صحةهرمونات وغدد

فوائد هرمون التستوستيرون

اقرأ في هذا المقال
  • ما هو هرمون التستوستيرون
  • فوائد هرمون التستوستيرون

ما هو هرمون التستوستيرون؟

هرمون التستوستيرون: هو هرمون يتم إنتاجه بشكل أساسي في الخصيتين للرجال، والمبيض والغدد الكظرية للنساء. هذا الهرمون ضروري لتطوير نمو الذكور والخصائص الذكورية. بالنسبة للنساء، يأتي التستوستيرون بكميات أقل بكثير. يزداد إنتاج التستوستيرون حوالي 30 مرة خلال فترة المراهقة والبلوغ المُبكّر. بعد البلوغ المُبكّر، من الطبيعي أن تنخفض المستويات قليلاً كل عام. قد يشهد الجسم انخفاضًا بنسبة واحد بالمائة بعد أن تبلغ من العمر 30 عامًا.

يلعب التستوستيرون دورًا رئيسيًا في:

  • كتلة العضلات والعظام.

  • شعر الوجه والعانة.

  • خشونة الصوت.

  • ضعف الدافع الجنسي.

  • المزاج ونوعية الحياة.

  • الذاكرة اللفظية والقدرة على التفكير.

نظرًا لأنه من الطبيعي أن يكون لديك انخفاض هرمون التستوستيرون مع التقدم في العمر، فقد تكون بعض الأعراض مثل انخفاض كتلة العضلات أو زيادة الدهون في الجسم أو ضعف الانتصاب علامة على حالات أخرى.

قد تكون مهتمًا بزيادة مستويات هرمون التستوستيرون الخاص بك إذا قال الطبيب أن لديك مستويات منخفضة، أو قصور الغدد التناسلية، أو تحتاج إلى علاج بديل للتستوستيرون لظروف أخرى. إذا كان لديك مستويات هرمون تستوستيرون طبيعية، فقد لا تُعطي زيادة مستويات هرمون التستوستيرون أيّ فوائد إضافية.

فوائد هرمون التستوستيرون:

1- صحة القلب والدم

يضخ القلب السليم الدم إلى بقية الجسم، ممّا يمد العضلات والأعضاء بالأكسجين اللازم لتحقيق أعلى أداء. يُساعد التستوستيرون على إنتاج خلايا الدم الحمراء من خلال نخاع العظام. ترتبط مستويات هرمون التستوستيرون المُنخفضة بمجموعة متنوعة من مخاطر القلب والأوعية الدموية.

الرجال الذين يُعانون من أمراض القلب والذين خضعوا لعلاج التستوستيرون شهدوا تحسينات طفيفة فقط. تمكن البعض من زيادة مسافة سيرهم بنسبة 33 بالمائة. وجدت دراسة أخرى أن العلاج بالهرمونات يوسّع الشرايين السليمة فقط ولكن ليس له تأثير على ألم الذبحة الصدرية. كما أن الرجال الذين عادت مستويات هرمون التستوستيرون إلى طبيعتهم كانوا أقل عرضة للإصابة بنوبة قلبية بنسبة 24 بالمائة وأقل عرضة بنسبة 36 بالمائة للإصابة بسكتة دماغية.

2- زيادة كتلة العضلات

التستوستيرون مسؤول عن زيادة كتلة العضلات. تُساعد كتلة الجسم النحيلة على التحكّم في الوزن وزيادة الطاقة. بالنسبة للرجال الذين يُعانون من انخفاض هرمون التستوستيرون، تظهر الدراسات أن العلاج يُمكن أن يُقلّل من كتلة الدهون ويزيد من حجم العضلات وقوتها. أبلغ بعض الرجال عن تغير في كتلة الجسم الهزيلة ولكن لم تحدث زيادة في القوة. من المُحتمل أن ترى أكبر قدر من الفوائد عندما تجمع بين علاج التستوستيرون مع تدريب القوة والتمرين.

3- عظام أقوى

يلعب التستوستيرون دورًا كبيرًا في كثافة المعادن في العظام. تنخفض كثافة العظام مع تقدم الرجال في العمر وانخفاض مستويات هرمون التستوستيرون. هذا يزيد من خطر ضعف العظام وهشاشة العظام. تُساعد العظام القوية في دعم العضلات والأعضاء الداخلية، ممّا يُمكن أن يُعزز الأداء الرياضي.

تظهر الأبحاث أن كثافة العظام تزداد مع علاج التستوستيرون طالما أن الجرعة عالية بما فيه الكفاية. تأثير هرمون التستوستيرون على كثافة العظام زيادة في كثافة عظام العمود الفقري والورك. وجدت دراسة أخرى للإناث التي تتحول إلى الذكور أن التستوستيرون يزيد من كثافة المعادن في العظام. ولكن من غير المعروف ما إذا كان التستوستيرون يُمكن أن يُساعد في الحد من خطر الكسر.

4- تحسين الذاكرة اللفظية والقدرات المكانية

تظهر الأبحاث أن الرجال الذين لديهم نسب أعلى من هرمون التستوستيرون الكلي لديهم انخفاض معدل الإصابة بمرض الزهايمر. هناك أيضًا دليل على وجود علاقة قوية بين التستوستيرون وقدرات التفكير مثل الذاكرة اللفظية وسرعة المعالجة الأسرع. أظهر علاج التستوستيرون للرجال الذين تتراوح أعمارهم بين 34 و 70 عامًا تحسنًا في الذاكرة المكانية.

5- الرغبة الجنسية

ترتفع مستويات التستوستيرون بشكل طبيعي استجابة للإثارة والنشاط الجنسي. عادة ما يكون لدى الرجال الذين لديهم مستويات أعلى من هرمون التستوستيرون نشاطًا جنسيًا أكبر. يحتاج كبار السن إلى المزيد من هرمون التستوستيرون لوظائف الرغبة الجنسية والقدرة على الانتصاب. ولكن من المُهم ملاحظة أن ضعف الانتصاب غالبًا ما يكون بسبب حالات أو أدوية أخرى بدلاً من انخفاض مستويات هرمون التستوستيرون.

تُشير الدراسات أن علاج التستوستيرون يُمكن أن يفيد الصحة والأداء الجنسي. كما أن هناك حدًا أقصى من هرمون التستوستيرون قبل عدم وجود استجابة متزايدة. بالنسبة للرجال الذين لا يُعانون من قصور الغدد التناسلية، قد لا تفيد زيادة هرمون التستوستيرون لديك الرغبة الجنسية.

6- تحسين المزاج

ترتبط المستويات المُنخفضة من هرمون التستوستيرون بجودة الحياة السيئة. تشمل بعض أعراض انخفاض مستويات هرمون التستوستيرون الاكتئاب والتعب والتهيج. لكن بعض الأبحاث تظهر أن هذا قد يكون فقط للرجال الذين يُعانون من قصور الغدد التناسلية. الرجال الذين تتبع أجسامهم الانخفاض الطبيعي لهرمون التستوستيرون بمرور الوقت لم يظهروا زيادة في الاكتئاب.

المصدر
How Testosterone Benefits Your Bodyincreasing low testosteroneTestosterone

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى