الأمراض المعديةصحةمشاكل الجهاز الهضمي

العلاج والوقاية من عدوى الديدان الدبوسية

اقرأ في هذا المقال
  • ما هي خيارات العلاج لعدوى الدودة الدبوسية؟
  • هل العلاجات المنزلية فعالة ضد عدوى الدودة الدبوسية؟
  • ما هي المضاعفات المرتبطة بعدوى الديدان الدبوسية؟
  • كيف يمكن الوقاية من الإصابة بالديدان الدبوسية؟
  • ما هي التوقعات على المدى الطويل لعدوى الديدان الدبوسية؟

عدوى الديدان الدبوسية وبالإنجليزية (pinworms): هي عدوى طفيلية تصيب الأمعاء وهي من أكثر أنواع عدوى الديدان المعوية شيوعاً. الديدان الدبوسية هي ديدان صغيرة وضيقة. إنها بيضاء اللون وأقل من نصف بوصة طويلة. تُعرف عدوى الديدان الدبوسية أيضاً باسم داء المعوية.

ما هي خيارات العلاج لعدوى الدودة الدبوسية؟

يمكن القضاء على الديدان الدبوسية من خلال استخدام الأدوية وخطط التنظيف المنزلي.

الدواء في علاج الديدان الدبوسية:

يمكن للطبيب علاج عدوى الديدان الدبوسية بشكل فعال باستخدام الأدوية عن طريق الفم. نظراً لأن الديدان الدبوسية تنتقل بسلاسة من شخص إلى آخر، فإن كل فرد يقطن نفس منزل الشخص المصاب يحتاج عادةً إلى العلاج في نفس الوقت للوقاية من الإصابة مرة أخرى. كما يجب أن يتلقى مقدمو الرعاية وغيرهم ممن لديهم اتصال شخصي وثيق مع الفرد العلاج.

الأدوية الأكثر شيوعاُ وفعالية لعلاج عدوى الديدان الدبوسية هي ما يلي:

  • ميبيندازول (فيرموكس).

  • ألبيندازول (ألبينزا).

  • pyrantel pamoate (دواء ريس الدبوسية).

تتضمن إحدى دورات الدواء عادة جرعة أولى، ثم تتبعها جرعة أخرى بعد أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع. قد تكون هناك حاجة إلى أكثر من دورة واحدة للقضاء تماماً على بيض الدودة الدبوسية. يمكن أن تهدئ الكريمات والمراهم من حكة الجلد في المنطقة المحيطة بفتحة الشرج.

تنظيف المنزل من الديدان الدبوسية:

بالإضافة إلى الأدوية، يمكن أن يساعد نظام محدد للنظافة الشخصية والتنظيف المنزلي على القضاء بشكل نهائي على بيض الدودة الدبوسية وتشمل ما يلي:

  • تأكد من أن الشخص المصاب وأفراد الأسرة الآخرين يمارسون غسل اليدين بالماء الدافئ والصابون. هذا مهم بشكل خاص قبل تناول الطعام.

  • شجع الجميع في المنزل على الاستحمام وتغيير ملابسهم الداخلية كل صباح.

  • تنظف أظافر الجميع وقصها.

  • إرشاد الجميع للتوقف عن قضم أظافرهم

    .
  • أخبر الشخص المصاب بالامتناع عن خدش منطقة الشرج.

  • استخدم الماء الساخن لغسل كل الفراش والمناشف والملابس في المنزل المصاب. جفف هذه العناصر باستخدام حرارة عالية.

  • تجنب اهتزاز الملابس والفراش.

  • لا تسمح للأطفال بالاستحمام معاً.

  • نظف تماماً أي أسطح قد تكون مصابة، بما في ذلك الألعاب والأرضيات والكونترتوب ومقاعد المرحاض.

  • نظف كل المناطق المغطاة بالسجاد بحرص.

هل العلاجات المنزلية فعالة ضد عدوى الدودة الدبوسية؟

لا توجد دراسات علمية حديثة تدعم فكرة أن العلاجات المنزلية فعالة ضد عدوى الدودة الدبوسية. ومع ذلك تشير الأدلة القصصية إلى أن بعض الأشخاص قد يجدون الراحة مع الثوم الخام أو زيت جوز الهند أو الجزر الخام.

ما هي المضاعفات المرتبطة بعدوى الديدان الدبوسية؟

لا يعاني معظم الأشخاص من مضاعفات خطيرة نتيجة للعدوى بالديدان الدبوسية. في حالات نادرة، إذا تُركت بدون علاج يمكن أن تسبب عدوى الديدان الدبوسية حدوث عدوى المسالك البولية (UTI) لدى النساء.


يمكن الدبوسية أيضاً السفر من فتحة الشرج إلى المهبل، مما يؤثر على الرحم، قناة فالوب، وغيرها من أجهزة الحوض. قد ينتج عن ذلك إصابات أخرى، بما في ذلك التهاب المهبل و التهاب بطانة الرحم. التهاب بطانة الرحم هو التهاب في بطانة الرحم. يمكن أن يسبب وجود عدد كبير من الديدان الدبوسية آلاماً في البطن.


يمكن أن تتسبب مجموعات الديدان الدبوسية الكبيرة في سرقة العناصر الغذائية الأساسية من الجسم، والتي يمكن أن ينتج عنها فقدان الوزن .

كيف يمكن الوقاية من الإصابة بالديدان الدبوسية؟

أفضل طريقة للحماية من عدوى الديدان الدبوسية وإعادة العدوى هي اتخاذ إجراءات النظافة التي يوصي بها المختصون وتحفيز أفراد الأسرة الآخرين وبشكل خاص الأطفال على القيام بنفس الشيء.

يمكن العمل على الوقاية من الإصابة بالديدان الدبوسية من خلال عدة ممارسات، والتي تشمل ما يلي:

  • غسل اليدين بالماء الدافئ والصابون بعد استخدام المرحاض. كن حذراً بشكل خاص بعد حركات الأمعاء وتغيير الحفاضات. افعل نفس الشيء قبل تحضير الطعام والأكل. هذه هي أفضل طريقة للوقاية.

  • جعل الأظافر قصيرة ونظيفة.

  • تجنب العادات التي يمكن أن تنقل بيض الدودة الدبوسية، مثل عض الأظافر أو الخدش.

  • الاستحمام يومياً في الصباح لإزالة بيض الديدان الدبوسية التي قد تترسب بين عشية وضحاها.

  • تغير الملابس والملابس اليومية.

  • استخدم الماء الساخن في الغسالة والهواء الساخن في المجفف عند غسل الفراش والملابس والمناشف.

  • حافظ على إضاءة الغرف جيدًا خلال النهار لأن البيض حساس لأشعة الشمس.

ما هي التوقعات على المدى الطويل لعدوى الديدان الدبوسية؟

من الممكن علاج العدوى وذلك من خلال استخدام الأدوية ونظام التنظيف الذي تم النصح به. ومع ذلك لأن بيوض الدودة الدبوسية غير ظاهر للعين المجردة. حيث أنها معدية للغاية، يمكن أن تسبب العدوى مرة أخرى بسهولة.


يمكن لأي شخص أن يعيد إصابة نفسه أو يصاب مرة أخرى بالبيض من شخص آخر.إذا كان يعاني من عدوى متكررة بعد علاج الأسرة، فقد يكون الأفراد والمواقع خارج المنزل المصدر الأساسي لبيض الديدان الدبوسية.

المصدر
Pests of Paradise: First Aid and Medical Treatment of Injuries from Hawaii's,Craig Thomas‏,Susan ScottThe 5-Minute Clinical Consult 2011,Frank J. Domino‏The Encyclopedia of Infectious Diseases,Bonnie Ashby,Carol Turkington

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى