا للأغذية

 

تم افتتاح متحف (Podravka Food Museum) بمبادرة من (Podravka Food Industry) في عام 1892 ميلادي بهدف تعزيز الوعي العام والتعرف على تطور معالجة الأغذية الصناعية سواء من حيث المعدات التقنية والإنجازات التكنولوجية أو في إنتاج المواد الخام من أجل صناعة المواد الغذائية.

 

ويقع المتحف في مبنى مسلخ المدينة السابق والذي يعد أيضًا أقدم مثال للهندسة المعمارية الصناعية في مدينة كوبريفنيتسا والمناطق المحيطة بها، وفي مجموعات المتحف يمكن للزائر رؤية العديد من المعروضات والأشياء القيمة التي تقربك من الثقافة والتقاليد والعادات في ذلك الوقت.

 

معرض إيفان سابوليك

 

تأسس معرض (Ivan Sabolic) في عام 1983 ميلادي في (Peteranc) وهي بلدة صغيرة في المنطقة المجاورة مباشرة لمدينة كوبريفنيتسا كجزء من متحف مدينة كوبريفنيتسا، حيث كان إيفان سابوليتش ​​نحاتًا أكاديميًا وكرواتيًا مرموقًا في فترة ما بعد الحرب وكان له تأثير كبير على تقليد فن النحت والفن الكرواتي، واليوم تظهر أشهر أعماله في المعرض على شكل صور عائلية وأول أعمال نحتية من الطين ورسومات واسكتشات.

 

مدينة كوبريفنيتسا هي مدينة تقع في منطقة شمال كرواتيا، وهي عاصمة مقاطعة (Koprivnica-Križevci)، وفي عام 2011 ميلادي بلغ عدد سكان المنطقة الإدارية لمدينة كوبريفنيتسا التي تبلغ مساحتها نحو ما يقارب 90.94 كيلومتر مربع إجمالي عدد سكان بلغ نحو ما يقارب 30854 نسمة مع 23955 في المدينة المناسبة.