الأمراض المُعديةصحة

جرثومة المعدة

اقرأ في هذا المقال
  • جرثومة المعدة
  • الأعراض
  • متى يجب إبلاغ الطّبيب
  • المُضاعفات
  • الفُحوصات الطبيّة
  • العلاج

جرثومة المعدة أو الجرثومة الحلزونيّة وبالإنجليزيّة ( Helicobacter.pylori) : وهي عبارة عن بكتيريا حلزونيّة تُهاجم جدار المعدة الدّاخليّة وتعيش في الغشاء المُخاطي للمعدة تعمل على تدمير الخلايا المُتواجدة في بطانة المعدة والأمعاء الدّقيقة، وتسبّب قرحة المعدة الهضميّة .تنتقل عن طريق اللُّعاب والبُراز وخصوصاً عند الأطفال.


تستطيع هذه البكتيريا أن تتكيّف لتعيش في بيئة المعدة الحمضيّة، ويُمكنها تغيير البيئة المُحيطة بها وتقليل حموضة المعدة حتّى تتمكّن من البقاء على قيد الحياة، ويستطيع شكلها الحلزوني على اختراق بطانة المعدة لحمايتها بالمُخاط.
تُعتبر هذه الجرثومة مُنتشرة وشائعة الحدوث حيث تُصيب تقريباً أكثر من نصف العالم .

الأعراض

مُعظم الأشخاص المُصابين بالجرثومة لا تظهر عليهم الأعراض، ولكنّ عند إصابتهم بقُرحة المعدة أو التهاب في المعدة قد تظهر علامات واضحة. ما رأيُكِ عزيزي القارئ أن نتعرّفَ على بعض هذه الأعراض؟

  • التجشُّؤ المُفرط.
  • الشُّعور بالانتفاخ.
  • الشُّعور بالغثيان .
  • الخُمول والوهن.
  • الارتداد المريئي.
  • حرقة المعدة.
  • قلّة الشّهيّة أو فُقدانها.
  • خسارة الوزن.
  • آلام في البطن يتلاشى بعد تناول الطّعام.

متى يجب إبلاغ الطّبيب؟

يُمكن للقُرحة أن تنزف في المعدة أو الأمعاء ممّا تُشكّل خطورة على الصحّة، فيجب إبلاغ الطّبيب إذا لاحظت وجود هذه العلامات الآتية:

  • ألم حادّ في المعدة.
  • بُراز داكن مصحوب بالدّم.
  • مُشكلة في التنفُّس.
  • التّعب الشّديد.
  • الدّوخة والإغماء.
  • القيء المصحوب بالدّم الّذي يُشبه القهوة.
  • رائحة الفم الكريهة للمُصاب.

المُضاعفات

من المُضاعفات الخطيرة الّتي تحدُث نتيجة الإصابة بجرثومة المعدة هي قُرحة المعدة، وقُرحة الإثني عشر، وسرطان المعدة. لذلك يجب عدم التّهاون في المُشكلة وتشخيص وجود الجُرثومة المبكّر؛ لتلاشي حدوث هذه المُضاعفات الخطيرة.لكن كيف يتم تشخيص هذا المرض؟ الآن سنتعرّف على الفحوصات المخبريّة الواجب إجراؤُها للتّشخيص.

الفُحوصات الطبيّة

  • فحص الدّم: يُساعد فحص الدّم عن الكشف على وجود أجسام مُضادّة للجرثومة، عن طريق أخذ عيّنة من الدّم وتحليلها في المُختبر.
  • فحص البُراز: يُعتبر فحص البُراز دقيقاً للغاية للكشف عن وجود الأجسام المُضادّة للجرثومة.
  • فحص التنفُّس: ويُعتبر من أدقِّ الفحوصات للكشف عن جرثومة المعدة، ويتمُّ من خلال إعطاء المريض كبسولة تحتوي على اليوريا، ونتروجين، ونسبة من الكربون المُشّع ومن ثمّ إعطائه كيس لينفخ فيه.إذا كانت الجرثومة موجودة فستُطلق إنزيماً يعمل على تكسير هذا المزيج.
  • فحص تنظير المعدة: بحيث يقوم طبيبك بإدخال أنبوب طويل ومرن من الفم إلى داخل المعدة والإثني عشر.ستقوم الكاميرا المُرفقة بعرض الصّورة من الّداخل على الشّاشة لعرضها على الطّبيب للكشف عن وجود قُرحة المعدة أو أي شيء غير طبيعي.

العِلاج

يحتاج المُصاب بجرثومة المعدة إلى تناول مضادّين حيويّين إلى جانب تناول أدوية مُضادّة لحموضة المعدة الّتي تُساعد على شفاء بطانة المعدة. ومن هذه المُضادّات الحيويّة:

  • .Clarithromycin
  • مُثبّطات مضخّة البروتون مثل (lansoprazole )
  • .esomeprazole (nexium) ،pantoprazole (protonix) – rabepprazole
  • metronidazole من 7- 14 يوماً.
  • amoxicillin من 7-14 يوماً.

    يُمكن أن يتنوّع العلاج بحسب الحالة الطبيّة للمريض أو إذا كان يُعاني من الحساسيّة تجاه هذه الأدوية.

المصدر
What Is H. pylori?What is an H. pylori infection?Helicobacter pylori (H. pylori) infectionHelicobacter Pylori Infections

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى