صحةصحة الفم والأسنان

طرق علاج تصبغ الأسنان والوقاية منه

اقرأ في هذا المقال
  • تصبّغ الأسنان
  • طُرق الوقاية من تصبّغ الأسنان
  • علاج تصبّغات الأسنان

تصبّغ الأسنان:

تصبّغ الأسنان: هو ظهور السن باللون الأصفر أو البني الفاتح أو الرمادي أو حتى الأسود، وقد يبدو السن بهذه الحالة كما لو أنه مصاب بكدمات ويزداد تغير اللون بمرور الوقت مع استمرار السن في التسوس، يموت العصب والألم في هذه الحالة هو عرض آخر محتمل وبعض الناس لا يشعرون بأي ألم.


يمكن أن يكون تغير لون الأسنان سببًا لإحراجًا كبيرًا للأشخاص ويمكن أن يجعل الناس يشعرون بالوعي الذاتي تجاه أهمية الابتسامة، من المهم أن نتذكر أنه لا يوجد أسنان بيضاء بشكل طبيعي ومن الطبيعي أن تصبح الأسنان باهتة مع التقدم في العمر، حيث تعني عملية الشيخوخة الطبيعية أنه مع تآكل المينا الخارجية يمكن أن يؤدي اللون الطبيعي للعاج تحتها إلى ظهور الأسنان مشوهة، ومع ذلك تلعب عوامل نمط الحياة المهمة أيضًا دورًا كبيرًا في تغير لون الأسنان وتصبّغها.

طُرق الوقاية من تصبّغ الأسنان:

يجب العناية بالأسنان بعد تناول الأطعمة المصبوغة؛ أي إذا تم تناول طعام أو مشروبات مصبوغة فإنّه يوصي بتنظيف الأسنان بالفرشاة والخيط بمجرد الانتهاء من الطعام، وإذا لم يكن ذلك ممكنًا فإن شرب الماء أو المضمضة بالماء يمكن أن يساعد في إزالة بعض الجزيئات على الأقل التي يمكن أن تلوث الأسنان ومن طُرق الوقاية ما يأتي:

1. ممارسة صحة الفم الجيدة:

يوصي بغسل الأسنان ثلاث مرات على الأقل يوميًا واستخدام خيط الأسنان يوميًا، بالإضافة إلى معجون أسنان مبيض أو غسول للفم، يعطي شطف الفم وخيط تنظيف الأسنان بالماء خيارات ممتازة لتقليل تلك البقع المزعجة بين الأسنان التي يصعب إزالتها.

2. التقليل من العادات التي تسبب تصبّغ الأسنان:

في حال التدخين أو مضغ التبغ يجب التحدث إلى طبيب الأسنان حول برنامج الإقلاع عن التدخين وأيضًا تقليل الأطعمة والمشروبات التي يمكن أن تسبب تصبّغ الأسنان، إذا كان ذلك صعبًا فيجب التأكد من وجود فرشاة أسنان في متناول اليد حتى يتم التمكن من اتخاذ خطوات استباقية بشأن الحفاظ على الأسنان خالية من المواد المسببة للبقع.

علاج تصبّغات الأسنان:

هناك العديد من المنتجات والإجراءات التي يمكن أن تبيض الأسنان وتزيل أو تقلل من ظهور البقع، بشكل عام تنقسم خيارات تبييض الأسنان إلى ثلاث فئات عامة والتي تشمل ما يلي:

1. العلاج في العيادة:

عادةً ما يستخدم طبيب الأسان تركيزًا أعلى من بيروكسيد الهيدروجين لتبييض الأسنان مقارنة بالمنتجات المنزلية ويعمل العلاج في العيادة بسرعة وعادة ما تستمر التأثيرات لفترة أطول من الطرق الأخرى.

2. العلاجات المنزلية:

يمكن لبعض أطباء الأسنان صنع صواني مخصصة لاستخدامها على الأسنان في المنزل، حيث تضيف مادة هلامية إلى الصينية ويتم وضعها على الأسنان لمدة تصل إلى ساعة واحدة في اليوم أو على النحو الموصى به من قبل طبيب الأسنان، وقد يحتاج الشخص إلى ارتداء الصواني لبضعة أسابيع لتحقيق النتائج.

3. استخدام منتجات تبييض لا تستلزم وصفة طبية:

قد تكون معاجين الأسنان المبيضة وشرائط التبييض قادرة على تقليل البقع السطحية، ولكنها أقل فعالية بكثير على البقع الداخلية الموجودة داخل الأسنان.

المصدر
What Can Cause Tooth Discoloration and Stains?Tooth Discoloration: Causes and TreatmentsTooth DiscolorationTooth Discoloration

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى