صحةمشاكل الجهاز الهضمي

تنظير الأمعاء

اقرأ في هذا المقال
  • ما هو تنظير الأمعاء؟
  • لماذا يتم إجراء تنظير الأمعاء؟
  • كيف يتم الاستعداد لتنظير الأمعاء؟
  • كيف يتم إجراء تنظير الأمعاء؟
  • ما هي مخاطر تنظير الأمعاء؟
  • ماذا تعني نتائج التنظير المعوي غير طبيعية؟

ما هو تنظير الأمعاء؟

تنظير الأمعاء وبالإنجليزية (Enteroscopy): هو إجراء طبي يساعد الطبيب في العثور على مشاكل في الجهاز الهضمي وعلاجها. أثناء تنظير الأمعاء يقوم الطبيب بإدخال أنبوب رفيع ومرن مع كاميرا متصلة في الجسم. وهذا ما يسمى بالمنظار. عادة ما يكون هناك بالون أو اثنين متصلة بالمنظار. يمكن نفخ البالونات لمساعدة الطبيب في الحصول على رؤية أقرب للمريء والمعدة وجزء من الأمعاء الدقيقة. قد يستخدم الطبيب ملقطاً أو مقصاً على المنظار لإزالة عينة نسيج لتحليلها.

نوعان من تنظير الأمعاء هما العلوي والسفلي، في منظار الأمعاء العلوي يتم إدخال المنظار في الفم. وفي منظار الأمعاء السفلي يتم إدخال المنظار في المستقيم. يعتمد نوع تنظير الأمعاء الذي يتم إجراؤه على نوع المشكلة التي يحاول الطبيب تشخيصها. سيخبر الطبيب الشخص مسبقاً بالنوع الذي تحتاجه.

لماذا يتم إجراء تنظير الأمعاء؟

تنظير الأمعاء يجعل من الممكن تشخيص أو تقييم الأمراض داخل الجسم دون إجراء شق. يستخدم عادة لاكتشاف المشاكل في الأمعاء الدقيقة أو المعدة. قد يوصي الطبيب بتنظير الأمعاء في بعض الحالات وتشمل ما يلي:

  • ارتفاع عدد خلايا الدم البيضاء.

  • أورام في الأمعاء الدقيقة.

  • انسداد ممرات الأمعاء.

  • نزيف الجهاز الهضمي غير الطبيعي.

  • الضرر المعوي من العلاج الإشعاعي.

  • الإسهال الشديد غير المبرر.

  • سوء التغذية غير المبرر.

  • نتائج الأشعة السينية غير طبيعية.

كيف يتم الاستعداد لتنظير الأمعاء؟

سيعطي الطبيب تعليمات حول كيفية الاستعداد لهذا الإجراء. على المريض التأكد من متابعتها بعناية. قد يحتاج إلى ما يلي:

  • التوقف عن تناول الأسبرين أو أي أدوية أخرى مميعة للدم.

  • تجنب الأطعمة الصلبة والحليب بعد الساعة 10 مساءً في الليلة السابقة للإجراء.

  • شرب فقط السوائل الصافية في يوم العملية.

  • تجنب جميع السوائل لمدة أربع ساعات على الأقل قبل الإجراء.

كيف يتم إجراء تنظير الأمعاء؟

تنظير الأمعاء هو إجراء خارجي، مما يعني أنه يمكن العودة إلى المنزل في نفس يوم الإجراء. عادةً ما يستغرق اكتمال العملية ما بين 45 دقيقة وساعتين.اعتمادًا على نوع التنظير المعوي الذي يتم إجراؤه، سيقوم الطبيب إما بتخدير كامل أو إعطاء دواء للمساعدة على الاسترخاء. سيتم إعطاء هذه الأدوية من خلال وريد في الذراع.


أثناء الإجراء سيقوم الطبيب بتسجيل فيديو أو التقاط صور. يمكن مراجعة هذه بمزيد من التفصيل بعد الانتهاء من الإجراء. قد يأخذ الطبيب أيضاً عينات من الأنسجة أو يزيل الأورام الموجودة. إزالة أي نسيج أو ورم لن يسبب أي ألم.


اعتماداً على نوع المشكلة التي يواجهها المريض، سيقوم الطبيب بإجراء تنظير الأمعاء العلوي أو تنظير الأمعاء السفلي. يسمح تنظير الأمعاء العلوي للطبيب بعرض وعلاج الجزء العلوي من الجهاز الهضمي. يسمح تنظير الأمعاء السفلي للطبيب بعرض الجزء السفلي وعلاجه.

تنظير الأمعاء العلوي:

بعد تخدير الحلق سيدخل الطبيب منظاراً داخلياً في الفم وينزلة تدريجياً عبر المريء وصولاً إلى المعدة والجهاز الهضمي العلوي. قد يكون لدى المريض شعور بالضغط أو الامتلاء خلال هذا الجزء من الإجراء.


طوال تنظير الأمعاء العلوي سيكون على المريض البقاء في حالة تأهب. قد يحتاج الطبيب إلى الطلب من الشخص البلع أو التحرك للمساعدة في تركيب الأنبوب. إذا تم العثور على أي زوائد أو تشوهات أخرى أثناء التنظير المعوي، فقد يقوم الطبيب بإزالة عينة من الأنسجة لمزيد من الفحص.

تنظير الأمعاء السفلي:

بمجرد أن يتم التخدير سيدرج الطبيب منظاراً داخلياً به بالون في النهاية في المستقيم. بمجرد وصول المنظار إلى المنطقة التي يرغب الطبيب في رؤيتها أو علاجها يتم نفخ البالون. هذا يسمح للطبيب بالحصول على رؤية أفضل. إذا تم العثور على أي سلائل أو زوائد غير طبيعية، فقد يقوم الطبيب بإزالة عينة نسيج لتحليلها. يُسمى هذا الإجراء أيضاً تنظير القولون .

ما هي مخاطر تنظير الأمعاء؟

بعد الإجراء قد يواجه الشخص بعض الآثار الجانبية الخفيفة. وتشمل هذه ما يلي:

في حالات نادرة قد يعاني الأشخاص من مضاعفات بعد إجراء تنظير الأمعاء. وتشمل هذه التهاب البنكرياس والنزيف الداخلي والتمزق في جدار الأمعاء الدقيقة. قد يعاني بعض الأشخاص أيضاً من رد فعل سلبي على التخدير. هذا هو السبب في أن تنظير الأمعاء لا ينصح به عادة للنساء الحوامل أو الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن أو الأشخاص الذين يعانون من أمراض القلب أو الرئة.

يجب طلب المساعدة الطبية على الفور إذا ظهرت العلامات التالية:

  • أكثر من بضع ملاعق كبيرة من الدم في البراز.

  • آلام شديدة في المعدة.

  • معدة متورمة.

  • حمى.

  • التقيؤ.

ماذا تعني نتائج التنظير المعوي غير طبيعية؟

قد تشير النتائج غير الطبيعية إلى أن الطبيب اكتشف أوراماً أو أنسجة غير طبيعية أو نزيفاً في الأمعاء الدقيقة. تشمل الأسباب المحتملة الأخرى لتنظير الأمعاء غير الطبيعي ما يلي:

المصدر
Atlas of Enteroscopy,G. Gay,F.P. RossiniSmall Bowel Enteroscopy,Jamie S. BarkinIleoscopy: Technique, Diagnosis, and Clinical Applications,Antonello Trecca

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى