صحةهرمونات وغدد

طرق زيادة هرمون الإستروجين

اقرأ في هذا المقال
  • طرق زيادة هرمون الإستروجين

الإستروجين والبروجسترون هما هرمونان جنسيان رئيسيان في جسم الإنسان. الإستروجين هو الهرمون المسؤول عن الخصائص الجنسية والقدرات التناسلية لدى النساء. كما أن البروجسترون هو الهرمون الذي يلعب دورًا داعمًا في الدورة الشهرية والحمل. عندما يكون لديك مستويات منخفضة من هرمون الإستروجين والبروجسترون، كما هو الحال أثناء انقطاع الطمث، يُمكن أن يُؤثّر ذلك سلبًا على المزاج والرغبة الجنسية وصحة العظام والمزيد.

طرق زيادة هرمون الإستروجين:

هناك طرق لتعزيز هرمون الإستروجين بشكل طبيعي في الجسم. العديد من هذه العلاجات إما تدعم بشكل مباشر إنشاء هرمون الإستروجين أو تكرار نشاط هرمون الإستروجين في الجسم.

1- زيادة هرمون الإستروجين عن طريق الطعام

1- فول الصويا

فول الصويا والمنتجات المنتجة منها، مثل التوفو والميسو، تحاكي هرمون الإستروجين في الجسم عن طريق الارتباط بمستقبلات هرمون الإستروجين. في دراسة واحدة على فول الصويا وأولئك الذين يُعانون من سرطان الثدي، وجد الباحثون أن تناول كميات أكبر من فول الصويا مرتبط بانخفاض خطر الموت بسرطان الثدي. قد يكون هذا بسبب الفوائد الشبيهة بالإستروجين.

2- بذور الكتان

تحتوي بذور الكتان على كميات كبيرة من مركب فيتويستروغنز، وهي مفيدة في استقلاب هرمون الإستروجين. كما أظهرت دراسة أن النظام الغذائي الغني ببذور الكتان كان قادرًا على تقليل شدة سرطان المبيض. لا تزال هناك حاجة إلى مزيد من البحوث البشرية.

3- بذور السمسم

وجدت دراسة أخرى عن تأثير زيوت فول الصويا والسمسم على الأشخاص الذين يُعانون من نقص هرمون الإستروجين بنتائج إيجابية. كما وجد الباحثون أن النظام الغذائي لمدة شهرين مُكمّلًا بهذه الزيوت كان قادرًا على تحسين علامات صحة العظام. يقترح هذا البحث تأثيرًا إيجابيًا شبيهًا بالإستروجين لكل من بذور السمسم وفول الصويا، على الرغم من الحاجة إلى مزيد من الأبحاث البشرية.

2- زيادة هرمون الإستروجين عن طريق تناول الفيتامينات و المعادن

1- فيتامينات ب

تلعب فيتامينات ب دورًا مهمًا في تكوين وتفعيل هرمون الإستروجين في الجسم. يُمكن أن تُؤدي المستويات المُنخفضة من هذه الفيتامينات إلى انخفاض مستويات هرمون الإستروجين. في إحدى الدراسات قارن الباحثون مستويات بعض فيتامينات ب بخطر الإصابة بسرطان الثدي لدى النساء قبل انقطاع الطمث. أشارت النتائج إلى أن ارتفاع مستويات الفيتامينات B-2 و B-6 ارتبط بانخفاض خطر الإصابة بسرطان الثدي، والذي قد يكون بسبب تأثير هذه الفيتامينات على استقلاب هرمون الإستروجين.

2- فيتامين د

يعمل فيتامين د كهرمون في الجسم. تشرح إحدى الدراسات أن كلا من فيتامين د وهرمون الإستروجين يعملان معًا لتقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية. كما يرجع الارتباط بين هذه الهرمونات إلى الدور الذي يلعبه فيتامين د في تخليق هرمون الإستروجين. هذا يُشير إلى فائدة مُحتملة من مُكمّلات فيتامين د في مستويات هرمون الإستروجين أن تبقى منخفضة.

3- البورون

البورون هو معدن نادر له أدوار متنوعة في الجسم. تم البحث عن فوائده الإيجابية في الحد من خطر الإصابة بأنواع مُعينة من السرطان. البورون ضروري أيضًا لعملية التمثيل الغذائي لهرمونات التستوستيرون والإستروجين. كما يعتقد الباحثون أن البورون يُؤثّر على مستقبلات هرمون الإستروجين من خلال السماح للجسم باستخدام الإستروجين المتاح بسهولة أكبر.

4- DHEA

DHEA هو هرمون طبيعي يُمكن تحويله إلى هرمون الإستروجين وهرمون التستوستيرون. داخل الجسم، يتم تحويله أولاً إلى الأندروجينات ثم يتم تحويله إلى هرمون الإستروجين. كما وجدت دراسة أن DHEA قد يكون قادر على توفير فوائد مُماثلة في الجسم مثل هرمون الإستروجين.

طرق تعزيز هرمون البروجسترون بشكل طبيعي:

في كثير من الحالات، إذا كان لديك هرمون الإستروجين منخفض، فقد يكون لديك أيضًا نسبة مُنخفضة من هرمون البروجسترون. هذا أمر شائع بشكل خاص أثناء انقطاع الطمث، عندما تنخفض مُعظم الهرمونات الأنثوية بشكل كبير.

يتم تعزيز هرمون البروجسترون في الغالب من خلال الكريمات والأدوية، ولكن قد يفضل البعض اتباع نهج أكثر طبيعية. إحدى الطرق المُمكنة لتعزيز هرمون البروجسترون هي من خلال المُكمّلات العشبية. وجدت دراسة أن عشبة مريم (chasteberry) لها القدرة على رفع مستويات هرمون البروجسترون في منتصف الدورة.

ومع ذلك، ليست كل المُكمّلات العشبية فعالة لتعزيز هرمون البروجسترون. وجدت دراسة أخرى أن العديد من مُكمّلات الأدوية العشبية الصينية خفضت بالفعل مستويات البروجسترون. ولكن أفضل طريقة لرفع مستويات البروجسترون بشكل طبيعي هي من خلال اتباع نظام غذائي صحي ونمط حياة صحي. يُمكن أن يُوفر تناول نظام غذائي مُتنوع للجسم العناصر الغذائية التي يحتاجها لعملية التمثيل الغذائي لهرمون البروجسترون.

وهذا يشمل الأطعمة مثل الخضروات الصليبية والمكسرات والحبوب الكاملة. يُمكن أن يُساعد الحفاظ على وزن صحي والبقاء على جدول نوم ثابت وإدارة التوتر في الحفاظ على توازن الهرمونات أيضًا.

المصدر
Ways to Boost Estrogen in Your BodyBoost Your Estrogen and Testosterone LevelsEstrogen

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى