صحةمشاكل الجهاز الهضمي

علاج القرحة الهضمية والوقاية منها

اقرأ في هذا المقال
  • كيفية علاج القرحة الهضمية
  • مضاعفات القرحة الهضمية
  • كيفية الوقاية من القرحة الهضمية
  • التوقعات المحتملة للقرحة الهضمية

القرحة الهضمية وبالإنجليزية (peptic ulcer): هي تقرُّحات تتطور في بطانة المعدة أو المريء السفلي أو الأمعاء الدقيقة. عادة ما تتشكل نتيجة للالتهابات التي تسببها بكتيريا الملوية البوابية، وكذلك من التآكل الناتج عن أحماض المعدة. القرحة الهضمية مشكلة صحية شائعة إلى حد ما.

كيفية علاج القرحة الهضمية:

يعتمد العلاج على السبب الكامن وراء القرحة، إذا أظهرت الاختبارات أنّ الشخص مصاب بعدوى الملوية البوابية فسيصف الطبيب مزيجاً من الأدوية . سيتعين على الشخص المصاب تناول الأدوية لمدة تصل إلى أسبوعين. تشمل الأدوية المضادات الحيوية للمساعدة في القضاء على الالتهابات ومثبطات مضخة البروتون(PPIs) للمساعدة في تقليل حمض المعدة.


قد يعاني المصاب من آثار جانبية طفيفة مثل الإسهال أو اضطراب المعدة من أنظمة المضادات الحيوية. إذا كانت هذه الآثار الجانبية تسبب انزعاجاً كبيراً أو لم يتحسن بمرور الوقت، فيجب التحدث إلى الطبيب.


إذا قرر الطبيب أنّ الشخص لا يعاني من عدوى الملوية البوابية، فقد يوصي بوصفة طبية أو بوصفة طبية دون وصفة طبية (مثل Prilosec أو Prevacid) لمدة تصل إلى ثمانية أسابيع لتقليل حمض المعدة ومساعدة القرحة على الشفاء.


يمكن لحاصرات الأحماض مثل فاموتيدين ( Pepcid ) أيضاً تخفف ألم المعدة وقرحة المعدة. هذه الأدوية متوفرة بوصفة طبية وكذلك بدون وصفة طبية بجرعات أقل. قد يصف طبيبك أيضاً سوكرالفات (كارافيت) الذي سيغطي المعدة ويقلل من أعراض القرحة الهضمية.

مضاعفات القرحة الهضمية:

يمكن أن تصبح القرح غير المعالجة أسوأ بمرور الوقت. يمكن أن تؤدي إلى مضاعفات صحية أكثر خطورة مثل ما يلي:

  • انثقاب: يحدث ثقب في بطانة المعدة أو الأمعاء الدقيقة ويسبب التهاباً. علامة القرحة المثقبة هي ألم بطني مفاجئ وحاد.

  • النزيف الداخلي: يمكن أن تؤدي قرح النزيف إلى فقدان كبير للدم وبالتالي تتطلب دخول المستشفى. دلائل على وجود نزيف قرحة تشمل الدوار، الدوخة، وبراز أسود.

  • نسيج ندبي: وهو نسيج سميك يتطور بعد الإصابة، هذا النسيج يجعل من الصعب على الطعام المرور عبر الجهاز الهضمي. تشمل علامات النسيج الندبي القيء وفقدان الوزن.

جميع المضاعفات الثلاثة خطيرة وقد تتطلب جراحة. اطلب العناية الطبية العاجلة إذا واجهت الأعراض التالية:

  • ألم مفاجئ وحاد في البطن.

  • الإغماء أو التعرُّق المفرط أو الارتباك، حيث قد تكون هذه علامات صدمة.

  • الدم في القيء أو البراز.

  • البطن الذي يصعب لمسه.

  • ألم بطني يزداد سوءاً مع الحركة ولكنه يتحسن مع الاستلقاء التام.

كيفية الوقاية من القرحة الهضمية:

يمكن لبعض التغيرات في نمط الحياة والعادات أن تخفف من خطر حدوث الإصابة بالقرح الهضمية. وتتضمن هذه ما يلي:

  • غسل اليدين بشكل متكرر لتجنب الالتهابات.

  • الحد من استخدامك للأيبوبروفين، والأسبرين، و نابروكسين (أليف).

  • الابتعاد عن شرب الكحول.

سيساعد الحفاظ على نمط حياة صحي متوازن من خلال التوقف عن التدخين وتجنب استخدام التبغ الآخر وتناول نظام غذائي صحي مليء بالفواكه والخضروات والحبوب الكاملة في الوقاية من الإصابة بقرحة هضمية.

التوقعات المحتملة للقرحة الهضمية:

مع العلاج المناسب تلتئم معظم القرحة الهضمية. ومع ذلك قد لا تلتئم إذا توقفت عن تناول الدواء في وقت مبكر أو استمرت في استخدام التبغ والكحول ومسكنات الألم غير الستيرويدية أثناء العلاج. سيحدد الطبيب موعداً للمتابعة بعد العلاج الأولي لتقييم التعافي.

لا تلتئم بعض القرحات، وتسمى القرحة الحرارية، بالعلاج. إذا لم تلتئم القرحة مع العلاج الأولي، فقد يشير ذلك إلى ما يلي:

  • الإفراط في إنتاج حمض المعدة.

  • وجود البكتيريا الأخرى من بيلوري H. في المعدة.

  • مرض آخر، مثل سرطان المعدة أو مرض كرون.

قد يقدم الطبيب طريقة مختلفة للعلاج أو يجري اختبارات إضافية لاستبعاد سرطان المعدة وأمراض الجهاز الهضمي الأخرى.

المصدر
Peptic Ulcer: A New Approach to Its Causation, Prevention, and Arrest, Based,T. L. Cleave‏Peptic Ulcer,Douglas W. PiperPeptic Ulcer Disease,Jianyuan Chai

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى