العادات الصحيةصحة

النظافة الشخصية عند الأطفال

اقرأ في هذا المقال
  • ما هي النظافة الشخصية للأطفال؟
  • أهمية النظافة الشخصية للأطفال
  • أنواع النظافة الشخصية

لا تساعد النظافة الشخصية في الحفاظ على النّظافة فحسب، بل هي تمنع أيضًا انتشار الأمراض المعدية، تنتشر معظم الأمراض المعدية من خلال الفم أو رذاذ الأنف، يعد تعليم الأطفال حول النظافة وإنشاء روتين للنظافة الشخصية لهم في وقت مبكر أمرًا مهمًا؛ لأنهم أكثر عرضة للإصابة بالعدوى.

 

ما هي النظافة الشخصية للأطفال؟

 

تشمل النظافة الشخصية العديد من الأنشطة اليومية مثل الاستحمام وتنظيف الأسنان وغسل اليدين. سواء ذهبوا إلى المدرسة أو الحديقة أو أي مكان آخر يتلامس فيه الأطفال مع الأوساخ والغبار الذي يحمل الكائنات الحية الدقيقة المسببة للعدوى.

 

في الواقع هناك جراثيم في كل مكان في البيئة يميل الأطفال إلى وضع أيديهم وألعابهم في أفواههم، ويمكن أن تنتقل هذه الألعاب إلى أيديهم وتجد طريقها إلى جسم الطفل، مما يتسبب في أمراض والتهابات مختلفة، يمكننا منع ذلك من خلال تعليم عادات النظافة الشخصية.

 

أهمية النظافة الشخصية للأطفال:

 

الأطفال الذين يعيشون في ظروف غير صحية ولديهم نظافة شخصية سيئة معرضون للأمراض؛ لأن جهاز المناعة لديهم ليس قويًا مثل نظام البالغين.

 

من فوائد عادات النظافة الشخصية الجيدة للأطفال:

 

  • المحافظة على صحة الطفل بأن تكون خالية من الأمراض التي تسببها البكتيريا.

 

  • الشعور بالرضا عن أنفسهم.

 

  • الحفاظ على صورة صحية للجسم والتمتع بها، الأطفال الذين يعانون من سوء النظافة الشخصية لديهم صورة سلبية عن الجسم، والتي يمكن أن تعطل حياتهم الاجتماعية.

 

أنواع النظافة الشخصية:

 

سواء كان طفلك في المدرسة أو المنزل، يأكل أو ينام  أو يلعب أو يساعدك في المطبخ يجب أن يحافظ على نظافته؛ لأن النظافة لا تتعلق فقط بالحفاظ على النفس، بل تتعلق أيضًا بالحفاظ على نظافة البيئة المحيطة.

 

فيما يلي بعض أنواع النظافة الشخصية التي يجب أن يكون طفلك على دراية بها:

 

النظافة الغذائية للأطفال:

 

يمكن أن تؤدي عادات الأكل غير الصحية إلى التسمم الغذائي الذي يسبب القيء أو الإسهال أو آلام البطن، يمكن أن يؤدي أيضًا إلى التهاب الكبد A أو الكوليرا، حتى التهابات الجهاز التنفسي والإنفلونزا تتطور بسبب سوء النظافة فمن المهم الحفاظ على النظافة عند تناول الطعام أو تقديمه أو تحضيره؛ لمنع انتشار البكتيريا من شخص إلى آخر، أخبر أطفالك عن أهمية نظافة الطعام في الوقت نفسه يجب على الأمهات الحفاظ على نظافتهن.

 

عندما تعلم أطفالك عن نظافة الطعام، ابدأ بالأساسيات تحدث معهم عن الجراثيم والبكتيرية، اشرح لهم مدى سرعة انتشار البكتيريا من أيديهم إلى الطعام وفي الفم أو الأنف استخدم طرقًا عملية.

 

نظافة اليدين للأطفال:

 

فعل بسيط مثل غسل اليدين يمكن أن يقطع شوطًا طويلاً، وفقًا لمركز السيطرة على الأمراض، فإنّ غسل اليدين بالماء والصابون يمكن أن يقلل من أمراض الإسهال بنسبة 50٪ وكذلك التهابات الجهاز التنفسي.

 

بمجرد عودة أطفالك إلى المنزل من المدرسة أو اللعب، ذكرهم بغسل أيديهم وأرجلهم قبل لمس أي مواد غذائية، إذا كان أطفالك صغارًا فامنحهم درسًا عمليًا حول كيفية غسل أيديهم جيدًا، بالإضافة إلى أن يجب إخبار الأطفال بتنظيف أيديهم جيدًا قبل تناول الطعام، وتحديدًا بعد استخدام الحمام. هذا يحتاج إلى تعزيز في كل مرة.

 

فيما يلي بعض قواعد غسل اليدين التي يمكنك تعليمها لطفلك وليس مجرد تبليلهم بالماء:

 

  • اغسل يديك دائمًا بالصابون والماء النظيف قبل لمس أو التعامل مع الطعام.

 

  • اشطفها وافركها بالصابون لمدة 1-2 دقيقة على الأقل.

 

  • من الضروري غسل اليدين قبل الأكل بعد الأكل، إذا ذهبوا إلى المرحاض أو كانوا يلعبون في الخارج.

 

  • نظف يديك جيدًا حتى لا يتبقى أي أثر للصابون استخدم الماء العذب لتنظيف الصابون تمامًا.

 

  • نظف يديك جيدًا حتى لا يتبقى أي أثر للصابون. استخدم الماء العذب لتنظيف الصابون تمامًا.

 

  • اغسل يديك بشكل متكرر عند المساعدة في المطبخ؛ لأن الخضار واللحوم النيئة وغيرها قد تحمل البكتيريا قبل طهيها.

 

نظافة الجسم للأطفال:

 

من أهم جوانب النظافة الشخصية العناية بجسمك، تتعلق نظافة الجسم بالحفاظ على كل جزء من جسمك نظيفًا للبقاء بصحة جيدة وحسن المظهر، تشمل عادات نظافة الجسم الصحية العناية بالبشرة والشعر والقدمين ومنطقة العانة.

المصدر
Personal Hygiene For Kids: Importance And Habits To TeachTeaching Your Child Good PersonalPersonal hygiene for childrenPersonal Hygiene Habits to Teach Your Child

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى