الأمراض النسائيةصحة

وسائل منع الحمل

اقرأ في هذا المقال
  • طرق منع الحمل
  • حبوب منع الحمل
  • التأثيرات الجانبية لحبوب منع الحمل
  • الحالات التي يمنع فيها أستخدام حبوب منع الحمل

وسائل منع الحمل: هي عبارة عن طرق آمنة لمنع حدوث الحمل أو الحدّ من الإجهاض غير الآمن، وهو أيضاً من الطرق التي تستخدم لتنظيم الأسرة (التباعد بين الحمل والآخر). حتى لا يتم الحمل بأوقات غير مُلائمة من الناحية الإجتماعية أو الصحيّة.

طرق منع الحمل:

هناك العديد من طرق وسائل منع الحمل أهمها:

  • العزل الخارجي: هو أن يتم قَذف السائل المنوي خارج المهبل.

  • طريقة حساب زمن الإباضة: حيث تكون خصوبة المرأة ٢٨ يوماً. ومن الممكن أن تحدث الإباضة بيّن اليومين الثامن والتاسع عشر من الدورة، في هذه الحالة يجب الأمتناع عن الجماع لحين انتهاء موعد الإباضة.

  • قياس درجة حرارة الجسم الأساسيّة: عند ارتفاع درجة حرارة الجسم تكون خصوبة المرأة في أعلى مستوياتها فيجب في هذه الحالة الامتناع عن الجماع.
  • الواقي الذكري: يقوم الواقي الذكري بتكوين حاجز بين الحيوانات المنوية والبويضة بحيث يمنع التقائهما ويُعتبر من الأجهزة غير الضارة.

  • غطاء عنق الرحم: يأخذ شكل الكأس المُسطّحة، مصنوع من مادة مرنة، ويتم إدخاله إلى داخل المهبل مع مادة قاتلة للحيوانات المنوية، ممّا يمنع مرور الحيوانات المنوية الى عنق الرحم. حيث يوضع غطاء عنق الرحم من قبل الطبيب، قد يكون هناك بعض الحالات التي لا يُمكن فيها استخدام غطاء عنق الرحم فيها منها: تمزّق عُنق الرحم الكبير، التهاب الغشاء المخاطي لباطن الرحم وفي التهابات عنق الرحم.

  • الحجاب الحاجز أو المهبلي.
  • اللولب: هو عبارة عن جهاز ينتهي بخيطين رقيقين من مادة النايلون أو ما يشبهها.

  • الجهاز الحلزوني: ينتهي بخيط يوجد عليه عقيدات لتسهيل إخراجة.

  • حقن منع الحمل: يُساعد على إطلاق هرمون البروجستيرون في الدم، الذي يجعل بطانة الرحم مبطنة بحيث تصبح غير قادرة على احتضان البويضة الملقّحة.

حبوب منع الحمل:

يتم تناول حبة واحدة كل يوم وفي نفس الساعة، وحينما ينتهي شريط دواء منع الحمل يتم نزول الدورة الشهرية، من ثم نعود لتناول أدوية منع الحمل في ثالث يوم من الدورة الشهرية ونبقى هكذا كل شهر.

التأثيرات الجانبية لحبوب منع الحمل:

  1. الغثيان، الحرقة.

  2. قد تُصاب أحياناً بنزيف خفيف، إذا أصبح النزيف شديداً فيجب التوقّف عن تناول أدوية منع الحمل.

  3. قدّ تُصاب المرأة بزيادة الوزن.

الحالات التي يمنع فيها استخدام حبوب منع الحمل:

  • الحمل وخاصّة في الأشهُر الثلاثة الأولى حيث يمكن إصابة الجنين بالاسترجال (تشوّه خلقي) .

  • أورام الجهاز التناسلي أو سرطان الثدي التي تتأثّر بالهرمونات التناسلية.

  • الإصابات الكبدية الشديدة، تشمّع الكبد والتهابات الكبد المزمن.

  • الإصابات السابقة بالصمامات الدموية، حيث أن حبوب منع الحمل لها علاقة بتخثرّ الدم.

  • الحالات المرضية مثل، الصرع، مرض السكري، تصلّب الشرايين، قصور كلوي شديد، السل والآفات القلبيّة.

  • الخُمود النفسي.

المصدر
Gynocology/ أ. د محمد السنوسيFamily medicine /emma parryFamily doctor publications limited

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى