العلاج الوظيفيصحة

العلاج الوظيفي وتمهيد الطريق لتقديم خدمة التكنولوجيا المساعدة

اقرأ في هذا المقال
  • العلاج الوظيفي وتمهيد الطريق لتقديم خدمة التكنولوجيا المساعدة
  • عملية العلاج الوظيفي والتكنولوجيا المساعدة في المدارس

العلاج الوظيفي وتمهيد الطريق لتقديم خدمة التكنولوجيا المساعدة:

 

“يشير السياق المؤسسي إلى المنظمات الأكبر داخل المجتمع المسؤولة عن السياسات وعمليات صنع القرار والإجراءات” كما ويصنف التصنيف الدولي للوظائف والإعاقة والصحة المكونات الاقتصادية والقانونية والسياسية على أنها الأساس لهذه التراكيب المؤسسية، ولها آثار كبيرة على كل من اقتناء واستخدام التكنولوجيا المُعينة فيما يتعلق بالتمويل والتشريعات المتعلقة بالوصول البيئي والمجتمعي، فضلاً عن المعايير التي تحكم تصميم المنتج ووظيفته وسلامته.

 

عملية العلاج الوظيفي والتكنولوجيا المساعدة في المدارس:

 

وفقًا لأحدث الإحصائيات التي نشرتها وزارة التعليم الأمريكية، مكتب برامج التعليم الخاص، كما هو مطلوب بموجب قانون تعليم الأفراد المعاقين، يتلقى ما يقدر بنحو 6.5 مليون طفل منذ الولادة وحتى سن 21 عامًا خدمات التعليم الخاص ويتلقى معظم الأطفال الذين يحتاجون إلى أجهزة التكنولوجيا المساعدة تلك الخدمات في المدرسة، كما ويتم توفير أجهزة وخدمات التكنولوجيا إذا لزم الأمر للطفل لتلقي تعليم عام مجاني ومناسب في بيئة أقل تقييدًا.

 

يجب مراعاة الحاجة إلى الأجهزة الالكترونية المساعدة على الأقل سنويًا لجميع الأطفال الذين يتلقون خدمات بموجب قانون تعليم الأفراد المعاقين، عندما تكون الأجهزة جزءًا ضروريًا من برنامج الطالب، تكون المنطقة التعليمية مسؤولة عن التأكد من توفره للطفل. وليس من غير المألوف أن يتم طلب خبرة المعالج المهني عندما يفكر الفريق في أجهزة مساعدة للطالب.

 

تتوفر أدلة ونماذج للنظر في استخدام الأجهزة الالكترونية للطلاب في التعليم الخاص عبر الإنترنت، أشار الباحثون إلى أن أجهزة وخدمات التكنولوجيا المناسبة يمكن أن تساعد الطالب على تحسين أو زيادة أو الحفاظ على أداء المهارات الوظيفية (على سبيل المثال، المساعدة الذاتية أو التنقل أو الاتصال) أو مناهج الوصول (على سبيل المثال، العروض التقديمية متعددة الوسائط أو الكتب حول شريط)، كما أصبح متعلمًا أكثر كفاءة (على سبيل المثال، مقابض قلم الرصاص والورق المسطر المرتفع لتحسين وضوح الكتابة) أو تعويض نقص المهارات (على سبيل المثال، برنامج التنبؤ بالكلمات للمساعدة المهارات الوظيفية للمرحلة العمرية للأطفال ذوي الإعاقات المتعددة والشديدةفي التهجئة أو تقليل ضغطات المفاتيح).

 

يتم توفير خدمات التكنولوجيا المُعينة عبر التخصصات، ولم يتم دراسة تدريب مقدمي الخدمة وخبراتهم على نطاق واسع، كما تقدم العديد من الجامعات برامج شهادات ودرجات متقدمة في التكنولوجيا. بالإضافة إلى ذلك، أنشأت جمعية هندسة إعادة التأهيل والتكنولوجيا المساعدة لأمريكا الشمالية آلية للتحقق من الحد الأدنى من الكفاءة للأفراد الذين يعملون كمزودي تكنولوجيا مساعدة من خلال عملية فحص توفر الاعتماد للأشخاص الذين يعملون كمتخصصين في التكنولوجيا المساعدة.

 

عادة ما يكون لدى أخصائي التكنولوجيا المساعدة خلفية في تخصص إعادة التأهيل مثل العلاج المهني أو العلاج الطبيعي أو أمراض النطق واللغة أو الهندسة كما هو الحال مع العديد من المجالات المتخصصة الأخرى في طب الأطفال، يتطلب التنفيذ الناجح للتكنولوجيا المساعدة فريقًا متماسكًا وفعالًا يركز على المشاركة الرؤية والملكية.

 

تُعد مساهمة الفريق مهمة لاتخاذ القرارات المتعلقة بالتكنولوجيا المُعينة نظرًا لاستخدام الأجهزة عبر بيئات الطفل وتعالج أهداف أداء متعددة تتخطى الحدود المهنية، كما يتيح التعاون بين الأطفال والآباء والمعلمين والمعالجين المهنيين للفريق تحديد أفضل تطابق بين التكنولوجيا المساعدة ونقاط القوة والاحتياجات ويوفر بيئة داعمة لقياس وتعلم ومراجعة استخدام التكنولوجيا المساعدة.

 

من المرجح أن تلبي القرارات التي يتخذها الفريق المهني والأسرة معًا الاحتياجات المتعددة الأوجه للطفل. وقد يختلف أعضاء الفريق المعينون اعتمادًا على نوع الجهاز الذي يتم تقديمه للطفل وخبرة الأفراد المعنيين والإعداد المحدد. على سبيل المثال، في بيئة سريرية، قد يشمل الفريق الطفل والأسرة والمعالج الوظيفي والمعالج الفيزيائي وأخصائي أمراض النطق واللغة والطبيب والممرضة ومهندس إعادة التأهيل والأخصائي الاجتماعي.

 

في الممارسة المدرسية، قد يشمل الفريق الطفل والأسرة والمعالج المهني والمعالج الفيزيائي وأخصائي أمراض النطق واللغة والمعلم والمسؤول والأخصائي النفسي. وفي بعض الأماكن، يقدم مساعدو العلاج المهني بعض خدمات التكنولوجيا المساعدة. كما يساعد المساعدون بشكل خاص في تدريب الطفل على استخدام النظام بمجرد أن يخطط المعالج المهني للبرنامج ويضعه. وقد يشارك أيضًا المساعدون والمساعدون في ممارسة استخدام الجهاز مع الطفل ومساعدة الآخرين على استخدام الأنظمة ويجب أن يحدد المعالجون المهنيون العاملون في تقديم خدمة التكنولوجيا وما هي الأنشطة المناسبة للتفويض والأنشطة المتخصصة وتتطلب تدريب المعالج ومهاراته.

 

أدوار ومسؤوليات فرق التكنولوجيا المساعدة في المدرسة:

 

  • اعتبار أجهزة وخدمات التكنولوجيا المُعينة جزءًا لا يتجزأ وضروريًا من عملية التعليم كما هو موضح في قانون تعليم الأفراد المعاقين لعام 2004.

 

  • التعرف على أنواع مختلفة من التكنولوجيا المُعينة ومجموعة متنوعة من الأدوات التي تدعم احتياجات الطلاب.

 

  • القيام بتقييم حاجة كل طالب إلى الأجهزة والخدمات لدعم الأداء التعليمي والوصول إلى الأنشطة المنهجية واللامنهجية.

 

  • البحث عن موارد إضافية ومساعدة من المتخصصين التربويين الآخرين مثل أعضاء التعليم.

 

  •  جمع وتحليل البيانات حول الطالب وبيئاته التعليمية والأهداف والمهام المعتادة عند التفكير في احتياجات التكنولوجيا المُعينة. حيث يتواجد أداء الطلاب في المجالات الأكاديمية الأساسية والمهارات والسلوك الاجتماعي والتواصل والحياة المستقلة والمهارات التنظيمية، إلى جانب متطلبات المهمة والميزات البيئية، في علاقة ديناميكية ويمكن اعتبارها جميعًا مجتمعة أثناء عملية تقييم الاجهزة المساعدة.

 

  • يجب الوضع في الاعتبار مجموعة من خيارات التكنولوجيا المُعينة من عدم وجود تقنية إلى تقنية عالية واستخدام الموارد الحالية أو شراء أجهزة جديدة أو كليهما.

 

  •  تنظيم المساحة المادية التي تُستخدم فيها التكنولوجيا المُعينة وأنشاء إجراءات روتينية تدعم استخدام التكنولوجيا المُعينة وتدعم الاستخدام المتسق للتكنولوجيا المُعينة في جميع البيئات المناسبة.

 

  • القيام بتوصيل وتوثيق عملية التكنولوجيا المُعينة في برنامج التعليم الفردي، مع تقديم أسباب منطقية للقرارات المتخذة والأدلة العلمية لدعم الأجهزة والخدمات. وقد تشمل الأدلة الداعمة تقييمات التكنولوجيا وتجارب الأجهزة وإنجاز الطلاب مع وبدونها والتفضيلات المستندة إلى الطالب وملاحظات المعلم.

 

المصدر
كتاب"dsm5بالعربية" للمؤلف أنور الحماديكتاب" مقدمة في العلاج الوظيفي" للمؤلفة سمية الملكاويكتاب" إطار ممارسة العلاج الوظيفي" للمؤلفة سمية الملكاويكتاب" اسس العلاج الوظيفي" للمؤلف محمد صلاح

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى